موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

متلازمة الكراهية والعنف

إرسال إلى صديق طباعة PDF

استهداف المحطات الكهربائية ليس جديدا فقد تبنته مجموعة «سيد قطب» قبل نحو خمسة عقود كاملة لكنه هذه المرة يأتي بعد تجربة قصيرة في الحكم نتائجها وخيمة علي أقدم وأكبر التنظيمات الإسلامية في العالم العربي.


 

بالمرة الأولى ارتكز مشروع العنف ضد منشآت مدنية على مقولات دمغت المجتمع بالجاهلية.. وبالمرة الثانية دعت إليه كراهية المجتمع نفسه الذي ثار عليها ووفر غطاء إطاحتها ولم يبد تضامنا مع تظاهراتها العنيفة التي خفتت بالوقت قدرتها على الحشد والتعبئة.

الكراهية أزاحت أية حسابات سياسية من رءوس فقدت عقلها.

انقطاعات الكهرباء لساعات طويلة في اليوم الواحد تزعج حياة المواطن العادي بصورة تكاد لا تطاق والحكومة تحادثه بأنصاف الحقائق بلا خطط عمل مقنعة لخفضها على مدي زمني معقول.

للأزمة أسباب متراكمة عهدا بعد آخر من تراخ فادح في بناء محطات جديدة تفي بالاحتياجات المتزايدة وتقصير جسيم في إجراءات الصيانة اللازمة والتجديد الضروري غير أن مواجهتها في صلب اختبارات الحكم الجديد.

حيث كان استهداف محطات الكهرباء يطلب إرباك الأداء العام ورفع منسوب الغضب الشعبي علي السياسات المتبعة فإنه أفضي إلي تحميل الجماعة وحدها مسئولية تفاقم الأزمة وتعميق فجوات الكراهية معها.

العنف في تجلياته الجديدة تعبير عن اليأس من أية عودة محتملة إلي الحكم واليأس يفاقم الكراهية ويسد الطرق علي أية مراجعات ممكنة في أسباب الإخفاق الذريع.

أمام الطرق المغلقة اتسعت ظواهر العنف وانتقل ما هو لفظي إلي ما هو مادي وما هو ممعن في كراهيته لمجتمعه إلي الانتقام منه بعشوائية بلا مثيل وحماقة بلا حد.

في شهر واحد استهدف العنف (٣٠٠) عملية تخريب في محطات الكهرباء بحسب رئيس الوزراء «إبراهيم محلب».

الفعل مقصود وعشوائي في وقت واحد. مقصود من حيث العمل التنظيمي وخلاياه المسلحة تخطيطا وتنفيذا.. وعشوائي من حيث مستوي التفكير العام، فتخريب المنشآت العامة يتضرر منه الحلفاء والخصوم معا ووضع عبوات ناسفة حيثما أمكن أن توضع في محطات مترو وأماكن مفتوحة ينال من أبرياء وسكب زيت مستخدم علي طرق عامة مشروع قتل بشع لمواطنين يتصادف مرور سياراتهم دون ذنب أو جريرة وقد يكون من بينهم من يعتقد في الأفكار التي يتبنونها.

الكراهية المتفاقمة تزكي العنف العشوائي وتولد تنظيمات محدودة الكفاءة وسريعة الانهيار.

لا يمكن لجماعة أن تتطلع لاستعادة ثقة مجتمعها وهي تعلن عليه حربا مفتوحة ولا أن تتقدم بمظلوميتها للرأي العام وهي تستبيح دماء مواطنيها.

الاستباحة تقوض نهائيا أية فرصة في المستقبل وتقابلها استباحة مضادة والنزوع إلي العنف محكوم عليه بالاندحار.

في المشهد العنيف فإن هناك تراجعا لأكبر التنظيمات التكفيرية «أنصار بيت المقدس» في سيناء وخارجها، أخباره توارت إلي حد كبير وأغلب خلاياه تفككت.. والجماعات المماثلة علي الحدود الغربية في ليبيا تشغلها صراعاتها مع خصومها الذين اكتسحوا الانتخابات النيابية عن تقديم أي دعم لوجيستي للمسلحين الجدد كـ«كتائب حلوان» وأشباهها بينما الأوضاع المتوترة علي الحدود الشرقية مع حركة «حماس» تميل إلي إعادة صياغتها وفق تفاهمات جديدة تبدت بوادرها في المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية غير المباشرة التي احتضنتها القاهرة.. والجو العام في المنطقة يشي بتدهور غير مسبوق لمكانة الجماعة الأم لحساب تنظيمات من نوع جديد كـ«داعش» و»النصرة» تحاول أن تتمركز علي الأرض وتفرض تصوراتها بقوة السلاح ممعنة في مجازر بشعة يقابله تصاعد في معدلات القلق الدولي وتأهب ما لمواجهات عسكرية وسياسية أكبر سوف تجهض ما تبقي من دعم لرهانات قديمة.

استعراضات السلاح تفضي إلي نتائج لا مفر منها. أولاها تقويض أية احتمالات للبحث في منفذ سياسي للتيار الإسلامي يعيد دمجه بصورة طبيعية في الحياة السياسية وفق القواعد الدستورية الجديدة، والمنفذ غير المصالحة مع الجماعة التي تفتقد إلي أية فرصة في أي مدي منظور.. وثانيتها إحراج المتضامنين مع الجماعة في الأوساط الحقوقية الدولية وداخل الميديا الغربية، فلا أحد بوسعه أن يتضامن مع الوجوه الملثمة التي ترفع السلاح وتروع مواطنيها.. وثالثتها دخول الجماعة إلي نفق مظلم من العنف لا خروج منه وأن تستغرقها لغة الكراهية مع مجتمعها إلي حد تصعب بعده أية عودة إليه. معضلة الجماعة أنها صعدت إلي السلطة بوسائل تنكرت لها رغم أنها كانت دليلا عمليا لجدوى العملين الدعوي والاجتماعي في اكتساب الثقة العامة ودليلا عمليا آخر علي فشل جماعات العنف والإرهاب كـ»القاعدة» في اختراق سياسي للمجتمعات العربية تعدل من موازينها السياسية.

حيث كان يفترض أن تلعب الجماعة دورا في دفع تيارها إلي شيء من الاعتدال انجرفت إلي مقولاته في الخلافة الإسلامية وتكفير خصومه السياسيين وتحالفت مع تنظيمات تكفيرية بمواريث قيادتها القطبية وتماهت في مشروع تمكينها وخلطت في السلطة وبعدها علي نحو فادح بين «الشرعية» و«الشريعة» وبين «الثورة» و«التمكين» وبدا خطابها كله مرتبكا وغير مقنع يفتقد احترامه لعقول الآخرين.

ورابعتها التوسع في العنف يؤدي إلي تشديد القبضة الأمنية بقبول كامل من الرأي العام واتباع سياسات تلاحق المتورطين فيه بعنف مضاد أشد قد يضر بفداحة من مواطنين لا صلة حقيقية لهم بالعنف وأصحابه. بحسب بعض التقديرات فإن نحو عُشر عضوية الجماعة خرج منها ونسب أخري عكفت في منازلها دون أن تري أمامها منفذا سياسيا يساعدها أن تكون نقطة جذب جديدة لقطاعات من شبابها الغاضب.

هناك ما يشبه التفلت التنظيمي في بنية الجماعة فلا يوجد تحت الضربات الأمنية مركز قيادي له كلمته الأخيرة علي ما اعتادت طوال تاريخها بقواعد «السمع والطاعة». لا هناك تنظيم دولي يقود ولا تنظيم في الداخل يهيمن. هناك أدوار ما لكنها محدودة وتقصر عن أن تمثل رؤية لها تأثيرها.

في ضيق المجال السياسي ما يسمح للعنف أن يتمدد وفي الملفات المفتوحة بلا إجابة علي تساؤلاتها كملف الشباب ما ينذر باضطرابات غير مستبعدة.

في المعارك المفتوحة لا توجد قواعد في إدارتها وبعض تداعياتها ينال بفداحة من قضيتي الديمقراطية وحقوق الإنسان.

السلاح يواجه السلاح واستهداف الشرطة يفضي إلي استعادة سياسة «الضرب في سويداء القلب» التي دشنها وزير الداخلية الأسبق «زكي بدر» ربما بتوسع والكراهية المتفاقمة تؤدي إلي تصاعد العنف وتغييب أية فرصة جدية لإصلاح جهاز الشرطة وفق المعايير الدولية الحديثة وتغييب أية فرصة أخري للعدالة الانتقالية.

بحسب «محمد فائق» رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان: «العدالة الانتقالية مستحيلة في أوقات الحرب علي الإرهاب». كأن الجماعة وهي تخرج من التاريخ قررت هدم المعبد علي من فيه وأية مظلوميات تنسبها إلي نفسها تستحق التحقيق فيها وفق قواعد قانونية نزيهة مستبعدة بمظلوميات أخطر لشعب بأسره يروعه العنف.

غير أن ذلك كله يستدعي استراتيجيه جديدة تواجه العنف والإرهاب تعمل علي توسيع المجال العام وصيانة الحريات ومنع التعذيب وبناء دولة مؤسسات حديثة وأن يكون الشعب الحر ظهيرا حرا في الحركة إلي المستقبل.

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23288
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع23288
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر767369
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45829757
حاليا يتواجد 3984 زوار  على الموقع