موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

ما قبل وما بعد القرار 2170

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حسناً وصل المجتمع الدولي إلى قرار بالإجماع يجرم داعش والنصرة، والمتعاملين معها والداعمين لها... والقرار 2170، ربما يشكل بداية الطريق لحلف أممي في مواجهة الخطر الزاحف على المنطقة والإقليم والأمن الدولي ... لكننا نقول “ربما”، فلسنا متأكدين بعد، ما إن كانت النوايا قد خلصت، والاستعدادات قد اكتملت لولوج عتبات المواجهة الإقليمية -الدولية مع قوى التطرف والإرهاب.

 

مصدر “عدم اليقين” الذي يجتاحنا، إنما يعود لأسباب عدة، منها... أولاً؛ تجاهل القرار للدول والأنظمة والحكومات التي تورطت قولاً وفعلاً في دعم إرهاب داعش والنصرة ...فهذه القوى لم تهبط على سوريا والعراق من كوكب آخر، هناك من صدّر لها فكراً تكفيرياً، وهو ذاته المسؤول عن تغذية الجهاديين بفكر التفكير والكراهية، منذ الجهاد العالمي في أفغانستان وصولاً إلى “غزوتي واشنطن ونيويورك”، مروراً بالإرهاب الذي ضرب عواصم عدة في العالم ... وهناك من موّل وزوّد بالبترودولار مباشرة عبر شبكات استخباراته ومؤسساته الدينية والاجتماعية... وهناك من قدّم الرجال بالآلاف إما بإخراجهم من السجون، أو بتنظيم عمليات نقلهم الجماعية من ليبيا وغيرها إلى ساحات الجهاد المفتوحة من الموصل إلى ريف حلب ... وهناك من سهّل دخول المجاهدين بالآلاف عبر حدوده المفتوحة مع “دولة داعش”، واشترى منها النفط والمسروقات، وعالج جرحاها ومصابيها في مستشفياته، وأقام لهم معسكرات الاستقبال والتدريب وكل ما يحتاجونه في رحلتهم الجهادية.

وثالثاً؛ لأن هناك من لا يزال يميز بين إرهاب سافر وآخر أقل سفوراً ... فيقترح علينا محاربة داعش من جهة، لكنه من جهة أخرى، يواصل دعم “حزم” وزهران علوش وبقايا الجماعات المسلحة، التي تتحالف مع النصرة، وتقيم معها غرف عمليات عسكرية مشتركة في “مارع” ودرعا والغوطة واليرموك، وبتواطؤ من الجيش الحر والائتلاف، بل وبمشاركة منهما، من دون أن يستتبع ذلك أي موقف أو إجراء من “المجتمع الدولي” الذي أدرج النصرة إلى جانب داعش، في لائحة المنظمات الإرهابية.

وثالثا؛ لأن هناك من يقترح دعم حكومتي بغداد أربيل والتعاون مع إيران في الحرب على الإرهاب، أما عندما يتصل الأمر بسوريا، فهناك من يشدد على وجوب تجنب محاربة داعش (دع عنك النصرة) في سوريا حتى لا تغضب دول الإقليم، التي جعلت من إسقاط نظام الأسد هدفاً لها، حتى وإن استوجب ذلك الاستنجاد بداعش والنصرة ... وهناك من يقترح تجنب التعاون مع حزب الله، حتى لا تغضب إسرائيل وبعض أصدقائها من معسكر الاعتدال العربي.

الحرب على داعش وأخواتها، يستوجب أولاً؛ إعادة النظر في “فقه الأولويات والضرورات”، فداعش هي الخطر الأكبر الذي ينبغي أن تتوحد الجهود والإرادات لمواجهته، ويستدعي ثانياً، إطارا إقليميا – دوليا للتعاون الأمني والعسكري والاستخباراتي، ويملي ثالثاً؛ تسمية المتهمين بدعم الإرهاب بأسمائهم، أقله اعتباراً من يوم صدور القرار 2107، وبخلاف ذلك، لن يساوي هذا القرار الحبر الذي كتب فيه.

في العراق، لا يبدو أن ثمة مشكلة في بناء ائتلاف عريض في مواجهة داعش، المجتمع الدولي منهمك في تقديم العون لحكومة أربيل، حليفته المفضلة والأثيرة ... وحكومة بغداد، على الرغم من مشاكلها الكثيرة، نالها نصيب من الدعم كذلك، وفي ظني أن المعركة مع داعش في العراق، قد تنتهي لصالح بغداد والإقليم وبدعم مباشر من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

الصورة ليست كذلك في سوريا، واشنطن ما زالت تميز بين داعش العراق وداعش سوريا، وهي رسمت لنفسها حدودا لن تتخطاها إلى سوريا، في المدى المنظور على الأقل، وكذلك يفعل الاتحاد الأوروبي الذي تكتفي عواصمه الرئيسة باقتفاء أثر واشنطن لا أكثر ... مع أن داعش لم يشتد عودها، وباتت قادرة على اجتياح العراق وتهديد أربيل، إلا بعد أن تمكنت في سوريا، وتحديداً في مناطق شمال شرق سوريا، ومن دون ضرب داعش هناك، لا معنى لكل حديث عن ضرب داعش في العراق.

يبدو أن أبو بكر البغدادي قد أدرك هذه الحقيقة، فمع تزايد طلعات الطيران الحربي الأمريكي في مناطق انتشار داعش، آثر النجاة وكبار قادة التنظيم باجتياز الحدود صوب سوريا ... هناك سيكون بمنأى عن الطائرات الأمريكية، بطيّار أو من دونه.

في سوريا، لا توجد قوة على الأرض، قادرة على مواجهة داعش ومنع تقدمها وهزيمتها، سوى الجيش السوري ... نرى منذ عدة أشهر، انهيار وتآكل الجيش الحر، وجبهة النصرة تتفكك تباعاً أمام زحف قوات “الخليفة” ... وألوف الأنصار من مختلف القوى الإسلامية والجهادية يبايعون البغدادي على السمع والطاعة ... وحده الجيش السوري قادر على وقف اندفاعة داعش، وإلحاق الهزيمة بها ... ومن يريد أن يصل إلى هذه النتيجة، فإن طريقه يمر بقصر المهاجرين في دمشق ... لا طريق آخر.

وإلى أن تحسم واشنطن خياراتها، سنظل على اعتقادنا بأن لعبة استخدام داعش وتوظيفها لم تنته بعد، وأن واشنطن وحلفاءها متورطون في هذه اللعبة، إن لم يكن بالدعم، فبغض النظر وإدارة الظهر لكل من يقدم العون والدعم والتسهيلات ... ونريد أن نرى تداعيات موقف ديفيد كاميرون من التعاون مع إيران في مواجهة داعش، وما إذا كان هذا التعاون، سينسحب على حلفاء إيران، أم أنه سيتوقف عندها، وهل المقصود بالدعم، إعادة انتاج سيناريو المالكي – العبادي في سوريا، أم أن الوضع مختلف في سوريا عمّا كان عليه الحال في العراق ... هل الأسد جزء من معسكر الحرب على الإرهاب، أم أن رحيله هو المطلوب لبدء هذه الحرب وفتح صفحة للتعاون مع إيران ... ما الذي يقصده كاميرون، وما الذي سيترتب على حديثه، وهل هو حديث بريطاني خاص، أم أن الرجل نطق باسم حلفائه عبر الأطلسي؟

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الثمن الباهظ للتضحية بالقطاع العام في مصر

أ. سامي شرف

| الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    لقد دفع الشعب ثمن التضحية بالقطاع العام، وبدلا من مجتمع الكفاية والعدل الذى كان ...

حجرُ الضفةِ جبلٌ ورصاصتُها قذيفةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الضفة الغربية والقدس الشرقية كقطاع غزة، وأن الحراك فيهما لا ...

العجوز إيمانويل ماكرون

د. حسن مدن | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

    بالكاد يبلغ عمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الحادية والأربعين، ونُظر إلى انتخابه رئيساً على ...

قرارات نتنياهو ......وعربدة المستوطنين

راسم عبيدات | الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    علينا ان نتفق انه لا وجود لما يسمى باليسار في دولة الإحتلال.....والصراع كما شاهدنا ...

هي رسالة عاجلة..

طلال عوكل

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    لا يدور في خلد فصائل المقاومة أو أي قيادة سياسية أنّ تبادر إلى مواجهة ...

المليشيات المسلحة تستلم السلطة فعليا في العراق

عوني القلمجي

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    ما ان انتهينا من الكذبة التي صورت عادل عبد المهدي، بالرجل القوي والشجاع، الذي ...

ما وراء التحريض على الإسلام والمسلمين

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    أصابت السياسات الغربية والصهيونية نجاحاً في تسديد ضربة موجعة للعالمين العربي والإسلامي، ولشعوبهما، من ...

السترات الصفراء وأزمة الديمقراطية التمثيلية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 17 ديسمبر 2018

    كان مشهد الرئيس الفرنسي «مانويل ماكرون» في خطابه الموجه لآلاف المتظاهرين المحتجين على سياساته ...

مجتمعات بلا هوية !

د. سليم نزال

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    فى كل مجتمعات الدنيا يوجد اتفاق على هوية جامعة .سواء برز ذلك فى الدستور ...

إيران ولعبة أستلاب وتوظيف الرموز

د. قيس النوري

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    دأبت السلطة الإيرانية كل عام عقد مؤتمر تحت عنوان عريض (الوحدةالإسلامية) وقد اختارت لفاعليات ...

حول معنى الدولة (2)

الفضل شلق

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    مفهوم الدولة هو العيش سوية. هذا يقتضي التعاون والتعاضد. هو أن تكون الدولة انتظاماً ...

شهداؤنا أقمار يسبحون في فضاء فلسطين

د. فايز رشيد

| الأحد, 16 ديسمبر 2018

    استشهد أربعة من أبناء شعبنا في القدس ونابلس ورام الله والبيرة برصاص قوات الاحتلال ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم47879
mod_vvisit_counterالبارحة52619
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع149074
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي352757
mod_vvisit_counterهذا الشهر838112
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61982919
حاليا يتواجد 3349 زوار  على الموقع