موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

ليس دفاعاً عن الدولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لا تقر حال لمجتمع، وينتظم له أمر، من دون دولة: قوية قادرة. افتراض مجتمع من غير دولة، أو في غناء عن بعض من وظائفها، ضرب من الخيال والوهم، وتجذيف ضد تيار حقائق التاريخ. ساجلنا هذه الأزعومة، منذ زمن، وما برحنا نرى في تخرصاتها خطراً على الاجتماع الوطني ينبغي دفعه.

ثم ما لبثنا أن شاهدنا كيف تتجدد الأغلوطة عينها، لدى قطاعات عريضة من الناس، بمناسبة حماسة "الربيع العربي" والاندفاعات الطوباوية لبعض كبير من جمهوره، فتتجدد معها الحاجة إلى نقد فكري صريح، وجريء، لمثل هذه الأوهام الطفولية، نقداً لا يماري أو يداهن ويتملق مشاعر الجمهور، وخاصة في لحظة "ثورية" يرتفع فيها معدل الحرج لدى كل صاحب رأي.

 

ليس في الكلام على الدولة، بهذا المعنى، تقديس لها أو تبجيل، أو ارتفاع بها عن نصاب وظائفها في الاجتماع الإنساني، كما ليس فيه صمت عنها، وعما يسعُها أن تأتيه من قهر زائد عن حد تدخلها الشرعي، فلقد سبق ووقفنا وقفات نقدية لمقاربة ظاهرة المنزع التسلطي في سلطة الدولة، غير أنا ما حدنا عن الاعتقاد أن مثل ذلك المنزع - وهو ممجوج ومرفوض- قابل للترويض وصولاً إلى المحو، وذلك من طريق النضال الديمقراطي السلمي الذي لا يختلط فيه معنى الدولة، ككيان جمعي، مع معنى السلطة والنظام على مثال اختلاطه في الأذهان اليوم.

ولقد سبق أن كتبنا عما يمكن أن يكون في الدولة من سوء، غير أننا نبهنا - في الوقت عينه- على أن الأسوأ من سوء الدولة هو اللادولة، إذ ليس بعد إسقاط الدولة غير ميلاد نظام الطوائف والمذاهب والقبائل والعشائر، وانقسام الشعب الواحد إلى "شعوب" عديدة بعدد العصائب والمناطق، واصطدم هذا الخليط ببعضه بعضاً مدفوعاً، كلاً وأبعاضاً، بمنازع الاستيلاء والسيطرة - على النحو الذي وصفه عبدالرحمن بن خلدون في تحليله الاجتماع العربي الإسلامي "الوسيط"- ومدفوعاً، في الوقت عينه، بأوهام إمكان بناء سلطة على حدود الجماعة الأهلية التي تبدأ سيرورة تمايزها، من غيرها من الجماعات الأخرى، في التبلور والتعاظم والاتساع.

لا شيء يتولّد من إسقاط الدولة غير إنجاب نقيضها/ نقائضها حكماً، فإذا كانت الدولة، أيّ دولة، الكيان الذي يرمز إلى السلطة والنظام والقانون، ويجسدها - أياً تكن طبيعة تلك السلطة والنظام والقانون - فإن حالة اللادولة هي الحال النقيض من الدولة، هي حال الفوضى العامة والمعممة، وحال الحرب الأهلية - الساخنة والباردة - حيث التخاؤف (الخوف المتبادل) بين الجماعات الأهلية، ولوذ كل جماعة منها بداخلها وب "أمنها الذاتي"، حال التنازع المفتوح بين الأهواء والشرائع والإرادات، حيث لا شريعة (قانون) جامعة ولا إرادة عامة. إنها، باختصار، حالة ما قبل السياسة. وهي حين تصير هكذا، أو شيئاً بهذه المثابة، يلتغي وجود المجتمع ذاته، فيستحيل إلى مجرد جماعات يحكمها منطق القطيع.

ليس بعد الدولة، إذاً، إلا العودة إلى ما قبل الدولة، أي إلى الحالة التي وصفها الفيلسوف الإنجليزي توماس هوبس ب "حالة الطبيعة" etat de mature: حيث "حرب الجميع على الجميع"، وحيث لا وازع من الناس يزع بعضهم عن بعضهم، ويكف أذى بعضهم عن بعضهم، كما رأى عبدالرحمن بن خلدون قبله. لم تعرف البشرية في تاريخها الاجتماعي، أي مذ أنجزت الانفصال الكامل عن مرحلة القطيع وانتظمت في مجتمعات مستقرة، غير نظام الدولة بما هو نظام اجتماعها الإنساني. وهي لم تهتد بعد - وقد لا تهتدي - إلى تركيب معادلة أخرى لوجودها غير تلك التي سرت سيرتها في التاريخ، وأدركها العقل الإنساني مسلماً بأنها وحدها الصيغة الكيانية التي تفتح للمجتمعات الباب نحو الاستقرار والتعايش والتقدم.

وصفنا الدولة بأنها أعظم اختراع إنساني، فلقد كان الناس يخترعون المجتمع حين اخترعوا الدولة، أي حين اهتدوا إلى تنظيم اجتماعهم وإخضاعه لسلطة تنشأ منهم وتكون لهم. إنها المعادلة الذهبية في تاريخ الإنسان، وهي التي أمكن، بفضلها، إخماد نوازع الشر في البشر (وهذه من صميم نوازعهم الحيوانية)، وتصيير الإنسان إنساناً: بالتهذيب، وإخماد الغرائز الافتراسية - بمعنييها المادي والرمزي - وإخضاعه لنظام جماعي يقوم على مطالب تتجاوز نداءه الحيوي (الحيواني) وتعقله.

هذا كلام في ضرورة الدولة للاجتماع الإنساني، أسهب فيه الفلاسفة والمفكرون منذ خمسة وعشرين قرناً، وإن لم يكن بلغ أسماع بعضنا! إن كان منا من يعالن الدولة عداء أو اعتراضاً لأنها متسلطة، فليقاوم تسلطها من دون أن يرمي بالولد في القمامة لأنه أحدث في ثيابه، أو من دون أن يفجر غرفة من أجل قتل ذبابة فيها.

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

أهمية إحكام عزلة قرار ترامب

منير شفيق

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

لنأخذ ظاهر المواقف الفلسطينية والعربية الرسمية من قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بإعلانه القدس عاص...

استحقاق حرب القدس

توجان فيصل

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

إسرائيل تجهر بأنها مولت وسلحت وعالجت الدواعش لينوبوا عنها في محاولة تدمير سوريا، بل وتد...

إلى القيادة الفلسطينية: إجراءات عاجلة

معين الطاهر

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

جيد أن تتقدم السلطة الوطنية الفلسطينية إلى مجلس الأمن الدولي بطلب بحث اعتراف الرئيس الأ...

في السجال الدائر حول «خطة ترمب» و«الانتفاضة الثالثة»

عريب الرنتاوي

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

ثمة من يجادل بأن قرار الرئيس ترمب بشأن القدس، لم يحسم الجدل حول مستقبل الم...

قرار كوشنر... ووعد ترامب!

عبداللطيف مهنا

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

كأنما كان يتلو عبارات صاغها، أو لقَّنها له، نتنياهو. اعلن الرئيس الأميركي ترامب ضم الق...

الهروب نحو الأمم المتحدة ليس حلا

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

ما جرى من ردود أفعال عربية وإسلامية ودولية رسمية عقِب قرار ترامب نقل السفارة الأ...

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31262
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع68733
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر689647
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48202340