موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

عربدة وانتقام... وعدو لا تردعه إلا مقاومته

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

خلال الاسابيع الثلاثة الأخيرة لم يكتف الغزاة الصهاينة بكل ما مارسوه فيها من فنون التنكيل والعقاب الجماعي في الضفة المستباحة والقطاع المحاصر ضد الشعب الفلسطيني، وتحديدا خلال التسعة عشر يوماً التي امضوها في بحثهم المجنون عن مستعمريهم الثلاثة الذين افتقدوهم شمالي مدينة الخليل المحتلة.

اغلاقات وحصارات، وقطع للطرق ونسف للبيوت، ومداهمات واقتحامات، وتقتيل واغتيالات، واعتقالات للمئات واعادة اعتقال للعشرات من المحررين، وقصف صاروخي وغارات جوية مكثفة على غزة المحاصرة فاقت في ليلة واحدة العشرين اغارة في استهداف لثلاثين موقعاً. هم الآن، وقد عثروا على جثث المستعمرين الثلاثة في حفرة بالقرب من قرية بيت كاحل في جبل الخليل، وفشلوا حتى الآن في معرفة الجهة المقاومة التي نفذت العملية، فليس من حديث يشغل كافة مستوياتهم السياسية والأمنية والإعلامية وجمهور مستعمريهم سوى الانتقام من الفلسطينيين، أو هذه اللوثة التي باتت هدفاً هو مدار اجماع لدى كافة مستوياتهم ومشاربهم، لكنما، وفي نفس الوقت، فإن مدى ما سيذهب اليه تنفيذ مثل هذه الرغبة الصهيونية العارمة اضحى مدار انقسام لم يعد مكتوماً يدور حوله جدل علني محتدم شمل مستويات آخذي القرار لديهم، لاسيما ما يدعى بالمجلس الوزاري المصغَّر، وانسحب إلى الأدنى وصولاً إلى شارعهم. انقسام بين متعجل ومتمهل، بين من يريده شاملاً وماحقاً، وبين من يريده انتقائياً مدروساً ومتدرجاً، أو محسوباً، بمعنى محتسباً للعواقب، مع ملاحظة أنه، وفي الحالين، فليس هناك ماسيحول عندهم دون اتخاذ قرارات تهويدية تصعيدية وواسعة. أي أنهم اجمالاً، وفي لجة صراخ الإنتقام من الفلسطينيين، قد اتفقوا على وجوب الرد المغالي واختلف المغالون منهم مع الأشد مغالاةً حول مداه، ولدرجة بدى فيها مجرم متطرف مثل وزير الحرب يعلون معتدلاً!

قبل العثور على جثث المستعمرين الثلاثه كان مثل هذا الجدل قائماً إيضاً بين من دعى حينها إلى تصعيد التنكيل بالفلسطينيين، أو تحويل الحرب المصغَّرة الجارية ضدهم إلى ماهى الأكبر والأوسع، ومن دعى إلى تقليصه وتقنينه واستنسابه لا إيقافه احتساباً لتداعياته وعواقبه على المحتلين ومعهم سلطة اوسلو. لذا شهدنا ان اتخاذهم لما دعى بقرار التقليص لآحقاً في الضفة قد تزامن مع عودتهم لمواصلة الغارات والاغتيالات في غزة، وهكذا... جدل الآنتقام الراهن، أو ما بعد العثور على جثث المستعمرين، لا يختلف عن سابقه، ويدور بين ذات الطرفين منهم، أي بين المتعجل والمتمهل في الانتقام وليس حوله. بين من يريد الوصول بانتقامه الى مداه، تصعيد تنكيلي وخطوات تهويدية تصل حد الدعوة لضم كتل استعمارية في الضفة، واجراءات عقابية لا تستثني حتى سلطة اوسلو، وشن الحرب على غزة، وحتى اعادة احتلالها. وبين متمهل محتسب للعواقب، أو يريده عقاباً للضفة وعدواناً على غزة مدروساً ومتدرجاً يتجنب محاذيرهما. هؤلاء يدركون ويتخوفون من ان زيادة التنكيل بفلسطينيي الضفة سيعجل في انتفاضتهم إن آجلاً أو عاجلا على محتليهم والمنسقين أمنياً معهم... هاهي جريمة اختطاف المستعمرين للفتى المقدسي محمد ابو خضير من شعفاط، والذي لم يزد على السبعة عشر ربيعاً، جهاراً نهاراً وأمام الناس وكاميرات المراقبة، وتعذيبه وقتله ثم حرق جدثه والقائه في حرش غربي القدس، والمواجهات التي اندلعت اثرها وادت إلى اصابة اكثر من 232 فلسطينياً حتى الآن، تحمل لهم معها نذراً لبوادر انتفاضة لا يكتم الصهاينة خشيتهم من دنو اجل اندلاعها.

أما غزة، التي تواجه عدواناً قائماً ومستمراً عليها عبر حرب الحصار الصهيوني العربي المديد المضروب من حولها، فقد باتت في حكم من ليس لديه ما يخسره. الحصار هو الحصار، ومعبر رفح محكم الإغلاق، ومصالحة اللامصالحة، أو “اتفاق الشاطئ”، لم ينفذ منها بندا واحداً، ولم تفض إلى وحدة، بل ليس إلا إلى تسليم وزاراتها إلى حكومة التوافق، التي أول ما فعله توافقها حرمانه موظفيها من رواتبهم، تاركة إياهم وإياها لكارثية احوال معيشية بلغت حد أن 30% من اهلها بدون اي دخل يومي. وهى إذ باتت على صعيد المقاومة، وباعتراف الصهاينة انفسهم، أكثر استعداداً وجاهزية لمواجهة أي عدوان يشن عليها، فإن أي تصعيد ضدها سوف يشعل فتيل هذه المواجهة ويوسِّعها، وهذا ما يقوله ويتحسب له دعاة “ضبط النفس” من الصهاينة، أو مدعاة تردد المترددين من دعاة الانتقام منهم.

الجدل الصهيوني الدائر لايقلل بل يسعِّر من راهن العربدة التنكيلية المتوحشة التي يواليها الصهاينة في الضفة والقطاع، هذه التي تستمد فجورها المتمادي من متواصل التواطىء الغربي، لدى من يكيلون تعاطفهم للغزاة المحتلين بشأن مفتقديهم الثلاثة، ويحجبونه ازاء عذابات شعب بأكمله تتم محاولة ابادة وجوده مادياً ومعنوياً... وللعربدة والتواطىء خير مايشجعهما، وهو حال أمة تمر باسوأ مراحل تاريخها، والتي ابتليت فيها بأوزار قطرياتها الموروثة عن الحقبة الاستعمارية المباشرة، أو اشلائها القائمة المسماة دولاً، واغلبها إما المنصرفة عن قضيتها المركزية في فلسطين، أو المنشغلة بمحاولاتها الحفاظ على كياناتها المجتزأة من وبال ما بات يتهددها بمزيد من التجزئة.

... الجدل الصهيوني على هامش جائحة الرغبة العارمة في الانتقام لن يتمخض إلا عن المزيد من التصعيد العقابي الحاقد الملازم لطبيعة هكذا عدو في الضفة، واضمار لعدوان يتم ترتيبه على غزة، لكنه الجدل الذي يثبت ايضاً أننا ازاء عدو لاتردعه إلا مقاومته... والمفارقة أن كل هذا يجري بينما سلطة اوسلو تحاكم نشطاء جريمتهم عندها هى التظاهر ضد التطبيع!!!

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16672
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع60470
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر804551
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45866939
حاليا يتواجد 4024 زوار  على الموقع