موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الإرهابي نتنياهو وسياسة"قلب المفاهيم"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في حديث صحفي لرئيس وزراء دولة الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو لصحيفة"هآرتس"(الجمعة 4 يوليو الحالي)قال بالحرف الواحد:"إن هوّة أخلاقية واسعة وعميقة تفصل بيننا وبين أعدائنا-يقصد العرب وبضمنهم الفلسطينيين-:هم يقدّسون الموت ونحن نقدّس الحياة،هم يقدّسون القسوة ونحن نقدّس الرحمة".ليس هناك أذكى من هذا الإرهابي في اتبّاع سياسة"قلب المفاهيم"وتزوير حقائق التاريخ!ليس هناك من هو أقدر من نتنياهو في محاولاته المستمرة في الافتئات على العرب ومحاولته"تحويل الباطل إلى حق"،والعكس صحيح؟من يريد معرفة وحقيقة نتنياهو عليه قراءة كتابه الصادر بالعربية"مكان تحت الشمس"في أوائل التسعينيات،وقد كان لكاتب هذه السطور شرف الرّد على مؤلفه في كتاب"تزوير التاريخ"في الرد على كتاب نتنياهو:مكان تحت الشمس".نتنياهو إرهابي ويقف على يمين مائير كاهانا الذي اغتالته يد العدالة في أمريكا.نتنياهو أكثر عنصرية من أعتى غلاة المستوطنيين المتطرفين من الصهيونيين ,لكنه يتصور أنه قادر على خداع الآخرين بالكلام المنّمق الجميل في الحديث عن السلام.إن كل محاولاته مكشوفة تماماً وهو لا يخدع سوى نفسه"فيمكن أن يخدع بعض الناس بعض الوقت ,كما أنه يمكن أنه يستطيع أن يخدع كل الناس بعض الوقت، ولكن لا يمكن له أن يخدع كل الناس كل الوقت".نتنياهو من أكثر السياسيين الصهاينة كَذِباً وانتهازية،ومن أشدهم عداءاً للعرب والفلسطينيين والإنسانية جمعاء.هذا ما يتضح لمطلق قارئ عندما يقرأ كتابه المذكور.

 

نستطيع التأكيد : أن ما ينفذه هذا الإرهابي البشع يتقاطع تماما مع ما ذكره في كتابه, لذا فمن يريد معرفته على حقيقته , فليقرأ مؤلفه المذكور . كتاب نتنياهو يردد الأسطوانة نفسها ,ويفضح حقيقة تصريحه المذكور في بداية هذه المقالة، بالنسبة لرؤيته لليهودية مقارنةً مع الديانات وكل من هم غير يهود , يقول:"اليهود يشكلون ظاهرةً شاذّة عن نظرية الفيلسوف الإيطالي جيوفاني بتستافيكو حول دورة الأمم في التاريخ –ولادة ،شباب،نضوج،موت،لأن اليهود تلقوا ضربات أكثر من أي (شعب) آخر, ورغم كل ذلك رفضوا الموت...ويستطرد....الحقيقة المدهشة عندما طلب فريدريك الأكبر من طبيبه أن يأتيه ببرهان على وجود الله اكتفى بالقول:إن وجود اليهود هو الدليل على وجود الله"!أي عنصريةٍ أكثر من هذه عندما يضع اليهود فوق الجنس البشري برمته؟وأي عنجهية وصلف وتبجح أكثر من هذا؟ويمضي هكذا في صفحات كثيرة من الكتاب.نتنياهو يُنكر وجود الشعب الفلسطيني"الفلسيطينون خُلقوا من العدم بعد حرب عام 1967"ويعتبر"أن تكوين الأمة يحتاج إلى فترة طويلة فالعملية معقدة". الشعب من وجهة نظره: " بحاجة إلى وطن قومي،ولكن الفلسطينيين لم يكونوا ولن يكونوا شعباً فأين يوجد الوطن القومي لهم؟ومن هو الشعب الفلسطيني بالذات الذي سيسكنه؟". بالنسبة للعرب" يقول : لا يجوز التعامل معهم إلا من خلال القوة". أما السلام" فهو نوعان ":السلام بمفهومه المألوف, فهو كالسلام بين الدول الغربية, أما السلام الثاني فهو: مع الدول الدكتاتورية ,الدول العربية تخضع لهذا المفهوم، لذا فالسلام معها يجب أن يعتمد على قوة الردع وعدم تقديم التنازلات".هذا غيض من فيض مما يتفوه به هذا العنصري الكريه في كتابه المذكور.

بالنسبة لمواقف الحكومات التي رأسها بنيامين نتنياهو على الصعيد السياسي , فهي من أشد السياسات الصهيونية تطرفاً وإنكاراًللحقوق الوطنية الفلسطينية وللحقوق العربية.هو يعمل على قاعدة" نعم , ولكن" يتكلم كثيراً عن أهمية السلام والمبادرات السياسية لكنه يفجرّها من داخلها، مفهومه : "إسرائيل " بالنسبة إليه :"هي أرض إسرائيل التاريخية من البحر إلى النهر،باعتبارها جزءاً صغيراً من عموم أرض إسرائيل"ويوعز الخلاف بين الحركة الصهيونية وبريطانيا . يقول :" أن الأخيرة اقتطعت أرض الأردن لإقامة دولة فيه،وبذلك اقتطعت بريطانيا أيضاً جزءاً من الوطن اليهودي-يقصد دولة إسرائيل الكبرى-".وهو في أطروحاته السياسية يتفق مع المقولات الصهيونية , وكذلك في إنكاره لوجود الشعب الفلسطيني, الذي يعتبره"أقلية ليس إلا"،يتفق مع المقولات"فلسطين أرض بلا شعب لشعب بلا أرض"، و "أرض الميعاد"وغير ذلك من الأساطير.معلمه الأول جابوتينسكي , ومثله الأعلى مناحيم بيغن ,وأثناء وجوده في الجيش(من 1967-1973)حيث خدم في القوات الخاصة ,ووفقاً للمصادر الإسرائيلية ,فإنه كان من بين الذين أعدوا كتيباً صدر باسم قيادة المنطقة الوسطى للجيش الإسرائيلي في عام 1973 ووزعته على الجنود ,وجاء فيه"أفضل غير اليهود اقتله وأفضل الأفاعي انزع فمه.الثقة بعربي غير جائزة في أي ظرف حتى لو بدا متحضراً, ويجوز قتل حتى المدنيين الطيبيين من العرب".وبذلك يلتقي نتنياهو مع تعاليم الحاخامات الصهاينة"العربي الجيد هو العربي الميت"وشعار:"يجوز قتل هذا الطفل العربي لإنك بذلك تعمل علة منع وجود إرهابي مستقبلاً" .هذا غيض من فيض من عقيدة شارون أيضا, الرئيس الأسبق لحزب الليكود وأحد معلمي نتنياهو .

بالنسبة لجرائم دولة الكيان في زمنه، فحدّث ولا حرج , يكفي أن نورد الجرائم والمذابح الحالية التي ترتكبها حكومته بحق الفلسطينيين والعرب ,والعدوان المتواصل على غزة سواء في عدوان عام 2012, أو حالياً، فالشهداء في ارتفاع مستمر بين الفلسطينيين وقد فاقوا 600،والجرحى تجاوزوا الألفين .الكيان يهدم البيوت على أصحابها مثلما حصل مع عائلة حمد حيث استهدفت العائلة ,فمنها من يعتبر مسؤولاً في كتائب سرايا القدس . أبيدت العائلة عن بكرة أبيها ,عائلة الكوارع وغيرها من العائلات الأخرى.من بين الشهداء أطفال صغار وشيوخ ومرضى.كذلك حرق الطفل محمد أبو خضير حيّاً.اعتقال المئات من الفلسطينيين واغتيال العشرات منهم.حرب الكيان ونتنياهو على غزة والفلسطينيين عموماً ستستمر وفقاً لقوال قادة العدو, ولفترة طويلة. الاستيطان وصل في ظل حكومة نتنياهو إلى ذروته.تصريح نتنياهو عن قتل من يعتبرهم"مخرّبين"من الفلسطينيين ,حتى مع استشهاد أهاليهم وزوجاتهم وأولادهم ,يقول أنه" لا أسف على المدنيين إذا كانوا يسكنون مع إرهابيين". بالنسبة للجرائم الصهيونية فهي أكثر من أن تعدو وأن تحصى ,بدءاً من قبل إنشاء دولة الكيان على أيدي العصابات الصهيونية ,مروراً بإنشائها ,وصولاً إلى هذه اللحظة.كذلك هي اعتداءات الكيان على الدول العربية.جرائم الكيان بحق الفلسطينيين والعرب بحاجة إلى مجلدات لتسجيلها.يكفي أن الأمم المتحدة اعتبرت في قرارٍ لها:"أن الصهيونية شكل من أشكال العنصرية والتمييز العنصري"،وأن إسرائيل كانت من أكبر مؤيدي النظام العنصري الذي استلم الحكم في جنوب أفريقيا لسنوات طويلة ,وامتلكت أفضل العلاقات الاقتصادية والعسكرية معه ,وكذلك مع الأنظمة العنصرية الأخرى.إسرائيل لعبت وما تزال دوراُ تخربيباً في الدول العربية, وهي بوضوح تام تؤييد الصراعات الطائفية والمذهبية والإثنية التي تقوم حالياً في بعض الدول العربية،وهي مع تفتيت هذه الدول وتقسيمها إلى دويلات.بعد كل ذلك يأتي نتنياهو ليتحدث"عن تقديس الإسرائيليين للحياة والرحمة!" . إنها مهزلة ما بعدها مهزلة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5227
mod_vvisit_counterالبارحة38380
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع5227
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر626141
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48138834