موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

تونس والطريق الوعر إلى الانتخابات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

انطلقت الحملة الانتخابية في تونس للانتخابات البرلمانية يوم 4 أكتوبر/ تشرين الأول 2014، ومن المقرّر أن تتم الانتخابات يوم 26 أكتوبر/ تشرين الأول، أما الانتخابات الرئاسية فستجري يوم 23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2014.

 

الانتخابات البرلمانية الحالية هي الثانية منذ أن أضرم النار في جسده بائع الخضار محمد بوعزيزي في مدينة سيدي بوزيد في ديسمبر/ كانون الأول العام 2010، حيث انطلقت شرارة الانتفاضة من هناك لتعمّ عدداً من المدن التونسية وصولاً إلى العاصمة تونس، التي اضطر الرئيس السابق زين العابدين بن علي مغادرتها، بترجيح من الجيش.

وإذا كانت الانتفاضة التونسية قد ألهمت العديد من الحركات الشعبية، فقد كان لاتحاد العوامل الموضوعية مع العوامل الذاتية دور أساسي في نضوج اللحظة الثورية، كما حصل في بلدان مثل مصر وليبيا واليمن وغيرها، وفي الوقت نفسه اشتعلت المنطقة كلّها بحروب وثورات وثورات مضادة ونزاعات مسلحة وانفلاتات أمنية وأعمال إرهاب وعنف زادت حدّة بعد احتلال "داعش" محافظة الموصل في العراق ووضع يده على محافظة صلاح الدين وجزء كبير من الأنبار بعد السيطرة على مدينة هيت، وأجزاء من محافظتي كركوك وديالى، وكذلك محافظات الرقة ودير الزور ومطار الطبقة في سوريا، ومحاولة الهيمنة على مدينة عين العرب "كوباني" التي لا تزال محاصرة منذ أكثر من أربعة أسابيع!

وإذا كان "حزب النهضة" قد تحلّى بالعقلانية أو اضطّر إلى ركوب مركبها بعد الإطاحة بحكم الإخوان في مصر، إلاّ أن ما يسجّل له أنه اعتمد ذلك في إطار سياسة براغماتية وتكتيكات حيوية من شأنها تعطيل حدوث الانفجار أو استيعابه، خصوصاً عندما استطاع قراءة المتغيّرات السياسية الداخلية والإقليمية على نحو صحيح جنّب نفسه والبلاد الفوضى والاحتراب. وعلى الرغم من أنه وصل إلى السلطة عن طريق صندوق الاقتراع، لكن ذلك وحده ليس كافياً للتمسك بها بسبب أخطاء كبيرة ارتكبت خلال فترة حكمه الأولى، إضافة إلى تصاعد حالات رفض شعبي كان لا بدّ من مراعاتها.

السؤال الآن: هل ستأتي الانتخابات الحالية بالنتائج ذاتها أم أن هناك تغييرات كبيرة في الخريطة السياسية ستحدث؟ والأمر له علاقة بالوضع الداخلي، ولاسيّما الاقتصادي وارتفاع نسبة البطالة، وكذلك بالوضع الإقليمي، وخصوصاً بعد الحرب الأهلية الليبية، وبعد إزاحة حكم الإخوان في مصر، وبعد الوجود الكثيف لمنظمات الإرهاب وخطرها على سوريا والعراق، وذهب العالم اليوم جميعه تقريباً باستثناء روسيا وإيران، للقاء والتعاون في إطار تحالف دولي للقضاء على الإرهاب وعلى منظمة "داعش" و"جبهة النصرة" الإرهابيتين، وذلك أيضاً في إطار قرار أصدره مجلس الأمن الدولي برقم 2170 في 15 أغسطس/ آب 2014.

مازال طريق الانتخابات العربية وعراً، وحتى التجارب التي تمت بعد موجة "الربيع العربي"، فلم تكن مشجعة في الكثير من الأحيان، بل تركت مشاكل ومتعلقات واحترابات كما حصل في ليبيا، ناهيكم عن لغة السلاح التي تأخذ الصدارة في اليمن، حيث يسيطر الحوثيون على العاصمة، أما في العراق فقد كانت مفاجأة تنظيم "داعش" والاستيلاء على نحو ثلث مساحة العراق هي الشغل الشاغل بعد تشكيل الوزارة الجديدة (الناقصة) برئاسة حيدر العبادي.

إذا كان لنا من توصيف للوضع التونسي الذي تابعناه من بداية الانتفاضة وقمنا بزيارات ميدانية عديدة له، فيمكننا القول إنه مرّ بأربعة تحوّلات: الأولى بدأت مباشرة بعد تغيير النظام وإطاحة ابن علي، حيث جاءت حكومات انتقالية وأجريت انتخابات تشريعية (أكتوبر/ تشرين الأول 2011). أما الفترة الثانية فكانت قد بدأت عند تشريع البرلمان المنتخب دستوراً حيث تألفت حكومة ائتلافية على رأسها حزب النهضة الإسلامي، مع حزبين يساريين. وقد ارتفعت موجة العنف التي ضربت البلاد على يد جماعات سلفية، خصوصاً اغتيال شكري بلعيد ومحمد براهمي العام 2013/ إضافة إلى مهاجمة مقار ومبان حكومية وخصوصاً في الأطراف.

أما المرحلة الثالثة فهي التي ابتدأت منذ أواسط العام 2013 وحتى مطلع العام 2014، عندما انفجرت الأزمة في البلاد، وساهم في إدارة الحوار الوطني، لجميع القوى السياسية، ثلاث جهات ذات صدقية هي: اتحاد الشغل التونسي والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، ونقابة المحامين التونسيين، وتمخّض الحوار عن اعتماد دستور طال انتظاره وموافقة حكومة حزب النهضة على التنحي وقيام حكومة ائتلافية تضم كفاءات تكنوقراطية. وهكذا تخلى علي العريّض وحلّ محلّه مهدي جمعة.

ويمكن تأشير المرحلة الرابعة المستمرة حتى الآن بقيام حكومة د. مهدي جمعة وتنتهي بالانتخابات النيابية 26 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، والانتخابات الرئاسية 23 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل. وقد قامت حكومة جمعة بعدد من الإجراءات التي تحسب لها مثل اعتماد قانون انتخابات، كما ساهمت في التصدي للإرهاب وانخفضت وتيرة العنف في البلاد. وتبقى الأزمة الاقتصادية التي تعيشها تونس فضلاً عن اختيار طريق التنمية لتشكل جوهر المرحلة القادمة ومحتواها سياسياً واجتماعياً واقتصادياً وثقافياً وقانونياً، فالتنمية المستدامة هي المدماك الأساسي الذي لو تحقق لاستطعنا اعتبار النموذج التونسي للربيع العربي قد سار في طريق تحقيق أهدافه، حتى وإن واجهته صعوبات داخلية غير قليلة، وأخرى تتعلق بدول الجوار مثلاً، لاسيّما انفلات الوضع الأمني في ليبيا، والتوترات مع الجزائر وصعود حركات إسلامية وإرهابية جديدة في المنطقة مثلما هو الأمر في الجزائر وليبيا وموريتانيا وحتى المغرب.

والحفاظ على الأمن والقضاء على الإرهاب يتطلبان عملاً طويلاً سياسياً واقتصادياً واجتماعياً وتربوياً ودينياً توعوياً وكذلك إجراءات قانونية وعسكرية وأمنية واستخبارية لتجفيف منابع الإرهاب وتفكيك البنية الأيديولوجية والاقتصادية التي يقوم عليها. ولعلّ ذلك مرتبط إلى درجة كبيرة بتلبية الحقوق والحريات وتأكيد مبادئ المساواة والعدالة وكل ذلك من خلال عملية تنمية اجتماعية مستدامة ومتعددة الأهداف.

المقاعد التي يتنافس عليها اللاعبون السياسيون يبلغ عددها 217 مقعداً في البرلمان، وهناك 27 مرشحاً يطمحون بأن يحتلوا موقع رئيس الجمهورية، وأهم اللاعبين هم حزب النهضة، وحزب نداء تونس الذي تشكل من مجموعات من التكنوقراط بعضها كانت مشاركة في الحكومات السابقة وبعضها الآخر من معارضين ليبراليين ويساريين، وهو حزب قوي ومنافس مهم لحزب النهضة، وهناك الجبهة الشعبية وهي تيار اشتراكي يضم عشرة أحزاب علمانية تقول إنها ضد الإسلاميين وضد حكم الترويكا، كما أن هناك حزب المؤتمر برئاسة منصف المرزوقي (الرئيس الحالي) وحزب التكتل برئاسة مصطفى بن جعفر (رئيس البرلمان الحالي) وأحزاب علمانية وليبرالية أخرى.

المعركة ستكون حامية الوطيس ويواجهها سؤال كبير هل ستستطيع تونس تقديم تجربة جديدة باتجاه الديمقراطية؟ وإذا نجحت في ذلك فإن الأمر سينعكس على مجمل دول ما يسمى "الربيع العربي" وعموم دول المنطقة، أما إذا فشلت فإن تأثيراته السلبية هي الأخرى ستنعكس على دول المنطقة.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18299
mod_vvisit_counterالبارحة38315
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255760
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر744973
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49400436
حاليا يتواجد 3572 زوار  على الموقع