موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

حربٌ ضد الإرهاب طويلة الأمد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ستكون المعركة مع تنظيم "داعش" طويلة الأمد، وربما واسعة المدى والنطاق، ولن تنتهي سريعاً مثلما يتخيل ذلك كثيرون، ليس لأنها لن تُحسم بالطائرات الأمريكية والبريطانية والفرنسية،

ولا لأن الأمريكيين وحلفاءهم الغربيين مُحجمون عن إرسال قوات برية للحرب ضد التنظيم، كما لا يفتأون يؤكدون، ولكن لأن الولايات المتحدة لا تجد مصلحة في إنهاء "داعش" إن كانت تجد حاجة في معاقبته. وإلى امتداد المعركة في الزمان، يضاف احتمال امتدادها في المكان وخروجها عن نطاقي العراق والشام، وبالتالي ستتزايد بذلك احتمالات الصعوبة في السيطرة على التنظيم.

 

قلنا إن الحرب لن تنتهي سريعاً بالقضاء على تنظيم "داعش"، لعدم وجود مصلحة أمريكية في ذلك، فالولايات المتحدة لا تخسر كثيراً من وجود تنظيم يُسدي إليها خدمات كثيرة، وينوب عنها في تحقيق أهداف لها لم تعد تملك أن تُرسل جنودها لتحقيقها، وأدوار التنظيم في سوريا واحد من تلك الأهداف والمصالح الأمريكية. وسيمرّ وقت طويل ستجد أمريكا مصلحتها في تسخير مخاطر "داعش" في ابتزاز هذا وذاك، ومقايضة أمن هذا البلد أو ذاك بموقف سياسي ما، أو مصلحة اقتصادية وتجارية ما.. إلخ. أما حربها المحدودة عليه، اليوم، فهي لغرض عقابه على تخطيه الخطوط الحمر، وزحفه باتجاه كردستان العراق - مربط فرس المصالح الأمريكية - ومن أجل ترويضه وإعادة تأهيله سياسياً ليندرج ضمن دائرة الاستراتيجيا الأمريكية في المنطقة، مثلما حصل مع غيره من تنظيمات "الإسلام السياسي".

يخطئ من يراهن، إذن، على حرب تقودها الولايات المتحدة الأمريكية ضد تنظيم مرتبط بمنظومة المصالح الأمريكية! الأوروبيون وحدهم باتوا يخشون مخاطر هذا التنظيم عليهم. شجعوه في أول الأمر، وسمحوا للمتطوعين من رعاياهم أن يلتحقوا به، في جبهة "الجهاد" في سوريا، حين رغبوا في إسقاط النظام السوري بالسلاح، لكنهم اكتشفوا - متأخرين- ضيق أفقهم السياسي حين بدأ مواطنوهم يُذبحون بأيدي مواطنيهم، وهواجس عودة "الجهاديين" إلى ديارهم الأوروبية تؤرقهم، لكن الأوروبيين لا يستطيعون إنجاز حرب حقيقية على التنظيم من الجو، وهم - قطعاً- لن يُضحوا بجنودهم في حرب برية ليس يُعلم كم ستأخذ من الزمان، وحرب أفغانستان والعراق ما زالت طرية في الأذهان.

ليس من أحد يملك مصلحة في خوض هذه الحرب سوى من تضرروا من "داعش" وأفعالها، أو مَن هم في حُكم من سيتضرر منها غداً، وهؤلاء هم العرب الذين جيء بالتنظيم إلى ديارهم ليفتك بها، وينشر فيها القتل والخراب. ومصلحتهم تزيد معدلاً لأن "داعش" تجنّد أبناءهم للقتال في سوريا والعراق وبعض جرود لبنان، والمقاتلون هؤلاء سيعودون، يوماً، إلى بلدانهم مثلما عاد قبلهم "الأفغان العرب" فيعاملون بلدانهم وشعوبهم مثلما عاملا سوريا والعراق وشعبيهما. ثم إنها تزيد معدلاً لأن العدو، عند "داعش" و"النصرة" وأشباههما، في الداخل لا في الخارج، و"العدو" هذا لم يعد، فقط، يُكنّى ﺑ"الروافض" و"الأقليات"، وإنما أصبح من "أهل السنة والجماعة" أيضاً. وأخيراً تزيد المصلحة معدلاً لأن هذه التنظيمات التي "تجاهد" في دماء العرب: مسلمين وغير مسلمين، وفي "دار الإسلام" لا في "دار الحرب" (حيث "إسرائيل" على مرمى حجر!)، إنما هي تفعل هذه المنكرات جميعاً باسم الإسلام! وتُغَرم صورة الإسلام، وصورة العرب والمسلمين جميعاً، أفدح الغرامات وأبهظها في أركان الأرض كافة.

ما يؤسس مبدأ المصلحة العربية المشتركة والجامعة في كفّ خطر "داعش" وأخواتها، هي الحقيقة التي ليس يجوز لأحد منّا أن يجحدها، أو أن يشيح عنها بالنظر، ومفادها أن أمن البلدان العربية ووحدة كياناتها، اليوم، على كفّ عفريت!

من يجادل في ذلك ويستصغر الخطر، ستفاجئه الأحداث والتطورات بما لم يرغب. وحينها قد تكون فرصة الردّ الجماعي قد ضاعت، أو تعصّت على الإمكان. ما أغنانا عن القول، إذن، إن المطلوب اليوم، وعلى نحو مستعجل، طيّ صفحات الخلافات العربية المندلعة، منذ ابتداء أمر هذه الفوضى "الخلاقة"، والتداعي إلى صوغ استراتيجية شاملة للردّ على هذا الخطر المتنامي الذي تمثله "داعش"، وتنظيمات أخرى نظير (مثل "جبهة النصرة"، و"أنصار بيت المقدس"، و"أنصار الشريعة"، و"جُند الخليفة"، وسائر فروع القاعدة في اليمن والجزيرة العربية والمغرب العربي)، وتوفير أسباب تنفيذ هذه الاستراتيجيا في جبهاتها كافة: العسكرية، والأمنية، والإعلامية، والفكرية.

من النافل القول إن أولى المهمات المطلوبة، من أي حلف عربي في مواجهة الإرهاب، خاصة في لحظته الراهنة التي يؤسس فيها لنفسه كياناً سياسياً جغرافياً قائم الذات، هي إضعافه من طريق ضربات عسكرية وأمنية مركّزة تقوم بها أجهزة عسكرية وأمنية واستخبارية عربية موحّدة، لهذا الغرض، وتكون تحت إمرة قيادة مشتركة موحّدة، ذلك أن وقف النزيف مقدم على معالجة المرض.ولكن الأمر هنا، مثلما قلنا، يتعلق بإضعاف لا بمحو للخطر، حيث ما من حل أمني لظاهرة من هذا الضرب تجتمع في تكوينها عوامل عديدة، والأمراض لا تُعالج بمعالجة أعراضها. لذلك لا مناص من النظر، بعين الرؤية الاستراتيجية، إلى ما يتجاوز نطاق المقاربة العسكرية- الأمنية للمشكلة من مهمات أخرى، في المواجهة، لا تقل عنها أهمية.

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29381
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29381
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر773462
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45835850
حاليا يتواجد 3635 زوار  على الموقع