موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

خسر أصدقاءه دون مقابل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

قبل أن يصل رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو إلى نيويورك ليلقي خطابه في الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها التاسعة والستين، كان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد ألقى خطابه فيها ونقلته وسائل الإعلام.

وفي الأثناء، قامت الصحافة "الإسرائيلية" ﺑ"واجب" الهجوم على الخطاب وصاحبه، ونقلت ردود الفعل "الإسرائيلية" عليه. وقد أجمعوا جميعاً على أن عباس "كسر كل الأواني"، و"شطب المسيرة السلمية"، وأثبت مجدداً أنه "ليس شريكاً في عملية السلام"، وفوق ذلك أنه "إرهابي سياسي" يمثل "امتداداً لحركة حماس على طريقته"!

 

ناحوم برنياع، مثلا، في (يديعوت أحرونوت- 2014/9/28)، اكتشف أن وزير الخارجية "ليبرمان على حق، فأبو مازن ليس شريكا"، وأنه أراد من خطابه "فرض تسوية"، و"إضعاف "إسرائيل""، و"أن يبرهن للشارع الفلسطيني أنه يناضل ضد "إسرائيل" على طريقته"! والنتيجة، في رأيه، أن "ما يسمى مسيرة السلام، أو مسيرة أوسلو، أو التفاوض السياسي، أسقط من برنامج العمل"!

عميرة هاس، في (هآرتس- 2014/9/27)، رأت أن "فجوة كبيرة" بين مواقف عباس القديمة وموقفه في خطابه الأخير الذي جاء بعد أن "يئس من المفاوضات مع "إسرائيل""، وبهدف تحسين صورته لدى الفلسطينيين بعد تهاوي شعبيته. وقارنت بين قوله: "لن ننسى ولن نغفر، ولن نسمح لمجرمي الحرب بالهرب من العقاب"، وبين من أحبط تمرير "تقرير غولدستون في مجلس الأمن" العام 2010، في أعقاب الحرب "الإسرائيلية" الأولى على غزة.

شمعون شيفر في (هآرتس- 2014/9/28)، تساءل في بداية مقال له، وبدا "أقل هجومية"، وكأنه يرد على زميله في الصحيفة برنياع، قائلا: "على افتراض أن أبو مازن ليس شريكاً في السلام، علينا أن نسأل أنفسنا سؤالاً بسيطاً: إذن، من الشريك؟ هل هو خالد مشعل أم إسماعيل هنية؟!". وبعد أن اعتبر "الخطابات التي تلقى كل سنة من على منصة الأمم المتحدة هي في الأساس رمزية، وفي معظم الحالات عديمة الأهمية"، إلا أنه يوضح لماذا بدا أقل هجومية على أبو مازن بقوله: "رغم الأقوال القاسية التي أطلقها أبو مازن، محظور أن ننسى أنه يوجد له ولقادة أجهزة الأمن الفلسطينية، تنسيق مع أجهزة الأمن "الإسرائيلية" في هدف مشترك: منع عمليات الإرهاب"!!

على المستوى السياسي "الإسرائيلي"، حصد أبو مازن مزيداً من السخط والغضب عليه. فنتنياهو، وقبل أن يتحرك إلى نيويورك ويلقي خطابه، كان قد قال عبر مكتبه عن الخطاب: "هذا خطاب تحريضي محض ومليء بالكذب والافتراءات. ومن يريد السلام ويعتبر نفسه شريكاً فيه، لا يتحدث بهذه الطريقة، ولا بهذه اللغة"! أما ليبرمان فعلق على الخطاب بقوله: "كلامه يؤكد أنه لا يريد السلام، ولايمكن أن يكون جزءً من أي حل سياسي منطقي"! وأضاف: "أبو مازن امتداد لحركة حماس باستعماله الإرهاب السياسي.. ومادام عباس يشغل منصب رئيس السلطة الفلسطينية سيبقى الخلاف قائما، وهو يكمل طريق عرفات.."! وكان ليبرمان قد قال للإذاعة "الإسرائيلية": "رئيس السلطة ليس شريكا، وهو لا يريد السلام، وعليه أن ينهي مهامه" كرئيس! (عرب 48- 2014/9/28).

وعلى مستوى الأحزاب "الإسرائيلية"، قال زعيم حزب "العمل" إسحق هيرتزوغ، عن الخطاب: "خطابه مخيب للآمال، وأكاذيب لا غير. لكننا لسنا متفاجئين فهو ليس صديقاً.."!

ذلك عن أصدقاء أبو مازن "الإسرائيليين". أما أصدقاؤه الأمريكيون، فلم يكن أكثر حظاً معهم! لقد اعتبرت الخارجية الأمريكية خطابه "مهيناً"، لأنه قال إن كل المجهودات الأمريكية وكل سنوات المفاوضات لم توصل إلا إلى مزيد من التوسع الاستيطاني والحروب التي شنتها "إسرائيل" على الشعب الفلسطيني. إضافة إلى ذلك، جاء مشروع القرار الذي تحدث عنه أبو مازن والذي يعيد القضية الفلسطينية إلى الأمم المتحدة، سحباً للقضية وتخلياً عن المفاوضات و"الرعاية الأمريكية"، في وقت ما زالت الإدارة الأمريكية تدعو للعودة إلى مفاوضاتها المباشرة. لكن الخسارة الكبرى التي أصابت أبو مازن من أصدقائه الأمريكيين جاءت على لسان الرئيس باراك أوباما، الذي "أقر واعترف" بصحة الإدعاء "الإسرائيلي" الذي كان يقول بأن "النزاع الفلسطيني - "الإسرائيلي" ليس سبباً لمشاكل الشرق الأوسط"!

لقد أبرز الكاتب في صحيفة (معاريف - 2014/9/29)، عاموس جلبواع، الموقف الجديد للرئيس الأمريكي، حيث نقل من خطاب أوباما في الأمم المتحدة قوله: "الوضع في العراق وسوريا وليبيا، يجب أن ينهي الوهم في أن هذا النزاع (بين "إسرائيل" والفلسطينيين) هو المصدر الأساس للمشاكل في المنطقة. ومنذ زمن بعيد استخدموا ذلك، ضمن أمور أخرى، لصرف انتباه الناس عن مشاكلهم في الداخل"! ويعلق جلبواع على ذلك بفرح غامر، ويقول: "ها هو كل ما قالته "إسرائيل" الرسمية منذ عشرات السنين، جاء ليقوله الرئيس الأمريكي، ليس بالتلميح وبشكل غير مباشر، بل بالشكل الأكثر مباشرة: ليس النزاع "الإسرائيلي" - الفلسطيني هو الأساس، ولا تكمن فيه مشاكل المنطقة"! هكذا يفترض أن تنتهي رهاناته على "الصديق الأمريكي"، الآن على الأقل، كما يفترض أن تنتهي رهاناته على "شركاء السلام "الإسرائيليين""!

وهكذا خسر الرئيس محمود عباس "أصدقاءه" من دون مقابل.. المشكلة أنهم لم يكونوا يوماً أصدقاءه، لكنه هو الذي كان، ولا يزال، صديقهم ومتمسك بصداقتهم! وجاءوا اليوم ليقولوا له: إنه "ليس شريكاً"، وليس "صديقاً"، والقضية الفلسطينية مكانها في آخر القائمة من الاهتمام الأمريكي والدولي.. وهو حتى الآن لم يربح شعبه. فماذا عليه أن يفعل؟!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29803
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع156867
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر648423
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45710811
حاليا يتواجد 3570 زوار  على الموقع