موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

مقاربة للموقف المصـري من الحرب الثالثة على غزة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يثير الموقف المصري من الحرب الإسرائيلية الثالثة على غزة، الكثير من الأسئلة والتساؤلات... كما أن ردة فعل القاهرة على “الجرف الصامد”، يثير الرغبة في إجراء مقارنات مع ردات فعلها على عملية “الرصاص المصبوب” زمن حكم الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك، وعملية “عامود الدخان” زمن حكم الرئيس المعزول محمد مرسي، فما هي حقيقة هذا الموقف، وما الذي تغير، ولماذا؟

 

يتعين الإقرار بداية، إلى أن القاهرة تعاملت مع العدوان الجاري على القطاع، بـ “برودة” غير معهودة، وبقدر من الإحجام غير المسبوق، عن التدخل لوقف القتال، وبدرجة أقل من التضامن رسمياً وشعبياً على حد سواء، حتى بالقياس مع ما كان يحصل في عهد الرئيس مبارك، ولعل هذه واحدة من خيبات الأمل التي أصيب بها المراهنون على “الربيع العربي”، وما يمكن أن يحدثه من تبدلات إيجابية في مواقف الدول العربية، تخدم قضية الشعب الفلسطينية وتعزز نضاله في سبيل الحرية والاستقلال.

في زمن الرئيس المخلوع (مبارك)، كانت الدبلوماسية (المخابرات) تتحرك بأعلى درجات السرعة والجاهزية للتعامل مع العدوان واحتواء تداعيات، وتسريع التوصل إلى وقف لإطلاق النار، وكانت قوافل الإغاثة ووفود التضامن الشعبية، يُسمح لها بالذهاب إلى غزة، بمن فيها الوفود غير المصرية، كما ان معبر فتح، كان يُفتح للمرضى والمصابين والمسافرين عموماً، رغم أن العلاقة بين حماس (والمقاومة الفلسطينية عموماً) والنظام الأسبق، لم تكن على ما يرام... لكن النظام كان مكروهاً من الناحية الشعبية، بل ومعزولاً للغاية، ومن موقع خشيته من تداعيات العدوان على غزة على الرأي العام المصري، كان يتحرك بسرعة وقوة، على غير صعيد وأكثر من مسار.

في زمن الرئيس المعزول (مرسي)، واصلت الدبلوماسية المصرية (المخابرات أساساً) دورها المُعتاد في حالات كهذه، مع جرعة إضافية من التضامن الشعبي، ارتفع منسوبها بسبب صلات القربى الإيديولوجية بين النظام المصري الجديد (إخوان مصر) وحركة حماس (إخوان فلسطين)، رأينا التظاهرات تعم القاهرة، وتحاصر السفارة الإسرائيلية، ورأينا الرئيس يرسل رئيس حكومته وعددا من وزرائه إلى القطاع للتضامن والتأييد، ورأينا مساعي حثيثة تنتهي إلى اتفاق نوفمبر 2012، لوقف النار، وما أعقبها من تطورات وتداعيات (منها زيارة مشعل إلى القطاع).

اليوم، تختلف الصورة تماماً... فالدبلوماسية المصرية تبدو متثاقلة تماماً في تعاملها مع العدوان، وبيان الخارجية المصرية يكاد يكون غير مسبوق لجهة تحميله “الفعل ورد الفعل غير المسؤول” المسؤولية عن دماء الفلسطينيين المراقة في شوارع غزة وأحيائها الضيقة... رأينا حركة تضامن شعبي أقل مستوى في شوارع القاهرة والإسكندرية وغيرهما من المدن... رأينا معبر رفح يُفتح على استحياء ولفترات مؤقتة ومتقطعة... رأينا قرارات بمنع وفود التضامن وقوافل الإغاثة من الوصول من القطاع... رأينا إعلاماً، لا يخجل بعضه، من “المشاركة في العدوان” على القطاع، ويريد أخذ أهله جميعاً بجريرة حماس وعلاقاتها الخاصة مع إخوان مصر.

هذا الموقف، دفع بكثيرين، إلى توجيه أعنف الانتقادات للنظام المصري الجديد، قليلة هي المعالجات التي سعت في تفسير الموقف المصري وتحليله.

وفي ظننا، أن النظام ما كان له أن يأخذ هذا الموقف لولا اقتناعه بأن شعبيته”مُصانة” و”صلبة”، بخلاف الحال زمن مبارك، وأن لديه القدرة على تسويغ هذا الموقف وتسويقه على الرأي العام المصري.

وأحسب أن عاماً من الحملات المركزة على حماس و”تآمرها” مع النظام المعزول على أمن مصر واستقرارها، قد خلّف مناخات من العداء للحركة لدى قطاع واسع من المصريين، بات يربط حماس بالإخوان، ويحملها المسؤولية لما آلت إليه الأوضاع في مصر، كشريكة لنظام مرسي وحكم الإخوان، لذلك رأينا تآكلاً في حجم ردات الفعل الشعبية المصرية على العدوان.

حماس، ليست بريئة مما آل إليه الحال في مصر، فهي انزلقت إلى أتون الصراع الداخلي في مصر، ووقفت إلى جانب الإخوان والنظام المعزول، وجعلت من منابرها الإعلامية، أبواقاً للدفاع عن فريق من المصريين ومهاجمة فريق آخر، وطوال الوقت ومن دون تردد أو توقف أو انقطاع، فكان ما كان من ردات فعل تذهب في كل اتجاه.

على أن ذلك، لا يعني أن مصر لا تستشعر حرجاً حيال ما يجري في غزة... القاهرة لا تريد لحماس أن تخرج “منتصرة” من “الجرف الصامد”، وهي لن تشارك في أي جهد، تقطف ثماره حماس زيادةً في شعبيتها وحضورها... لكن حرب إسرائيل على غزة، لا تستهدف حماس، بل تستهدف الشعب الفلسطيني بأسره، ولمصر دور خاص وتاريخي أساسي في المسألة الفلسطينية، كما أن لديها مسؤولية سياسية وأخلاقية حيال القطاع الذي كان تحت حكمها قبل أن يسقط في يد إسرائيل في العام 1967، ولن يكون بمقدورها أن تأخذ الشعب الفلسطيني بجريرة حماس، ولا أن تظهر في مظهر الشريك مع إسرائيل في حرب إضعاف حماس أو تصفيتها، حتى وإن أرادت ذلك.

أزمة الدور المصري في الحرب الثالثة على مصر، تكمن هنا: كيف يمكن القيام بدور لوقف العدوان على الشعب الفلسطيني، مع ضمان ألا تخرج حماس متوّجة بأكاليل الغار؟... كيف يمكن إضعاف حماس، من دون الظهور بمظهر من يوظف العدوان الإسرائيلي لتصفية حسابات صغيرة؟... كيف يمكن منع حلفاء حماس، وهم (بالصدفة) أعداء النظام المصري الجديد (قطر وتركيا) من ملء الفراغ الناجم عن تردد الدبلوماسية المصرية وتلكؤها في الوساطة بين الفلسطينيين والإسرائيليين؟... هل يمكن للقاهرة التدخل من دون أن تضطر لتطبيع علاقاتها مع حركة حماس؟... هل يمكن لذلك أن يتم عبر وسيطين أو أكثر، وليس من خلال وسيط واحد، لتفادي الحرج؟ ومن هو هذا الوسيط؟... أليست واشنطن هي أهون الشرور حين يتصل الأمر بقائمة الوسطاء المحتملين، القصيرة على أية حالة؟

أسئلة وتساؤلات برسم الأيام القليلة المقبلة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22102
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع137324
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر626537
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49282000
حاليا يتواجد 3711 زوار  على الموقع