موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

فدائيون...ومقاومة شعبية فدائية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

وفق المقسوم، أو ماتسمح به حال أعزل مقهور مستفرد به، ومن بدا له وكأنما تخلت أمته عنه، وثبت له ولعقود توالت بأن البشرية قد ادمنت تجاهل عذاباته ، وتكاثر المتآمرون والمتواطئون والسماسرة لتصفية قضيته العادلة، وانشغلت فصائله بتأبين آخر مغدورة في مسلسل مصالحاتها التكاذبية البائسة...كان لابد للشعب الفلسطيني المقاوم، وكنوع من فعل ضرورة وشرط بقاء، أن توالي غضبته الساطعة ابتداع المستجد من اشكال ابتكاراته النضالية المتفردة، هذه التي لطالما ادهشت الجميع، والتي هى الآن تثير رعباً بادياً يضرب اطنابه في كافة المستويات داخل الكيان الصهيوني...لم تكد تتوقف اصداء ملحمة الصمود الفلسطيني الأسطوري في غزة المحاصرة بعد، حتى بدأت الضفة شبه المهوَّدة تشهد نوعاً فريداً من العمليات الفدائية المقاومة، والتي تواترت دهساً وطعناً لجنود محتليها، بمعنى أن وسائلها قد تكيَّفت مع قلة مافي اليد وما يتوفر لها في واقع حال شعب اعزل يرزح تحت نير محتل باطش وطائلة ملاحقة أمنية ذات شقين: صهيوني لايرحم وأوسلوي لايرعوي، وكلاهما يتعاضدان بفضل من وشائج التنسيق الأمني "المقدَّس" بينهما لقمع مقاومته، حيث تبلي الأدوات الدايتونية الفلسطينية في دورها هنا بلاءً مشهوداً استحق اعتراف الصهاينة والإشادات الأميركية المتكررة.

 

لم يعد الحديث الآن يدور فقط حول انتفاضة مقدسية اندلعت وتتصاعد، ولا عن بداية تلوح لما هى الأشمل الآخذة سبيلها للاتساع فحسب، لاسيما بعد أن ترددت اصداء مايجري في القدس في جنبات الجليل، متجاوزةً الى حين الضفة، التي قلنا في مقال سابق إن جمر غضبتها الكامنة يستعر تحت رماد شائن الكبت الدايتوني، وتعدتهما، فلامست اوجاع غزة المحاصرة التي لم تضمِّد جراحها وتخرج من تحت ركام دمارها بعد، وطفقت تنكأ مكبوت غيظها وهى التي على شفا استحقاق انفجار اخاله يقترب...الحديث بات يدور الآن عن متلازم ابداع فدائي يؤشر على مقاومة شعبية بدأت تنضج، لم تستأذن فصيلاً ولم تضع في حسبانها وجود لسلطة يشهد لها الجنرال يعلون بأنها "تعمل معنا ميدانياً لمنع التصعيد، وهى تعقد معنا لقاءات تنسيق" في مواجهة مابات الجنرال يدعوه الآن ب"الإرهاب الشعبي" الفلسطيني!

جديد الشعب الفلسطيني النضالي، الذي لم تنجو منه تل ابيب، اقلق الصهاينة ورعاتهم الغربيين وادواتهم في ديارنا، وجعل الذعر، كما قلنا، سيد اللحظة لدى كافة مستعمري الكيان الغاصب، لدرجة يفح فيها حاخام حاقد من امثال اسحاق ليفانون مفتياً: إن "كل سيارة يقودها عربي تعتبر مركبة حربية"...ويصرخ دموي فاجر مثل نتنياهو: إن "الإرهابيين يريدون طردنا من كل مكان"...حتى الآن، هذا الجديد المقلق لكيان هش ومفتعل لم يزد بعد على ماتكفَّل به حتى الآن اربعة فدائيين لا أكثر، لم يأخذوا إذناً من أحد، وتحدوا التنسيق الأمني الأسلوي مع الاحتلال، ولم ينتظروا نصرة للقدس المستباحة تأتيها من عرب قعدوا ومسلمين اشاحوا... نصرة كان بديلها هو الذي لم يزد على قليل من تحرُّك مُحرَج أواستنكار خجول، وكليهما تعوزه النخوة وتجافيه الحمية وتنقصه الجدية...اربعة شبان ابطال، واربعة عمليات بطولية تلاحقت، وكانت ساحاتها القدس والخليل وتل ابيب وجنوب بيت لحم، عرفنا ثلاثةَ الشهداء الأبرار منهم ، ابراهيم العكاري، ونور الدين ابوحاشية، وماهر الهشلمون...

الانتفاضة المقدسية، الانتفاضة الشاملة، المقاومة الشعبية، ونعني هنا ذات الصلة بحرب الشعب وليست مجرد الاحتجاجية على الطريق "البلعينية"، مع مقترب الانفجار الغزي، وربما من بعده ما هو الأشمل، كلها مستحقات موضوعية احسب انها الآن قد باتت الأكثر من فعل ضرورة، كما لابد لها وأن تتوازى جميعاً في راهن طفح فيه كيل شعب يقهر لكنه لاينكسر، وتتهدد فيه قضية بالتصفية لكنها أكبر من أن تصفى، وحق سيظل أبداً وراءه مطالب، والمطالب به ديدنه بذله للمذهل من التضحيات حتى استرداده...نعم فعل ضرورة باتت تعكسه مخاوف صحيفة صهيونية ك"يدعوت احرونوت" فتصفه باللهيب الذي "ينتقل من مكان إلى مكان، وكل بؤرة اشتعال تغذي وتلهب الأخرى"، وتذكِّر: "هذا كان في الانتفاضة الأولى، انتفاضة الحجارة، وفي الانتفاضة الثانية، انتفاضة الانتحاريين"...

...نعم فعل ضرورة، وإذ يولول الصهاينة وتداهمهم بسبب منه فوبياهم الوجودية المعتَّقة، إلا أنهم بدمويتهم واستراتيجيتهم التهويدية ومخططاتهم المعلنة والمضمرة، وكل سمات طبيعة كيانهم الاستعمارية، الى جانب ادخالهم الدائم للدم الفلسطيني في مقايضات بازاراتهم الإنتخابية، يزيدون من من استحقاقات هذه الضرورة ومن اوار التهابها التهاباً...القدس هوِّدت وتستباح مقدساتها، والمستعمرات تغدو مدناً تبتلع ما يجاورها وتتضخم باستمرار، ثم يأتي ما يسمى قانون "انتفاع المستوطنات"، الذي يعني سريان قوانين الكيان عليها، أو مايعني ضم فعلي غير معلن قانوني واجرائي ل62% من مساحة الضفة بعد اقتطاع القدس الكبرى منها، أو ما يعرف بالمنطقة سي، للكيان، أي وئد بائن لوهم حل الدولتين الأوسلوي، وحيث يواصل الصهاينة والعرب محاصرتهم لغزة، يتوعَّد نتنياهو فلسطينيي المحتل من فلسطين العام 1948 المتظاهرون اثر استشهاد ابن كفر كنا خير الدين حمدان قائلاً: "انتم مدعوون للانتقال إلى هناك، إلى السلطة الفلسطينية، أو غزة...اعدكم بألا تضع دولة اسرائيل أي عراقيل في طريقكم"!!!

المفارقة هى في أن نتنياهو يتهم ابا مازن بأنه السبب فيما يصفه يعلون ب"الإرهاب الشعبي" في حين يتهم ابومازن حماساً بتفجيرات غزة الملتبسة، وتنشغل باقي الفصائل، أو لاتجد ما تُشغل نفسها به، سوى مصير المصالحة المهدورة التي تعلم أنها تظل المستحيلة بين من يقاوم ومن يساوم...أما الشعب الفلسطيني فأخذ على عاتقه المبادرة بادئاً بالمقاومة الشعبية الفدائية...

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم560
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع28034
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر508423
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54520439
حاليا يتواجد 1673 زوار  على الموقع