موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

خطاب ولا فعل... وتلويح ولا اقدام؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

رغم اسطورية صمود غزة ومقاومتها البطولية، زادت حرب الأميركان الداعشية من تنحية القضية الفلسطينية جانباً اكثر مما كانت عليه، اقليمياً ودولياً، واعطت الصهاينة وقتاً تهويدياً اضافياً وفرصاً تصفويةً لن يتوانوا عن انتهازها.

واذا كان الموقف العربي الرسمي المشين ابان الحرب على غزة قد اتاح لهم الحديث عن تحالفات واصطفافات باتوا ينسجونها مع بعض الأنظمة العربية، فإن الحرب التي تشن الآن على العراق وسوريا، وبالعودة الى تصريحات نتنياهو المتكررة، قد ترجِّح تمكنهم فعلاً من انجاز ما هم يتحدثون عنه... في مثل هذا الواقع المستجد المتكيف مع ايقاعات فوضى حرب الإرهاب الأميركي على الإرهاب في المنطقة، وراهن عربي بالغ السوء متدني الردائة، وحالة انقسام فلسطيني مقيمة لم تفلح مآثر غزة النضالية في طمسها وتأجيل سرعة عودة تجلياتها، كان قد اتى ترويج رام الله لما دعته مبادرة رئيس سلطتها لحل القضية الفلسطينية عبر طرحها على الأمم المتحدة. وقبل ان تطرح وتتضح معالمها، أو ينكشف الغموض الذي اثارته التسريبات والتكهنات حولها، حملها كبير مفاوضي السلطة الأوسلوية ومدير استخباراتها إلى واشنطن لعرضها على راعي المفاوضات المنهارة جون كيري، الذي لم يتردد في رفضها، الأمر الذي عني من حينه أن الفيتو الأميركي هو في انتظارها إن هى قيض لها أن تعرض على مجلس الأمن ولم يتراجع صاحبها عن عرضها. بعدها تحدثت رام الله عن "خطة عملية" ينتوي رئيس السلطة السير بمقتضاها مؤكدةً أنه لن يحيد عنها، بل وهناك من وعدنا بقنبلة سوف يفجِّرها من على المنبر الأممي لها ما بعدها، بل وذهب البعض الى حد التكهن باحتمال اقدامه على حل السلطة الأوسلوية في حال فشل مبادرته. وجاء الموعد المنتظر، والقى رئيس السلطة كلمته من على المنبر الأممي، واستحقت ثناء الكثيرين على بلاغتها، كما لم يختلف كثر مع مضامينها، بيد ان كل ما جاء فيها يمكن اختصارها في ثلاث:

 

اولاها، رفضه العودة للمفاوضات وفقما كانت تجري عليه سابقاً، بمعنى عدم قطعه لشعرة معاويه التفاوضية، وأن لا ما يمنعه من العودة اليها إن جرى تحسين سياقاتها... رغم ثبوت عبثيتها، وانسدادها افقها، وما اهدرته من زمن كان بركة تهويدية خالصة على المحتلين، الى جانب ما عمَّقته من انقسام في الساحة الوطنية أُسُّه الرئيس السياق الأوسلوي التنازلي المدمِّر للقضيه، والذي، ومن عجب، أنه رغم انهيارها، وما جرى في غزة ويجري يومياً في الضفة، قد أبقى على التنسيق الأمني "المقدَّس" مع المحتلين قائماً، بمعنى تحوّل افراز هذا السياق، أي السلطة، الى مجرَّد اداة أمنية في خدمة أمن المحتلين... للعلم فقط، اعتقل في الضفة خلال الشهر المنصرم وحده 560 مواطناً أما عن التهويد فحدِّث ولا حرج، وآخره سطو المستعمرين واستيلائهم على 25 بيتاً مقدسياً في حي سلوان...

وثانيها، مطالبته للأمم المتحدة بجدول زمني لانهاء الاحتلال، والجميع يعلم وصاحب المطالبة أولهم أن هذه التي يطالبها، واضافة الى كونها من شرَّعت اصلاً اغتصاب فلسطين عبر قرار التقسيم وقبول الكيان الصهيوني الغاصب عضواً مدللاً فيها، لم تنفِّذ قرارا واحداً صادراً عنها يتعلق بالقضية ويرفضه هذا الكيان، اي أن ما لا يجهضه الفيتو الأميركي من قراراتها لا ينفِّذه الصهاينة، وتاريخ مجلس الأمن بالذات حافل بمثل هذه الفيتوات الحامية لهم.

وثالثها، تحدث بجرأة لم تعهد عنه من ذي قبل عن حرب الإبادة الصهيونية على غزة متوعداً مرتكبيها بعدم افلاتهم من العقاب. هذا جيد، بيد أنه لم يقرن هذا الوعيد باعلان عن التوجه للإنضمام الفوري لإعلان روما والذهاب مباشرةً للمحكمة الدولية، أو الإشارة الواضحة إلى ما يضحد التلكوء في الإقدام على أمر لطالما جرى التلويح، بل والتهديد، به، وقيل أنه واحدً من مرتكزات خطته التي تم التبشير بها قبل ذهابه للأمم المتحدة، الأمر الذي استغربته منظمة العفو الدولية وانتقده بيان لها معتبراً اياه "مساومة على حق"، وذكَّرنا باحباط السلطة المعروف لتمرير تقرير غولد ستون في مجلس الأمن... لاحقاً ربط الذهاب للمحكمة بفشل مبادرته في الأمم المتحدة!!!

كان اول رد فعل اميركي مباشر على خطاب رئيس السلطة هو وصف المتحدثة باسم وزارة الخارجية له ﺑ"تصريحات استفزازية"، وأن ما جاء فيه يحتوي على سمات "مهينة ومخيِّبة"! الأمر الذي يقرر سلفاً مصير المبادرة وخطتها العملية في هذا المحفل الدولي الذي لازال موضوعياً في حكم الملحق بوزارة الخارجية الأميركية، لاسيما وأن مسارها محكوم بذات التوجه التسووي ولا يخرج اصلاً عن تليد المراهنة المزمنة على راعيه الأميركي...

خلاصة القول أننا ازاء تلويح ينقصه الإقدام هدفه الضغط لاستدرار سبل افضل للعودة للمفاوضات، أو تحسين شروطها لتسهيل العودة للانخراط فيها... وحركة هى بمجملها قد نجمت عن ارتطام نهج تسووي بانسداد كامل لمسار عبثي، كل ما اسفر عنه هو سلطة بلا سلطة وتحت احتلال، أو شاهدة زور على تهويد وطن، ارادها المحتلون اداةً لتصفية القضية الفلسطينية، ولم ولن يسمحوا لها بتجاوز دورها الوظيفي الأمني القائم ولن يبقوا عليها إلا لإلتزامها به... اذن، وبعد خطاب المبادرة، ما العمل؟!

إنه ما من خيار أمام الأوسلويين سوى دفن اوسلوستانهم والانكفاء عن مسارهم الذي اوصلهم واوصل الساحة والقضية معهم الى راهنها الأسوأ، والكف عن المراهنة على اريحية الصهاينة واستجداء عدالة الأميركان... ولا خيار أمام الفلسطينيين سوى ما اثبتت غزة أنه ما من خيار لهم سواه... المقاومة...

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2472
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90004
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر882605
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50859256
حاليا يتواجد 2449 زوار  على الموقع