موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

لماذا المقاتلون الأجانب؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

تكشف ظاهرة المقاتلين الأجانب في حروب المنطقة العربية، وخصوصا المقاتلين مع تنظيم ما يسمى “بداعش” الآن ابعادا متعددة، لا تختصر بكونهم اجانب وحسب وإنما في تكوينهم الفكري والسياسي والاجتماعي ودورهم في الممارسات الوحشية التي عرفوا بها بعد التحاقهم بالتنظيم او تنظيماتهم على الأرض.

مما يعني ان وجود مثل هذه الظاهرة يثير اسئلة كثيرة عن المخططات والنوايا التي تدور حولهم ومعنى الحديث عنهم بين التهويل وواقع الحال. ولعل دخول الولايات المتحدة الاميركية وتوابعها اساسا في الموضوع شوّه الصورة او جعلها تصب في خدمة اهداف ابعد من التسمية وأوسع من المتطلبات التي يمكن ان تقود إلى فهم وإدراك معنى الحرب التي تخاض ودور القوى التي تقوم بها او تعمل عليها. وفي الأخير تستدعي مثل هذه الوقائع تفحصا وإدراكا لها وضرورة التمييز فيها وتحديد الأدوار والمهمات التي تسعى إليها. وما يحصل إلى حد الآن يظهر بوضوح تام ان هذه الظاهرة الجديدة/ القديمة هي ضمن خطط استباقية للعدوان الامبريالي والتوسع والهيمنة وليست لمصالح الشعوب وخدمة تحررها وصيانة وحدتها وثرواتها وسيادتها.

 

نشطت الإدارات الاميركية وتوابعها في مختلف المناطق الجغرافية على تشويه المصطلحات ومحاولات تخريب الوعي أو التضليل والخداع من اجل تمريرها واستخدمت لها، كما بات معلوما، شتى السبل والآلات الاعلامية والعسكرية والتقنية وغيرها، بمختلف اللغات، خدمة لأهدافها وخططها الاستراتيجية. وكل هذا مقصود ضمن اطر فتح الصراعات وإشعال الحرائق واستثمار فرصها في تنفيذ المخططات العدوانية وحروب القتل والسيطرة على الثروات والطاقات وحماية المستعمرات والقواعد العسكرية الاستراتيجية ومرتزقتها والمتنفذين فيها في شتى انحاء المعمورة.

ليس من السهل ان يفهم ما حصل في سرعة صناعة تنظيم ما يسمى “داعش” واحتلاله ارضا واسعة في بلدين مستهدفين ومطلوبين، وليس ايضا اعلان الحرب على التنظيم وتحشيد كل هذه الجهود والاجتماعات والمليارات من الدولارات لضربه أو الادعاء به. وليس من المنطقي انكشاف الخداع الغربي الرسمي في الانقلاب من السلم إلى الحرب بليلة وضحاها. او الكلام، مجرد الكلام، قبل اشهر عن مساعي السلم وانسحاب القوات العسكرية والدعوات إلى المفاوضات السلمية وحل القضايا بالحوار إلى دق طبول الحرب وقصف المدن بالطائرات وصواريخ توماهوك وغيرها من مختلف انواع الاسلحة الحديثة التي يجرب بعضها ويختبر في منطقتنا المنكوبة بها وعقد المؤتمرات والاتفاق السريع فيها او حتى قبل عقدها. هذه الخطوات المتلاحقة وما سبقها من تهيئة وإعداد تتصل بكل المؤشرات الأخرى، وتكشف من جديد طبيعة الامبريالية ووحشيتها وتعميم ازماتها المتصاعدة، بل تزداد شراسة وتعمل بكل جهودها لتكريس سياسات العدوان والحروب والاحتلال والهيمنة الاستعمارية بكل الأساليب الفاشية. وبالتالي تكون مصالح الشعوب وخياراتها وثرواتها هي الخاسرة والمعنية بنتائج ما يجري وتداعياته الوخيمة عليها قبل غيرها. وهي من جهة اخرى تتحمل صمتها وتخليها عن مهماتها الفعلية في مثل هذه الحالات والظروف العصيبة، وموقفها مِن مَن يمثلها في القرار السياسي والمصيري الآن.

عقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة جلسة استثنائية (2014/09/24) برئاسة الرئيس الاميركي باراك اوباما وبحضور متميز من رؤساء ووزراء خارجية الدول الاعضاء وضيوف اخرين وأصدر قرارا ملزما يجبر الدول الاعضاء في المنظمة الدولية على منع رعاياها من الانضمام إلى مقاتلي داعش في سوريا والعراق. وهو في مثل هذا الاجتماع والقرار يعلن خطورة التنظيم. ولكن الرئيس الاميركي ومن حضروا معه يعرفون جيدا مَن وراء كل ما حصل، ومَن هي الحكومات الراعية والحاضنة والممولة للتنظيم، ومن بينها من الحاضرين في الجلسة، ولهذا ما صدر وما سيصدر يدعو إلى التنبه مما يعنيه ويخطط له لا من مضمونه المباشر فقط، ولا الفزعة المريبة.

تلحق بذلك تحذيرات مسؤولي الأمن الغربيين وحديثهم عن اعداد المقاتلين الاجانب المنضمين إلى داعش وأخواتها وعن عودتهم إلى الغرب وقيامهم بأعمال ارهابية او قد يرتكبون ما يخشى منه. وهذه مرة اخرى اشارات لا تخرج عن الممارسات التي تقوم بها اجهزتهم في التعامل مع رعاياهم من اصول اجنبية خصوصا، وسياسات بلدانهم الاخرى في السجون والعدوان والحروب، وقد تكون هي من اسباب ما يؤول إليهم امرهم بعدها، فضلا عن التوظيف والتجنيد المطلوب منهم في مثل هذه الحالات. كما ان كل تلك التحذيرات لم تغير في الوقائع الحاصلة كثيرا بل تضيف لها عملا للأجهزة ودوائرها وأساليبها التي لا تقل عن وحشية التنظيمات الارهابية في تعاملاتها. أو هي التي دفعت تلك التنظيمات للتصرف بهذه الفاشية والوحشية المستنكرة والمدانة بكل المفردات والإمكانات القادرة على ردعها والتخلص منها.

الإعلان عن ارقام وأعداد لهم لا تغير من القضية كثيرا وحتى الاختلافات فيها أو التناقضات تظل تنويعا على المخططات المرسومة لها فقط. آخر تصريح لجيل دي كيرشوف، مسؤول مكافحة الارهاب في الاتحاد الأوروبي، لبي بي سي (2014/09/26) إن عدد المواطنين الاوروبيين الذين انضموا لتنظيم “داعش” في العراق وسوريا قد تجاوز ثلاثة آلاف. وكان خبراء وتقارير اعلامية قد قدرتهم في وقت سابق من العام الحالي بنحو الفين. ورأى دي كيرشوف إن قيام التنظيم بإعلان “الخلافة” في حزيران/ يونيو الماضي كان له دور في جذب المؤيدين الأوروبيين. وحذر المسؤول الاوروبي من ان الغارات الجوية التي تنفذها الولايات المتحدة وتوابعها قد زادت من احتمال وقوع هجمات انتقامية ضد اهداف في اوروبا. وأشار إلى احتمال تنفيذ المجموعات المنافسة لتنظيم “داعش” - مثل تنظيم القاعدة- هجمات على اهداف في اوروبا للمحافظة على موقعها، وقال “إن صعود داعش قد يجبر القاعدة على عمل شيء ما للبرهنة على انها ما زالت ذات اهمية”!.

تؤكد التحذيرات والقرارات على خطورة التنظيم وخطر الدول الداعمة له التي لا يراد ذكرها، لأنها تدخل الآن في تحالف الحرب عليه، او تحت هذه التسمية. والاغلبية في الأخير تعمل من اجل مصالحها وأهدافها وليس من اجل مصالح الشعوب وخياراتها.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

الانتخابات العراقية القادمة وجريمة المشاركة فيها

عوني القلمجي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يبدو ان معالم الخوف أصبحت واضحة في وجوه اركان عملية الاحتلال السياسية. فتسويق الانتخابات وخد...

تحية إليه فى يوم مولده

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    علمنا جمال عبد الناصر فى حياته أن الثورة، أى ثورة، لا يمكن إلا أن ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عملياً في الأراضي السورية، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15809
mod_vvisit_counterالبارحة40928
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع214955
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر704168
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49359631
حاليا يتواجد 2873 زوار  على الموقع