موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

مناقشة تصريحات للرئيس الفلسطيني

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

وفقاً للرئيس الفلسطيني محمود عباس: فإن الانتفاضة الثانية هي فوضى, ولذلك(ووفقاً لما أوردته جريدة السفير اللبنانية الثلاثاء 19 يونيو)من تصريح له , قال فيه:"إن التنسيق الأمني هو ضرورة بالنسبة إلينا , كي لا تسود الفوضى عندنا ,كما كان في الانتفاضة الثانية"!.معروف أيضاً:أن أبو مازن اعتبر أن التنسيق الأمني مع الكيان الصهيوني يعتبر"مقدساً"ولذلك وفي مناسبات كثيرة ,يدافع عن هذا التنسيق،ويعتبر أن قيام انتفاضة ثالثة هو لجوء إلى"العنف"وفي أحيان كثيرة اعتبر:أن الكفاح المسلح هو"إرهاب", ولذلك فإن الخيار الاستراتيجي له وللسلطة التي يترأسها هو المفاوضات ثم المفاوضات ثم المفاوضات!.الرئيس عباس أيضاً أدان عملية اختطاف ثلاثة مستوطنين ,ووفقاً للصحف الإسرائيلية فإن هؤلاء هم من"القوات الخاصة",من قبل مجموعة من الفلسطينيين كما وعد نتنياهو:بأن تتخذ الأجهزة الأمنية الفلسطينية كل ما بوسعها للبحث عنهم وإيجادهم.أبو مازن يتهدد الخاطفين ورد ذلك في كلمته أمام الدورة(41)لمؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية(الأخير)الذي انعقد منذ عشرة أيام في مدينة جدة،ومما قاله الرئيس الفلسطيني بالنص:"نحن نبحث عن المختَطفين , وعمن قام باختطافهم.الحقيقة أن من قام بهذا العمل يريد تدميرنا, ولذلك سيكون معه حديث آخر".

 

بدايةً،فإن هذه التصريحات لا تليق برئيس سلطة فلسطينية , وقائداً لحركة فتح المقاومة , ومسؤولاً أولاً لمنظمة التحرير الفلسطينية, وناطقاً باسم الفلسطينيين في الوطن والشتات،وهم الذين يقدمون التضحيات ويبذلون الغالي والنفيس في سبيل مقاومتهم وثورتهم،ويتحملون المعاناة والآلام وكل ما لم يتحمله بشر على مدى التاريخ في الدفاع عن قضيتهم وحقوقهم الوطنية , وعودة اللاجئين منهم إلى بيوتهم وأراضيهم ومدنهم وقراهم . وهم ما زالون يعانون جرّاء الاحتلال الصهيوني لبلدهم.كان من المفترض في الرئيس الفلسطيني أن يدافع عن مقاومة شعبه وثورته وكفاحه بكافة أشكال المقاومة وبضمنها الكفاح المسلح،فهذا مشروع بقوانين الأمم المتحدة الصادرة بهذا الشأن،وهو مكفول في المواثيق والأعراف الدولية،ومثبت في كل تجارب حركات التحرر الوطني , التي خاضت كفاحاً ومسلحاً من أجل تحرير إرادة شعوبها وبلدانها من نير الاستعمار.هذا ما أثبتته التجارب التحريرية لفيتنام وجنوب إفريقيا وروديسيا وكوبا والجزائر, وكل تجارب حركات التحرر الأخرى في آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية.المقاومة الفلسطينية ليست استثناء من هذه التجارب ,وبخاصة أنها تجابه عدواً اقتلاعياً ,عدوانياً, عنصرياً ونازياً،عدو من نمط جديد ,لذلك فهي مطالبة بمضاعفة جهودها الكفاحية من أجل هزيمة هذا العدو الذي لا يفهم غير لغة القوة،والقوة وحدها.إن تجربة واحدٍ وعشرين عاماً من المفاوضات العبثية مع هذا العدولم تؤد إلا : إلى مزيد من تعنته ورفضه للحقوق الوطنية الفلسطينية ,وإلى مزيد من الاشتراطات على الفلسطينيين, وهو العدو النهم إلى مزيد من التنازلات الفلسطينية . هذا ما يجب أن يعرفه أبو مازن, وعن تجربة طويلة له ,ولقاءات مباشرة مع الصهاينة.

إن الانتفاضة الثانية كما الأولى ليست فوضى،وهي أدنى حدود المقاومة المشروعة للشعب الفلسطيني.لقد أذهلت الانتفاضاتان كل العالم الذي اعترف بهما،ونالتا تأييداً كبيراً(مثلما هي المقاومة المسلحة)من كل الأمة العربية من المحيط إلى الخليج.الانتفاضة حازت إعجاباً كبيراً على صعيد العالم،فكيف يعتبر الرئيس عباس أن الانتفاضة الثانية هي"فوضى"!أمعقول ذلك؟!.إن الكفاح المسلح هو شكل رئيسي من أشكال المقاومة.مفهوم أن الولايات المتحدة وحليفتها الصهيونية يعتبران أن المقاومة الفلسطينية هي"إرهاب"لكن أن تكون في عرف الرئيس الفلسطيني"عنفاً أو إرهاباً"فهذا ما لا يحتمله عقل فلسطيني أو عربي أو مناصر للقضية الفلسطينية!؟.

وبالنسبة لاختطاف المستوطنين الجنود, فهو أيضا أدنى حقوق مقاومة شعبنا , إضافة إلى أسباب عديدة أخرى:أن هؤلاء يستوطنون أرضنا , والضفة الغربية المحتلة في عام 1967 بما في ذلك مدينة القدس ,هي في شرع الأمم المتحدة منطقة محتلة . المستوطنون يستبيحون الأقصى وكل الأماكن الدينية والإسلامية والمسيحية في أراضينا, ويعتدون بعدوانية وبشكل دائم على أهلنا هناك.هذا إلى جانب أن قوات الاحتلال ترتكب المذابح وكافة الموبقات بحق شعبنا.تصادر الأراضي. تهجّر البشر. تهدم البيوت . تقتلع الأشجار. تشعل الحرائق في السيارات المدنية .ثم إن التجارب أثبتت أن إسرائيل لا تطلق سراح الأسرى الفلسطينيين إلا بعد اختطاف جنود إسرائيليين ثم إجراءعمليات التبادل!.يعرف الرئيس أبو مازن أن إسرائيل رفضت وما تزال إطلاق الدفعة الرابعة من الأسرى الفلسطينيين الذين تم الاتفاق مع الكيان على إطلاق سراحهم.الاتفاق جرى بإشراف أمريكي ,لكن الكيان كعادته نكث به.إسرائيل تنكل بشعبنا دوماً بدون مختَطفين إسرائيليين , وهي ليست بحاجة إلى مبررات للعدوان الذي تشنه بشكل دائم على الفلسطينيين في كل من الضفة الغربية والقطاع.إسرائيل أعادت اجتياح الضفة عام 2002 , وهي تحاصر قطاع غزة للعام السابع على التوالي.يوجد حالياً ستة آلاف أسير فلسطيني في سجونها, التي تعاقب عليها حوالي مليون فلسطيني منذ عام 1967.الكيان يسوم الأسرى كل العذابات : يبعد الكثيرين منهم إلى الخارج.إسرائيل لم تستجيب لطلب الموقوفين إدارياً ,الذين أضربوا ما يقارب الشهرين . الموت يتهدد الكثيرين من الأسرى.أيريد الرئيس الفلسطيني أن يرمي الفلسطينيون جنود الاحتلال ومستوطنيه بالورود؟!.نعم من حق شعبنا اختطاف الجنود والمستوطنين لمبادلتهم بأسرى فلسطينيين.ثم إن الفلسطينيين لم يسيئوا يوماً لجندي أو مستوطن صهيوني مختَطف. هذا ما أثبتته التجارب من قبل.على الرئيس مراجعة تصريحاته هذه والتراجع عنها،وهذا أضعف الإيمان.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12145
mod_vvisit_counterالبارحة34127
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع73746
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر554135
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54566151
حاليا يتواجد 2357 زوار  على الموقع