موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

في ذكرى الانفصال تحذير من المجاعة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مرت ذكرى انفصال جنوب السودان عن دولة السودان، الذي تم الإعلان عنه في الـ9 من يوليو2011م، قبل أيام.. والذي تم بعد استفتاء شعبي لسكان الجنوب، أعلن عن نتائجه النهائية في فبراير 2011م. مرت الذكرى ووكالات الأنباء والمنظمات الدولية تنشر تحذيرات عن مجاعة وأوبئة خطيرة تواجه شعب جنوب السودان، إضافة إلى الحروب الدائرة على أرضه، رغم كل الثروات والخيرات فيها. بيانات هذه المنظمات تتحدث عن كوارث متعددة تلت فرض الاستفتاء وصولا إلى الانفصال/ الاستقلال كما تريد الجهات التي سعت إليه وتسميته دون أن تنتبه إلى المصير الذي يحذر منه الآن.

 

مجموعة من منظمات خيرية تحذر: “إن استمرار النزاع في جنوب السودان، وعدم وصول المساعدات بحلول شهر أغسطس سيؤدي ببعض مناطق السودان إلى المجاعة”. وتنبه إلى أن الخبراء الذين استعانت بهم لتقييم الوضع في جنوب السودان سبق لهم أن توقعوا الأزمة الغذائية في شرق إفريقيا عام 2011م، كأول مجاعة في القرن الـ21 في الصومال. وأوضحت أنها بحاجة إلى 113 مليون دولار لتوفير الغذاء في جنوب السودان، وكل ما حصلت عليه 56 مليون دولار. ويصرح صالح سعيد ممثل المنظمات الخيرية: “نحن قلقون، إذ على الرغم من التغطية الإعلامية لما يحدث، لا يزال وعي الناس بالوضع هناك دون المستوى، وهو ما يجعل تنظيم حملة لجمع المساعدات أمرا صعبا”.

أسئلة كثيرة ومقلقة في أجوبتها ونتائجها عن الأوضاع في جنوب السودان ومن يتحمل المسؤولية فيها. وقد يكون الجواب عن أسباب الانفصال وخطط تقسيم السودان وبدايته من الجنوب أصبح معلوما أو توضح أمره ولم يعد سرا بعد، إلا إذا أريد به التعمية وإخفاء دروسه لغيره ممن رحب به أو يفكر بتكراره.. ولكن السؤال عن المجاعة والحروب يظل قائما ما دامت هي متواصلة إلى الآن. وهو الأمر الذي يتطلب الانتباه والإدراك، فهل مثل هذا الحصاد نتائج لتلك الخطوات ومن استفاد منها أخيرا؟ هذا هو واقع الحال. التحذير من أن جنوب السودان الذي يشهد حروبا متواصلة منذ انفصاله والتقسيم بين أبنائه أو من قادوا العمليات بأنفسهم وبدعم مكشوف ومساندة معلومة وتخطيط محسوب يواجه الآن خطر الوقوع في أسوأ مجاعة تشهدها إفريقيا منذ الثمانينيات إذا لم يرتفع حجم المساعدات ولم يتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، حسب الأمم المتحدة. وهذا ما أعلنه المسؤول عن العمليات الإنسانية في الأمم المتحدة في جنوب السودان توبي لانزر “إذا لم نغتنم موسم الزراعة، فإن الأمن الغذائي سينهار”. وأكد في مؤتمر صحافي أن “ما سيضرب البلد ويؤثر على نحو سبعة ملايين شخص سيكون أسوأ مما شهدته القارة منذ منتصف الثمانينات”. (وكالات 3/4/2014).

وحذر مسؤول آخر من الأمم المتحدة، جان إيجيلند، من أن نحو 7.3 مليون شخص في جنوب السودان قد يتعرضون للمجاعة بحلول شهر أغسطس المقبل. وكان قد نزح نحو مليون شخص عن منازلهم منذ اندلاع القتال بين الطرفين المتصارعين في البلاد.

والطرفان المتصارعان في البلاد، هما رئيس الدولة ونائبه. وبدأ الصراع بينهما، بعدما أعلن الرئيس سيلفاكير ميارديت أن نائبه ريك مشار “تورط في مؤامرة انقلابية ضد حكمه” بينما نفى مشار الاتهامات الموجهة إليه. في وقت اتهمت الأمم المتحدة الطرفين بارتكاب جرائم ضد الإنسانية ومنها القتل الجماعي والاغتصاب الجماعي، محذرة من أنها قد تفرض عقوبات على الأشخاص المسؤولين عنها.

من جهتها قالت منظمة أوكسفام البريطانية إن جنوب السودان يشهد تفشي مرض الكوليرا بالإضافة إلى شبح المجاعة. وتفيد الأخبار المتواترة عن مقتل الآلاف من المدنيين حتى الآن في الاقتتال الدائر في البلد. كما أن المراقبين له يؤكدون أن الصراع الحاصل في جنوب السودان اتسم بطابع إثني إذ يعتمد مشار بشكل أساسي على المقاتلين من إثنية النوير في حين يعتمد كير على مقاتلين من إثنية الدينكا التي ينتمي إليها. صراع بين الاثنيتين الرئيستين في البلاد وزعيميهما اللذين يحكمان الدولة.

تحاول دول أوروبية وتحت واجهة الأمم المتحدة ومنظماتها المسؤولة أو المكلفة بمثل هذه الشؤون، مساعدة حكومة جنوب السودان فتعقد اجتماعات تحت عنوان دعم وتوفير منح لإنقاذ الشعب من المجاعة، ولكنها كما هو معروف عنها هي الشريكة المباشرة أو غير المباشرة في توفير أسباب الحروب الدموية الدائرة أو العمل على مدها بما يثيرها ويفاقمها في البلاد وغيرها من بلدان المعمورة، عبر مجمعاتها العسكرية وشركات صناعة الأسلحة ومعداتها. وكذلك تخطيطها لعمليات التقسيم والانفصال أو كما سمي الاستقلال عن السودان.

تنشط دول إفريقية وداعموها إلى إجراء توافقات بين الطرفين المتصارعين إلا أن كليهما يكذب الآخر ويواصل مشروعه وخططه. ومعلوم أن جنوب السودان هو أحدث دولة انضمت إلى الأمم المتحدة عام 2011م بعد انفصاله/ استقلاله عن دولة السودان. وكان الكيان الصهيوني من أبرز الداعمين له بعد أو قبل الولايات المتحدة، مستغلا وضع الأقليات والقيادات فيها ورابطا معها علاقات استراتيجية ومقدما لها عروضا مغرية من المساعدات والأموال والقروض والدعم السياسي والعسكري والأمني. أشارت مصادر بحثية إلى أن العلاقات بين الكيان الصهيوني وقادة جنوب السودان الحاليين والسابقين بدأت قبل عام 1963 ولعبت دورا كبيرا فيما وصلت إليه الأمور في السودان.

إن صراخ المنظمات الدولية المختصة وبيانات ممثليها تدعو إلى محاسبتها هي قبل غيرها لدورها مع أصحاب القرار السياسي فيها وفي غيرها من الأوضاع التي أدت بشعب جنوب السودان أن يجوع ويتعرض إلى ما يتعرض له الآن من حالات مستمرة من الحروب والاقتتال والصراعات والاتهامات المتبادلة بين قياداته التي أوصلته إلى ما هو عليه الآن.

فهل يقبل الصمت على جوع شعب، بالملايين من البشر، أمام أنظار الأمم المتحدة والدول التي دعمت وخططت لمأساته؟!

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1946
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع31413
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر730042
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54742058
حاليا يتواجد 2414 زوار  على الموقع