موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

قِيَم مجتمعية تنقلب عكسها ... ذهول ... وصدمة !؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

من بين عشرات الآلاف من العناوين التي قرأتها , والتي تدور ولو قليلا حول الموضوع المطروح, استوقفني عنوانان : الأول , عنوان مجموعة قصصية للراحل الشهيد , المبدع غسان كنفاني : " عالم ليس لنا " , الثاني , " لن يفهمني أحد غير الزيتون " وهو عنوان قصيدة للشاعر عزالدين المناصرة . العنوانان ( برغم أن الكاتب والشاعر ارادا من إيحاءاتهما ربما : أشياء وقضايا أخرى ) ينطقان بنوع من الغربة عن القيم المجتمعية السائدة حاليا! في أحيان كثيرة : ومن قبل كثيرين, يجري وصف من قام بالنصب ب " الفهلوي " !, ووصف الانسان "الأمين " الذي لا يستثمر منصبه بنهب المال العام بالاغتناء , والذي قد يستدين من أجل قضاء حوائجه الحياتية العائلية ب " الهبَل " ! . " المنافق " أصبح " ذكيا " يعرف كيف يغتنم الفرصة ! , والذي يقول الحق ولو على قطع رأسه , "غير تكتيكي " و " عدواني". يجري تقييم الإنسان حاليا من قبل الكثيرين , وفق ما يملك من أموال , وليس لأخلاقه ! وكذلك من حيث مدى احترامه من قبل عديدين في مجتمعه . في محاولة لتمرير القيم الجديدة يجري التمسك بأقوال وأمثال من نمط : "بقدَر ما تملك , بتسوى " , " بوس إيده وادعي عليها بالكسر " , " اللي بوخذ إمي بقولوه: يا عمي " وغير ذلك من المصطلحات الشبيهة .

 

نرى اضمحلالا متدرجا لقيَم مثل : الأصالة , المبدئية , الأخلاق العالية , الشهامة , النبل وغيرها من الصفات التي مثلت عناوين رئيسية للوجود الإنساني في عالمنا العربي لصالح ما يوحي بعكسها .... هذا على صعيد الإجتماع .

أما على الصعيد السياسي : فمن يؤمن بتحرير كل أرض فلسطين من النهر إلى البحر يبدو في نظر كثيرين : " مغامرا " , لغته خشبية , مثاليا غير واقعي , حالما يسبح في الخيال .... كذلك من يؤمن بالوحدة العربية على المدى الاستراتيجي, وقس على ذلك ! . في كل حقل من مجالات الحياة تجد القيم الأصيلة , والقيم المكتسبة , الطارئة على مجتمعاتنا . في الثقافة هناك مروجو ثقافات النخب الحاكمة وسياساتها وتبراراتها وعجزها . تجد مثل هذه المظاهر أيضا في المجال الإقتصادي وغيره . في محاولة تفسير هذه الظواهر( أو التي في طريقها إلى التشكل) يتوجب التطرق ولو بشكل مكثف ومختصرإلى بعض المصطلحات التي هي بمثابة القوانين في المجالات المطروحة , وعلى هذا الصعيد نقول :

بداية , فإن الوعي هو انعكاس للواقع . الأخير يتشكل بشكل رئيسي من المعرفة بما يدور في المجتمع من ظواهر : اقتصادية , اجتماعية , سياسية , ثقافية وغيرها . كل هذه الظواهر / المجالات لها نظرياتها المبنية على تعريفات تحاول أن تكون محددة , فالاختلاف حولها كبير وواسع ,لكن هناك سماتا مشتركة لكل واحدة منها وقاسما مشتركا أعظم فيما بينها. هذه الظواهر ليست منفصلة بعضها عن بعض , فهي مرتبطة بشكل جدلي: تؤثر كل منها في الأخرى وتستقبل تأثيرها , لذا فلا فصل بين الثقافي والسياسي .هذا على سبيل المثال وليس الحصر, وإذا كانت مهمة المثقف أن يحلم , فالسياسي هو الذي يقوم بتحقيق الحلم ! هذا ما هو متعارف عليه , لكنه يفتقد إلى الصحة التامة , فمن حق المثقف أن يعمل على تغيير الواقع ولا يقتصر دوره على الحلم فقط . الأمر الأخير يستند مدارس متعددة , منها : الواقعية ( والواقعية الاشتراكية من ضمن الأخيرة! والأدب والفن باعتبارهما شكلين ثقافيين لا بد وأن يخدما القضايا المجتمعية - وفقا لبلزاك وفلوبير ) الواقعية الاشتراكية تربط ما بين المجال الحياتي والالتزام بقضايا العموم وعلى رأسها : الوطنية .

على الصعيد الاقتصادي : في مجتمعاتنا نعيش نمط الإنتاج والعلاقات الرأسمالية واقتصاديات السوق, القائمة بهدف : تحقيق أقصى الأرباح على طريق مراكمة رأس المال للأفراد والشركات ولفئة طبقية معينة, بغض النظر عن مدى استغلالها للبشر.بالتالي : فإن العامل الاقتصادي له الدور الرئيسي في توجيه الحس المجتمعي ومن ضمنه الثقافي , سلبا أو إيجابا, وفي انتاج الأفكار والوعي المجتمعي ,لأنه ووفقا لهيغيل : فإن النشاط الاقتصادي هو أصل الحركة الاجتماعية والثقافة . النشاط الإقتصادي وعلاقات الإنتاج ونمطيتها لا بد بالتالي وأن تفرض قيمها , مفاهيمها الجديدة , التي تأخذ طريقها للنمو التدريجي في المجتمع, رغم تضادها مع القيم والمفاهيم التاريخية السائدة , لتشكل نمطية سلوكية جديدة.

على الصعيد السياسي : برغم أن السياسة هي " دراسة السلطة " وفقا "لهارولد لازول ", أو أنها "دراسة تقسيم الموارد في المجتمع " وفقا " لديفيد استون " , لكن لها تطبيقاتها المختلفة وفهمها المختلف , فمثلا : فإن أرسطو يرجعها تصنيفا إلى العلوم التطبيقية , نظرا لارتباطها بالممارسة العملية. بدورها فإن الماركسية تعتبرها " دراسة للعلاقة بين الطبقات " , وما يسمى بالواقعية يعتبرها " فن الممكن ", من هؤلاء : غورباتشوف الذي جاء بشعاري : البيريسترويكا والغلاسنوست ( إعادة البناء والعلنية ) اللذن دمرا الاتحاد السوفياتي وفككاه , كما دول المنظومة الأشتراكية . لذا , فإن للسياسة دور في صياغة المفاهيم والقيم المجتمعية .

المقصود القول : أن القيم المجتمعية المتراكمة تدريجيا عبر عملية تاريخية طويلة , وعبر خصوصية ثقافية وبالتبادل مع الثقافات الأخرى( الأوروبية مثلا : كانط ومن سبقوه ) , وعبر علم الاجتماع ( وفقا لابن خلدون , وأرسطو ومن سبقاه : سقراط وأفلاطون) , وعبر السياسة ,والاقتصاد وعلاقاته : هي حصيلة معرفية قادرة على التشكل وفقا لنمطية العلاقات بين كافة المجالات المختلفة .

ليس كل ما يلمع , ذهبا , وليس كل جديد يعتبر مفيدا ! المهم هو معرفة الموائمة بين القديم والجديد ومفاهيم المجتمعات الأخرى في قالب يهدف إلى تعميق القيم المجتمعية الأصيلة , وبالشكل الذي تخدم فيه هذه القيم والمفاهيم كل قضايا المجتمع ومنها الاجتماعية والاقتصادية والسياسية وعلى رأسها الوطنية بالطبع , فما يجري من تحريف مقصود لهذه القيم الجميلة يهدف إلى : تسييد ثقافة معينة , على رأس جدول أعمالها : تخريب النسيج الاجتماعي لمجتمعاتنا ولأمتنا العربية وتفكيكها أيضا .

ما يجري يدعو بالفعل إلى الإنذهال ويشكل صدمة حقيقية لعديدين تربوا على القيم الأصيلة والجميلة وما زالوا يتمسكون بها رغم كل المعيقات والتقييمات والاتهامات , يخفف من وقع ذلك : إدراك أبعاد وأسباب هذه المتغيرات القيمية بأشكالها السلبية للأسف وليس الإيجابية . رغم كل ذلك وكما يقول المثل " ما زالت - وأضيف : ستظل – الدنيا بخير" , والبقاء للظواهر والقيم الجميلة وليس لمحاولات تحريفها .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مبادئ جديدة في تسوية النزاعات الدولية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 22 فبراير 2018

    تتحفنا الدبلوماسية الأميركية تباعاً بالجديد في مبادئ تسوية النزاعات الدولية، فقبل مدة وجيزة أجاب ...

ترامب متهم يصعب إثبات براءته!

د. صبحي غندور

| الخميس, 22 فبراير 2018

    عاجلاً أم آجلاً، ستصل التحقيقات التي يقوم بها المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر إلى ...

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17486
mod_vvisit_counterالبارحة52309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع204881
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر997482
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50974133
حاليا يتواجد 5441 زوار  على الموقع