موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

فقراء الوقت

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يغضب أصدقاء يكتبون مقالات لصفحات الرأي بالشروق، من أن المسئولين عنها كثيرا ما يذكرونهم بالموعد النهائي، الذي يجب أن يستلم فيه قسم الرأي مقالاتهم. الأكثرية تلتزم الموعد وأقلية اختارت المساومة. يعرف هؤلاء جميعا أن قسم الرأي يحدد موعدا نهائيا لأنه هو نفسه ملتزم بموعد نهائي مع قسم آخر في الصحيفة يتولي مهمة تالية، وهذا القسم الآخر ملتزم بتسليم الصحيفة للمطبعة في موعد نهائي، لا يملك حياله التسويف أو التردد.

 

•••

نعيش في هذه المهنة، كما كنا نعيش خارجها وسنعيش بعدها، وسيف «الموعد النهائي» مسلط علينا. كنا علي امتداد حياتنا المدرسية والجامعية نذاكر من أجل اللحاق بموعد نهائي تجري فيه الامتحانات. كان أفضلنا هو التلميذ الذي يجيد وضع جداول للمذاكرة، يتضمن الواحد منها عشرات «المواعيد النهائية» التي يتعين عليه الانتهاء عندها من دراسة فصل في كتاب أو مادة من المواد. حياة التلميذ مثل حياة كل البشر سلسلة من «مواعيد نهائية»، وهي نفسها حياة من حلقات متصلة من محاولات وجهود مكثفة للتحايل علي هذه «المواعيد النهائية».

تخرجنا وفرحنا بالتخرج، ليس فقط لأنه يفتح لنا أبواب العمل والسفر، ولكن أيضا لأننا، عن قلة خبرة، تصورنا أنه سيحررنا من قيود عديدة ليس أقلها شأنا قيد الرقابة العائلية، ويرفع عنا قمع الوقت والتزامات الموعد النهائي. كان الظن أن التخرج يحمينا من قهر الموعد النهائي، ويحطم القيود التي فرضها لسنوات علي حقنا كشبان في الاستمتاع بملذات الحياة وكنوزها والغوص في أسرارها وملامسة محرماتها والتعرف علي مكنونها.

لم ندرك وقتها حقيقة أن الوقت كله، وليس بعضه وليس فقط أوله أو نهايته، محدود، بل وغير متجدد وغير قابل للاستبدال بنعم أخري. لم ندرك كم هو طاغ وظالم وباتر حينا ورحيم وناعم وكريم حينا آخر. نضجنا، ومع النضج جاء الوعي بأن لكل مهمة نؤديها ومغامرة نقدم عليها وعلاقة عاطفية نمارسها موعدا نهائيا به تكتمل أو عنده تنفرط. لكل فكرة موعد نهائي لتنضج فتتحول إلي قرار أو يفوتها القطار، ولكل لحظة في مسيرة تعارف موعد نهائي لتتحول إلي عاطفة والتزام أو تفقد بريقها فتتوقف المسيرة.

•••

راقبت سلوك من تعودوا علي الاستهانة بالموعد النهائي. البعض متكبر بطبعه أو متمرد بطبيعته. البعض الآخر غير مبال أو مكترث. راجعت ما اتخذوه من قرارات وما أنتجوه إبداعا أو عملا تحت ضغط اللحظات الأخيرة من «الموعد النهائي»، ووصلت إلي نتائج سبقني إليها أساتذة متخصصون، بعضهم يؤكد أن الأكثرية العظمي من هؤلاء الناس «المتباطئين» لا تجد في انتظارها عند الوصول إلي «الموعد النهائي» خيارات متعددة لقرار ينوون اتخاذه. أكدت الدراسات، التي أجراها هؤلاء الأساتذة، أن حالة من الارتباك تستولي علي تصرفات الأشخاص الذين وصلوا إلي الوقت النهائي أو تجاوزوه ولم ينتهوا من عملهم، وأن بعضهم يفقد السيطرة علي أعصابه ويفلت منه زمام التحكم في إرادته فيصدر عنه في نهاية الأمر ما يجعله يندم بعض الوقت، وربما بقية حياته.

•••

ينبه المتخصصون إلي ضرورة التعامل مع الوقت باعتباره سلعة ينطبق عليها مفهوم الندرة. لم ندرك في طفولتنا وسنوات شبابنا، أنه في كل مرة اصطدمت رغباتنا وأعمالنا بالموعد النهائي لجأنا إلي «الاقتراض» من وقت آخر قادم، أي من المستقبل، حيث الوعاء الوحيد المتاح دائما للإقراض. لا مكان ولا زمان آخر يمكن اقتراض الوقت منه إلا المستقبل. رحنا نقترض منه غير واعين للصعوبات التي ستواجهنا عند تسديد هذه القروض.

كثيرا ما أجلنا عملا إلي الغد قبل أن نعرف أن «وقت الغد» أثمن من «وقت اليوم». نحن نسدد بالتوتر والقلق وغليان الأعصاب والمرض أحيانا فواتير زمن اقترضناه من المستقبل. اقترضنا وقتا من يوم الغد كان مخصصا لقرارات وأعمال أخري. ما لم نعرفه ولعلنا نقدره الآن، هو أن تكرار عمليات التأجيل إلي وقت لاحق يجعل كافة قراراتنا باهظة التكلفة، يقول الدكتور Sendhil Mullainathan عالم الاقتصاد في جامعة هارفارد، ومشترك معه الدكتور Eldar Shafir من جامعة برنستون أننا عندما نقترض من الغد، سيأتينا الغد ناقص وقت يعادل الوقت الذي اقترضناه اليوم. بمعني آخر سيكون وقت الغد أغلي تكلفة من وقت اليوم. نستهين بالتأجيل إلي وقت لاحق، غير مدركين أن التكلفة ستكون باهظة تماما كما يحدث عندما نقترض مبلغا بشكل طارئ، فنسدده في اليوم التالي للمرابين مضاعفا وبفائدة مرتفعة. في الحالتين القرض مكلف للغاية إذا تعاقدنا عليه تحت ضغط الندرة، سواء ندرة الوقت أم ندرة المال.

•••

تثير هذه المناقشة أحيانا مسائل أخري شديدة الأهمية، إحداها نعيش تفاصيلها هذه الأيام، ونختلف حولها كما اختلفنا ونختلف حول كل شيء آخر. يسأل البعض منا، أليس الأفضل لنا أن نأخذ فورا قرارات صعبة، تتعلق بمصير هذا البلد، من أن نؤجلها إلي غد أو إلي عام قادم. هناك، من حولنا دوليا وإقليميا، من يدرك جيدا أن «ندرة الوقت» في ظروفنا الراهنة تتفوق في خطورتها علي «ندرة المال»، وأن من يريد «هلاك» مصر أو إبقاءها ضعيفة، فما عليه أكثر من إغراقها بالقروض، قروض ميسرة من الوقت وقروض عسيرة من المال يجري تسديدها بفوائد خيالية، كتلك التي كان يفرضها المرابون علي الفقراء، فقراء المال الذين هم في الوقت نفسه فقراء وقت. هكذا دانت لهم الدول ومصر كانت إحداها.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

تحديث مجلس التعاون الخليجى

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 8 ديسمبر 2017

    أما وأن مجلس القمة لدول مجلس التعاون الخليجى قد انعقد فى الكويت، فإن من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28876
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع63219
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر391561
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47904254