موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

بشاعة كلمة ” الاستسلام ”

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الاستسلام هو : الخضوع لإرادة الغير, وهو استنكاف عن الطموح في تحقيق الاهداف سواء الشخصية المشروعة أو المجتمعية وعلى رأس أولوياتها : الوطنية التحررية بالطبع . الاستسلام معنى بشع في كل المجالات , سواء كان في معركة عسكرية , أو في الاستجابة لإملاءات العدو السياسية . أو الاستسلام للواقع السيىء , للمرض , للفشل , للحزن وغيرها وهو يقود حتما إلى اليأس . الاستسلام هو من وجهة نظر البعض : ينم عن ضعف في الشخصية , ينفي الكفاح في كل المجالات بالتالي فهو بعيد عن طبيعة الروح الإنسانية : كنهها وجوهرها ومضامينها . الاستسلام يحول الحالة العارضة ( كهزيمة في معركة ) إلى حالة دائمة .

 

عديدون من الفلاسفة وعلماء النفس يعتبرون : أن المنظّر الأساسي للاستسلام هو المذهب الوجودي الذي ارتبط بالمفكر والفيلسوف الفرنسي جان بول سارتر , من خلال دعوته إلى : الحرية التامة للفرد في التفكير بدون قيود, لانه الأساس في الإرادة والاختيار, وذلك دون الحاجة إلى توجيه . باختصار : سارتر يضع اعتبارا كبيرا " للأنا " في الوجود الإنساني . عديدون من الفلاسفة ينكرون على سارتر , الريادة في صياغة هذا المذهب الفلسفي , ويوعزونه إلى " كيرغارد "باعتباره مؤسس المدرسة الوجودية . كثيرون يرون في الوجودية : دعوة إلى الخمول بكل معانيه , وتقوية للأنانية الفردية على حساب إشكاليات المجتمع الجمعية , وعدم الإيمان بالتعاون الاجتماعي, بل فإن الوجودية تشكل تفسخا للمجتمع , واستحالة أن تحقق أي انتاج ذي طابع اجتماعي , وأنها أداة للتفسخ الاجتماعي .

سارتر ينفي هذه الاتهامات جملة وتفصيلا "وله مؤيدوه على هذا الصعيد ( ولعل من أشهرهم سيمون دو بوفوار) من خلال التفسير : " بأن الوجود يسبق الماهية , والماهية هي الذاتية , والأخيرة هي ما يصنع بمحض الإرادة , والحرية ملتزمة , والتزامها يتحدد في أنها حين تختار لنفسها , إنما تختار للآخرين , وبهذا يكون الإنسان حرا , وكل حر مسؤول " . من زاوية أخرى ,سارتر يدعو الفرد إلى العمل في هذا العالم - كوكيل مسؤول مسؤولية كاملة – دون أن يعرف مطلقا هل ستتحق نتائج من عمله أم لا . بغض النظر عن اعتبار الاستسلام : تيارا اجتماعيا , أو مذهبا فلسفيا , أو ثقافة ( كتاب : " ثقافة الاستسلام " لبلال الحسن – صادر عن دار رياض الريس) , فإن الا ستسلام هو : ظاهرة سيئة تعبر عن معاني الخضوع في أقبح أشكاله .

في التعليق نقول : الاستسلام يبقى أولا وأخيرا ظاهرة فردية , قد تتحول إلى تيار , ولكن لا يمكنها أن تكون الظاهرة الأبرز في الحس المجتمعي ( المتطور بشكل طبيعي ) للمجموع . أما الوضع في دولة الكيان الصهيوني ولأنه شارع ( وليس مجتمعا ) في تكوينه وتأسيسه القسري , ولم يأخذ منحى التطور كأي مجتمع آخر موجود , ولان الصهيونية ( العنصرية كما وصفها قرار الأمم المتحدة , وبالتالي لا بد وأن تكون عدوانية بالضرورة ) فإن السمات الأغلب والأكثر بروزا لهذا الشارع هي : العنجهية , الصلف , العدوانية , العنصرية , الاستعلاء , التفوق " العرقي " ( المقصود : الديني لأنه لا وجود لمعاني مثل : القومية , الشعب , المجتمع , الأمة في إسرائيل , بل كل الذي موجود هو : ديانة يهودية ) وبالتالي فما ينطبق على المجتمعات الأخرى لا ينطبق على هذا الشارع . بالتالي ...وفي ظروف معينة وفي إطار تاريخي محدد : فإن الاستسلام قد يشكل ظاهرة عامة في دولة الكيان ,لأنه لا انتماء تاريخي أو حضاري لمستوطنيه في الأرض الفلسطينية .

لذا فإن تيار الاستسلام للواقع : هو تيار أصحابه يعاكسون رغبة العموم من المجتمع, والذي بحسه العفوي لا يمكنه إلا أن يكون في الموقع الصائب تفكيرا , ونهجا , وصياغة للأسالب الكفاحية التي توصله إلى حقوقه الطبيعية في الحرية والديموقراطية والحقوقية الحياتية , واسترداد الضائع منها عن طريق الاحتلال . لقد أظهر استطلاع أجراه المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحية في رام الله , قالت نتائجه : ازدياد شعبية المقاومة في أوساط الشعب الفلسطيني وأن 86 % من المستطلعة أرائهم يؤيدون إطلاق صواريخ على الكيان الصهيوني إذا لم يتم إنهاء الحصار والإغلاق على القطاع . كما أظهر الاستطلاع " أن الغالبية العظمى من الفلسطينيين في الضفة الغربية تريد نقل نهج المقاومة إلىها كما هي الحال عليه في غزة .

الاستسلام يظهر لدى البعض اثناء المرض وبخاصة الإصابة بالامراض الخطيرة : كالسرطان . ولكن يمكن مقاومته أيا كانت خطورته , فالقوة الداخلية للإنسان قادرة على اجتراح المعجزات . الهدف الإنساني في الحياة مشروع تماما ولا معنى للحياة من دون هدف , وإن الإشكالية الكبيرة وكما يقول بنيامين فرانكلين : "المأساة لا تكمن في عدم الوصول إلى الهدف وإنما أن لا يكون هناك هدف للإنسان من الأساس " . الاستسلام هو الذوبان في إشكاليات الذات , وهو التقوقع في إطارها المجرد بمعزل عن الوسط المحيط بكل ما فيه من مظاهر تفاؤلية كثيرة . قيمة الإنسان هو : القدرة على خلق التفاؤل في وعيه , وتسييد هذه الحالة عل سواها من الأفكار التشاؤمية . ولولا الامل بما هو اجمل لما كانت هناك دوافع للحياة . والأخيرة هي وقفة عز أولا وثانيا وأخيرا . اليأس قاتل والامل هو الحياة . بالفعل : ما أبشع الاستسلام بكل معانيه ومضامينه , وما اجمل الكفاح في سبيل إنجاز الأهداف والطموحات .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27904
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع258505
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر622327
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55538806
حاليا يتواجد 3289 زوار  على الموقع