موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

إرهاب العولمة وعولمة الإرهاب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

العولمة تولّد الإرهاب، لكنها سرعان ما تستوعبه، كنتيحة من نتائجها، فتستدمجه في منظومة أدواتها ووسائلها التي تتوسلها في نظام اشتغالها. ذلك ما تقوم عليه أدلة كثيرة من تجربة العلاقة بين الظاهرتين في الخمسة وعشرين عاماً الماضية من الاقتران بينهما،

وذلك ما بات ممكناً معاينته، بكل وضوح، من الحلف غير المعلن القائم بينهما اليوم في غير مكان من العالم.

 

ولِد الإرهاب، في موجته الجديدة التكفيرية، من رحم تجربة "الجهاد الأفغاني" بعد الانكفاء العسكري السوفييتي عن أفغانستان، أي في اللحظة عينها التي احتضرت فيها الحرب الباردة، وقام نظام الأحادية القطبية ففتح الطريق أمام العولمة. من النافل القول إن صلة التجاور بين العولمة والإرهاب، التي ستنشأ في النصف الثاني من العقد الماضي، بدأت مقدماتها وإرهاصاتها منذ عقد الثمانينات من القرن المنصرم في صورة تحالف معلن بين الولايات المتحدة الأمريكية - ومعها دول الغرب كافة- وبين الجماعات المسلحة، الأفغانية والعربية، التي كانت تقاتل الوجود العسكري السوفييتي. لقد أتى الصلح بينهما، في ذلك الحين، تعبيراً عن مصلحة مشتركة وجامعة بين قوى ثلاث: أفغانية تقاتل لتحرير بلادها من احتلال أجنبي، وعربية (أصولية) تمارس "جهادها" خارج ديارها ضد "الإلحاد" السوفييتي، وأمريكية تبغي استنزاف غريمها الشيوعي في المستنقع الأفغاني لإضعافه. لكن السبل ستتفرق بين الحلفاء الثلاثة، ليجدوا أنفسهم في مجابهة مفتوحة، قبل الانتهاء إلى تجديد التحالف.

لا بأس، هنا، من العودة إلى وقائع التاريخ، في العشرين عاماً الماضية، للوقوف على جدلية التحالف والمواجهة تلك، لمعرفة كيف انتسجت - مع الزمن- خيوط العلاقة بين العولمة والإرهاب:

انقسم حلفاء أمريكا الأفغان على أنفسهم، بعد الانسحاب العسكري السوفييتي وسقوط النظام الأفغاني الموالي لموسكو، فخاضوا حرباً أهلية طاحنة من أجل السلطة. مال الأمريكيون والمقاتلون العرب إلى عدم تأييد "المجاهدين الأفغان" في حروبهم الداخلية، وإلى دعم حركة "طالبان" حينما بدأت تتوسع دعوتها ونفوذها في أفغانستان. ثم لم يلبث هؤلاء وأولئك أن حالفوها حين سيطرت، في العام 1996، على معظم البلاد. لكن الخلاف انفجر بين أمريكا والأفغان العرب حين ضربها التنظيم الأساسي فيهم "القاعدة" في نيروبي ودار السلام. وبلغ الصراع حد المواجهة الشاملة التي دشنتها تفجيرات نيويورك وواشنطن وبنسلفانيا في 11 سبتمبر 2001، فكانت الحرب الأمريكية على "القاعدة" و"طالبان" في أفغانستان، والتي في نطاقها تجدد الحلف بين "واشنطن" و"المجاهدين الأفغان"، فيما تصاعدت حملتها الأمنية على "القاعدة" في أنحاء العالم كله.

من النافل القول إن الصدام بين المقاتلين الإسلاميين وأمريكا ثمرة من ثمرات تضخم منازع القوة لدى أمريكا، والذي هو من نتائج العولمة نفسها، بمقدار ما كان اجتراء هؤلاء المقاتلين على أمريكا - حليفهم السابق- ثمرة من ثمرات العولمة التي استفادوا من مكتسباتها العلمية والتقانية والإعلامية لكي ينظموا تلك الهجمات عالية الحبكة والمهارة على رموز العظمة الأمريكية (المال، الجيش) في عقر دارها. لقد آذت العولمة الإسلاميين بنجاحاتها الهائلة في قلب توازن القوى - المختل أصلاً- بين عالم الإسلام والغرب إيذاء لا نظير له، فقد استباحت أوطانهم (العراق، أفغانستان) بالقوة المسلحة العمياء، واخترقت المنظومات القيمية لمجتمعاتهم، وأشعرتهم انتصاراتها بدونية العالم الاجتماعي والثقافي الذي ينتمون إليه. لكنها - في الوقت عينه- فتحت أمامهم إمكانات مذهلة لتطوير منظومات عملهم الحركي والتنظيمي، وسبل التواصل بينهم، وفرص التكوين وتلقي مهارات حركية ليست مما كان متاحاً لهم في السابق، وخاصة عبر الشبكة العنكبوتية. ولم يحصل في تاريخ الحركات الإسلامية المقاتلة أن أمكن هذه الأخيرة أن تتوسع وتتعاظم تنظيمياً، وأن تتزايد قدراتها على الحركة والفعل، مثل ما أمكنها ذلك، اليوم، أي بفضل ما أتاحته لها العولمة من إمكانات وفرص.

هكذا كانت العولمة تتسوعب، شيئاً فشيئاً، قوى الإرهاب التكفيرية وتصالحها مع بعض معطيات الحداثة التقنية، في نفس الوقت الذي تروّضها على قبول الاعتراف بالأمر الواقع الذي تفرضه عليها حقائق القوة. أظهر مظهر لهذا الاستيعاب، اليوم، نجاح الولايات المتحدة في تسخير الحركات الإرهابية التكفيرية لخدمة مخططاتها وسياساتها في العالم. وما نشهده من تحالف بينهما في بعض الساحات العربية - ومنها سوريا- مثال لذلك الاستيعاب. المثال الثاني أن "المجاهدين" في دماء المسلمين لم ينقلوا ساحة معركتهم، يوماً، إلى داخل الكيان الصهيوني! لقد وصلوا إلى نيويورك وواشنطن ولندن ومدريد، وضربوا هناك بكل قوة، ولكن يبدو أن فلسطين المحتلة بعيدة عن جدول أعمال جهادهم! أليس ذلك بأثر من محالفتهم أمريكا التي تضع لهم الخطوط الحمر الممنوع انتهاكها، مثلما ترشدهم إلى الديار الواجب "الجهاد" فيها؟

العولمة والإرهاب نقيضان في الظاهر، متآخيان في العمق. الأولى تستخدم الثاني، وهذا يتوسل الأولى، ولا مجال لقراءة فعل أي منهما بمعزل عن الآخر.

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17704
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع195508
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر559330
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55475809
حاليا يتواجد 4949 زوار  على الموقع