موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

إنهم يخشون انتصار المقاومة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

واحد وخمسون يوماً، هي مدة الحرب "الإسرائيلية" الثالثة على غزة، كانت حصيلتها أكثر من ألفي شهيد، بينهم قادة كبار، وأكثر من أحد عشر ألفاً من الجرحى، كثير منهم جراحهم خطيرة، من دون الحديث عن الدمار الواسع الذي لحق بالمنازل والمؤسسات والبنى التحتية،

وما أدى إليه هذا الدمار من تشريد لمئات العائلات، وتفاقم صعوبة الحياة اليومية لأكثر من مليون ونصف مليون فلسطيني يعيشون على تراب القطاع الصامد. حصيلة تفسح المجال واسعاً لمن يتباكون على الدم الذي سال ويسيل في غزة، والذين هم في الحقيقة يريدون الطعن في المقاومة "وما جرّته" على القطاع وأهله!

 

أولئك لا يريدون أن يروا ما حققته المقاومة الفلسطينية من إنجازات عسكرية ومعنوية في ميدان المعركة، جعلتها نداً حقيقياً للآلة العسكرية الهائلة للعدو "الإسرائيلي"، وجعلت الكثيرين من المحللين، بمن فيهم "الإسرائيليون"، يرون فيها وفي صمود الشعب نصراً لا شك فيه، آخذين في الاعتبار ذلك الاختلال الكبير في ميزان القوى لمصلحة العدو، وفي الوقت نفسه فشله في تحقيق الانتصار العسكري الذي كان يأمله، والأهداف التي كان يريد. أولئك المتباكون لا يعنيهم الدم الذي يتباكون عليه مثقال خردلة، لكنهم يخشون أن تنتصر المقاومة، لذلك يسعون جاهدين إلى إجهاض انتصارها بكل طريقة ممكنة.

ومنذ اللحظة الأولى للعدوان، اتضح أن هدف القيادة "الإسرائيلية" الحقيقي منه هو تجريد المقاومة من سلاحها، بعد توجيه ضربة تصورت أنها ستكون قاضية. ووصل الغرور بهذه القيادة أن توقعت أن الأمر لن يستغرق عدد أيام الأسبوع، ولكن المفاجآت التي فجرتها المقاومة الفلسطينية في وجوههم شكّلت صدمة لهم، وأوصلتهم بسرعة إلى استنتاج مفاده أن الوسائل العسكرية لن تحقق الهدف، فبدأ التفكير فوراً في الوسائل البديلة عبر الوساطات و"مبادرات" وقف إطلاق النار، فكانت "المبادرة المصرية" أولى المبادرات مقابل "مبادرات" الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي، التي تحقق له معظم مطالبه، وأمس الأول تم الاتفاق على رفع الحصار عن غزة.

وإذ تقف المقاومة الفلسطينية في غزة وحيدة، تواجه الضغوط من كل الاتجاهات، لا ننتظر ولا نتوقع أن يأتي العون من الولايات المتحدة أو الاتحاد الأوروبي، أو حتى من الأمم المتحدة، ولا نستغرب انحيازهم جميعاً للعدو "الإسرائيلي"، لأسباب يعرفها الجميع. لكن ما يحزّ في النفس، ويدفع إلى الشعور بالإحباط والقهر، ومن ثمّ إلى السخط، هو تلك المواقف العربية الهزيلة، فمعظم هذه الدول لم يخطر ببالها، إدانة العدوان، ومن شعر بالحرج تحدث عن "المأساة الإنسانية" في غزة من دون أن يحدد المسؤول عنها.

وقد يرى البعض أن موقف السلطة الفلسطينية من العدوان "الإسرائيلي" "يشفع" لبعض المواقف العربية. فأثناء وجوده في القاهرة، قبل أيام، أدلى الرئيس محمود عباس بتصريحات أثارت استياء العديد من مسؤولي وكوادر حركة (فتح)، الذين قالوا: "إن دعوة عباس لوقف إطلاق النار، في ظل ميزان القوى الراهن، تعني فتح المجال لإملاءات "إسرائيل"". ورأى أولئك المسؤولون أن تصريحات عباس تظهره محايداً، وليس طرفاً في الصراع"! وتعليقاً على التباكي على الدم المراق في غزة، لاحظوا أن عباس "غلف موقفه بالحرص على الدماء في قطاع غزة، ولكن الدماء التي سفكت والأرواح التي أزهقت تستحق من الرئيس تبني مطالب غزة"! (عرب 48- 25/8/2014).

إن الأمر لا يحتاج إلى اجتهاد طويل لمعرفة دوافع الخوف والخشية من انتصار المقاومة في غزة. فانتصار المقاومة يضع أمام الشعب الفلسطيني، والشعوب العربية كلها، استنتاجات قديمة استطاع الصهاينة وأنصارهم إهالة التراب عليها في سنوات المفاوضات والاستبداد. وأول تلك الاستنتاجات، على الصعيد الفلسطيني، عقم سياسة المفاوضات ونجاعة سياسة المقاومة المسلحة. إن عشرين سنة من المفاوضات بعد "اتفاق أسلو" لم تحقق شيئاً من حقوق ومطالب الفلسطينيين، بل أضاعت ما كان تحت أيديهم عند توقيع الاتفاق - المؤامرة. أما على الصعيد العربي، فيؤكد سقوط سياسات الخنوع العربية، وفشلها في الدفاع عن أبسط حقوق المواطن العربي في الحرية والسيادة الوطنية. والخوف كل الخوف أن يؤدي انتصار المقاومة الفلسطينية إلى وعي الشعوب العربية للدرس الفلسطيني واتباعه، في ظروف تساعد وتشجع على ذلك.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم967
mod_vvisit_counterالبارحة24560
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع114779
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر861253
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52993685
حاليا يتواجد 1576 زوار  على الموقع