موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

«السور الواقي 2»... أبعد من مجرد عملية انتقامية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عملية “السور الواقي 2” التي تشنها إسرائيل منذ أزيد من عشرة أيام، تتخطى في أهدافها ومراميها، الأهداف المعلنة لها، والتي تنحصر بالبحث عن المستوطنين الثلاثة المفقودين، وتوجيه ضربة أمنية رادعة لحركة حماس، التي تتهمها إسرائيل بالمسؤولية عن “عملية الاختطاف”، فيما الحركة تؤكد بأن هذا الاتهام “شرفٌ لا تدعيه”، فلا تؤكده ولا تنفيه.

 

لقد بات واضحاً، لكل أعمى وبصير، أن استباحة سلطات الاحتلال للضفة والقدس والقطاع، إنما تستهدف استلحاق المفقودين الثلاثة وهم على قيد الحياة، ذلك أن إعلان “النصر المؤزر” لحملة العقوبات الجماعية العنصرية ضد الفلسطينيين، لا يكتمل إن عثرت السلطات على ثلاث جثث هامدة، مدفونة على عجل في هذا الركن أو تلك الزاوية.... وإعلان “النصر المؤزر” كذلك، سيظل ناقصاً، وفاقداً للألق، إن لم تكن “الفاتورة” التي يتعين على الجهة “الخاطفة” باهظة تماماً، وفي هذه الحالة، فإن حماس هي من يتحمل المسؤولية الرئيسة من وجهة النظر الإسرائيلية.

لكن المراقب عن كثب لأهداف الحملة الإسرائيلية الشرسة، يدرك أن ثمة أهدافا أخرى، تكتيكية واستراتيجية، تكمن وراءها... أحدها، تصفية ذيول ونتائج عملية تبادل الأسرى، أو ما أسمته إسرائيل عملية “تحرير شاليط”، فقوات الاحتلال قامت بإعادة اعتقال معظم الأسرى المحررين، بالذات المنتمين لحماس، بمن فيهم من نواب ووزراء سابقين ونشطاء ميدانيين.... دع عنك حملات الدعم والتفتيش ضد مؤسسات اجتماعية وتربوية وخيرية مقربة من حماس، لكأن إسرائيل تريد أن تطوي صفحة “تبادل الأسرى” المثيرة للجدل والانتقاد في أوساطها السياسة والأمنية، وتريد أن تبعث برسالة مسبقة لـ “الخاطفين” بأن ما مضى في صفقة شاليط لن يتكرر.

وثاني هذه الأهداف التكتيكية، يتصل بإطفاء جذوة “معركة الأمعاء الخاوية” التي يخوضها سجناء وأسرى فلسطينيون من بضعة أشهر، وذلك من خلال إعادة اعتقال الأسرى المفرج عنهم، بمن فيهم “أيقونة”الحركة الأسيرة، سامر العيساوي... لكأن إسرائيل تريد أن تبعث برسالة إلى المناضلين خلف القضبان، لا أمل لكم بالحرية قريباً، ومحاولات تحريركم بالقوة زادت من أعدادكم ولم تنقصها، وإن خرجتم للحرية لأي سبب وفي أي ظرف، فإن إسرائيل قادرة على إعادتكم إلى زنازينكم في أية لحظة تشاء، ولكم في العيساوي، المثل والعبرة.

أما ثالث هذه الأهداف، التكتيكية كذلك، فيتصل بتدمير “فرصة” المصالحة الوطنية الفلسطينية، من خلال استهداف حماس بشكل كثيف، وتوسيع الشقة بين فتح وحماس، وتدعيم الاتهام الإسرائيل لحكومة الوفاق الوطني بأنها حكومة إرهابية، أذ تضم في صفوفها ممثلين لفصائل إرهابية (حماس).

على المستوى الاستراتيجي، متوسط وبعيد المدى، يبدو أن “استباحة” الضفة الغربية والقدس والقطاع، وعلى هذا النحو الهستيري المتفلت من أية حسابات للمجتمع الدولي أو احترام للمعايير الإنسانية، وغير المتحسب لأية ردود أفعال فلسطينية أو عربية، إنما تستهدف “تحضير المسرح” في الأراضي الفلسطينية المحتلة، لاتخاذ خطوات أحادية ذات طبيعة استراتيجية... وليس مستبعداً أن تتوّج إسرائيل هستيريا الميدان بهستيريا السياسة والاستيطان، كأن تقدم على ضم كتل استيطانية كبرى، كإجراء عقابي على واقعة اختطاف/ أو اختفاء المستوطنين الثلاثة، أو تسريع قرارها وإجراءاتها بالانسحاب من جانب واحد عن مساحة من الضفة الغربية، كثيفة بالسكان الفلسطينيين، وترك أمر الحل النهائي وخيار الدولتين، مركوناً حتى إشعار آخر.

وسوف تجد حكومة نتنياهو في هذه الواقعة، ذريعة مناسبة للقول بضرورة “الانفصال” عن الفلسطينيين من جانب واحد، فطالما أن “الحل التفاوضي متعذر”، وخيار الدولتين بات وراء ظهورنا، وطالما أن “حكاية الدولة الواحدة ثنائية القومية” لا يقبل بها أحد في إسرائيل حفاظاً على “يهودية الدولة وديمقراطيتها”، فلن يكون أمام إسرائيل والحالة كهذه، سوى السير على هذه الطريق ذي الاتجاه الواحد.

لا شك أن القائمين على عملية “السور الواقي 2”، المدركين لمدى وحشيتها وهمجيتها، يعرفون أن هجماتهم البربرية على المدن والقرى والبلدات والمخيمات الفلسطينية، قد تستدرج أعمالاً فلسطينية انتقامية، فالدم يستسقي الدم، والعنف لا يجر إلا العنف، وربما كان في صفوف حكومة اليمين واليمين المتطرف، من يريد استدراج الفلسطينيين إلى مثل هذا الخيار، للتخلص من بقايا الحذر والتردد اللذين ميزا أداء هذه الحكومة، في التعامل مع مقترح الانفصال من جانب واحد عن الفلسطينيين، وضم مناطق ذات أهمية استراتيجية من الضفة، وتحديداً الكتل الاستيطانية وغور الأردن ومناطق ما وراء جدار الفصل العنصري.

المؤسف أن إسرائيل نجحت في تحقيق بعض مراميها حتى الآن، فعشرة أيام من العدوان الهمجي، كانت كفيلة بهزّ أركان المصالحة، وعودة التراشق بين “الإخوة الأعداء” بكل وأقذع أنواع الاتهامات... كما أنها تمكنت من إلحاق ضربة قاسية بحركة حماس ومنظومتها القيادية والكادرية وبنيتها التحتية... والحملة كما تؤكد إسرائيل ما زالت في بدايتها، ولا أحد يعرف متى ستنتهي أو عند أي حدٍ ستتوقف.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46440
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع134025
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر834319
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45896707
حاليا يتواجد 3564 زوار  على الموقع