موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

حكومة تسيير أعمال جديدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في التشكيل الحكومي الجديد لا توجد إشارات موحية على تغيير جوهري في السياسات العامة أو أننا بصدد مرحلة لها سمات مختلفة عما سبقها.

المشكلة الحقيقية أن نوايا إنجاز شيء كبير على الأرض لا تسندها سياسات معلنة تقود الاختيارات.

 

السؤال الجوهري: على أي أساس ووفق أي معيار جرى استبعاد وزراء ودخول آخرين؟

في الكلام الرسمي تأكيد على أن التغييرات جرت «وفق معايير خطة العمل التي تسير عليها الحكومة».

بنص الكلام فإنه لا جديد في التشكيل الحكومي إلا بقدر ما يساعد على تنفيذ خطة العمل السابقة والمعنى أننا أمام حكومة تسيير أعمال جديدة وأية توصيفات أخرى تفتقد سندها.

إن لم تكن هناك رؤية جديدة وسياسة مختلفة فلماذا التغيير الموسع في حكومة يتعين عليها دستوريا الاستقالة بعد الانتخابات النيابية؟

القضية ليست استبدال وزراء بآخرين بقدر ما هي استبدال سياسة بأخرى أو تهيئة المجال العام لرؤية جديدة وعصر مختلف.

قد تكون هناك ضرورات لتعديل ضيق لوزراء أخفقوا بدرجات مختلفة في أداء المهام الموكولة إليهم غير أن اتساع المشاورات لأغلب الحقائق الوزارية يدعو إلى الاعتقاد بأن التغيير كان مطلوبا بذاته.

وهذه مشكلة مستحكمة في الأداء العام، فاستبدال وجوه بأخرى من داخل الجهاز التقليدي للدولة بلا أفق سياسي أو رؤية عامة مشتركة لا يفضي على أي نحو مهما حسنت النوايا إلى وضع البلد في سياق جديد ومختلف أكثر قدرة على مواجهة ملفاته الثقيلة.

في الحقائق المصرية الصعبة فإن مهمة الإنقاذ الوطني العنوان الكبير الذي يجب أن توضع تحته السياسات وتشكل الحكومات.

وهذه مهمة سياسية قبل أي شيء آخر وغياب السياسيين في التشكيل الجديد يخفض من مستوى كفاءة الأداء.

لم يكن هناك استعداد أو تهيؤ مسبق لإحداث تغيير شامل في الرؤى والأفكار والسياسات ومعايير الاختيار وفق المهام وطبيعتها والقدرة على الوفاء بها، وجرت المشاورات بلا سياسات استقر عليها وبدا المشهد كأنه صاعقة هبطت من السماء بلا سابق انتظار.

وفق المعلومات المتواترة فإنه لم تكن هناك مفاجأة في تكليف المهندس «إبراهيم محلب» بتشكيل الحكومة الجديدة بعد تولي الرئيس صلاحياته الدستورية.

مالت المعلومات ذاتها أن التغيير سوف يكون محدودا لضبط الايقاع العام حتى إجراء الانتخابات النيابية، غير أن المحدود اتسع نطاقه ودخلت المشاورات في أوضاع مربكة بلا داع أو ضرورة أساءت إلى الأداء العام، وإذا كان هناك إنجاز حقيقي في التشكيل الجديد فهو أنه تجاوز في لحظاته الأخيرة كوارث وفضائح لا سبيل لتدارك آثارها السلبية.

في المشاورات التي اتسعت بصورة لا مثيل لها اعتذر أحد الذين جرى ترشيحهم لوزارة السياحة عن لقاء رئيس الوزراء معتقدا «أن تغيير الوزير الآن خطأ فادح».

تضمنت قائمة المرشحين أسماء أخرى استدعت علامات تعجب وتساؤلات حرجة عن طريقة اختيار الوزراء.

في اللحظات الأخيرة أبقى على الوزير «هشام زعزوع» الذي كان قد لملم أوراقه وغادر مكتبه تجنبا لفضائح سياسية عن تدخلات رجال أعمال في تلك الترشيحات.

نفس الارتباك شهدته حقائب وزارية أخرى مثل «الثقافة» و«الإعلام». الأولى اسندت في اللحظات الأخيرة إلى الوزير الأسبق «جابر عصفور» الذي يحظى بقبول تقليدي في أوساط المثقفين تجنبا لزوابع محتملة.. والثانية ألغيت تجنبا لزوابع أخرى قبل أن تكون الدولة قد صاغت بنية قانونية يجري بمقتضاها إنفاذ الدستور في إنشاء «المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام».

وفق الدستور فإن القانون يحدد تشكيل المجلس ونظام عمله والأوضاع الوظيفية للعاملين فيه وهو «هيئة مستقلة تتمتع بالشخصية الاعتبارية والاستقلال الفني والمالي والإداري وموازنتها مستقلة».

في تعجل الإلغاء ارتباك محتمل فقد وضعت العربة أمام الحصان وألغيت الوزارة قبل إصدار القانون واتخاذ الترتيبات اللازمة للانتقال من وضع إلى وضع آخر.

غياب الرؤية السياسية أفضت إلى ألغاز أخرى، فقد استحدثت وزارة جديدة للعشوائيات دون فكر جديد يواجه ملفاتها الملغمة وجرى إسنادها إلى وزيرة البيئة «ليلى اسكندر» دون أن نكون على بينة إذا ما كان ذلك اعتقادا في كفاءتها أم أنها إزاحة صامتة لوزيرة مزعجة عارضت علنا التوجه الحكومي لاستخدام «الفحم» كمصدر للطاقة باعتباره مدمرا للبيئة.

كذلك لم نستبن الحكمة في فصل البحث العلمي عن التعليم العالي والتنمية الإدارية عن المحلية والتعاون الدولي عن التخطيط وما إذا كان ذلك عن تخطيط مسبق أم أنه من قرارات اللحظة دون أن يرتبط بفلسفة جديدة في الحكم.

للفصل بين التعليم العالي والبحث العلمي منطقة وحجته، فالدستور يلزم الدولة بتخصيص نسبة لا تقل عن (1%) من الناتج القومي الإجمالي للبحث العلمي تتصاعد تدريجيا حتى تتفق مع المعدلات العالمية، وإذا لم تكن الحكومة مهيأة الآن لتوفير هذه النسبة الدستورية فإن الفصل يصبح بلا منطق وحجة وشكليا إلى حد كبير.

ذات التساؤل الدستوري يلاحق الفصل بين التنمية الإدارية والتنمية المحلية، فهل جرى للأسباب المصرية التقليدية في الجمع والفصل بين الوزارات أم وفق تخطيط يهيئ المجال العام لانتخابات المحليات وأدوارها الدستورية الجديدة؟.

أما وضع وزارة التخطيط دمجا وانفصالا عن وزارات أخرى فتعبير عن رؤيتين متضاربتين أولاهما تؤكد التخطيط وضروراته في بناء صورة المستقبل وأنه لا تقدم بلا تخطيط وثانيتهما ترجع به إلى شيء من التهميش والأدوار الجانبية.. فأي الرؤيتين غلبت الأخرى في لعبة الدمج والفصل؟

وقد كان تغيير وزير الخارجية «نبيل فهمي» رغم التأكيدات المتواترة على أنه باق مع الوزيرين السياديين الآخرين هو الصدمة الكبرى في التشكيل الحكومي الجديد، فهو من أكفأ الذين تولوا هذا المنصب في الربع قرن الأخير ومن أكثرهم اتساقا مع نفسه واعتقاداته، تسلم مهمته في ظروف قاسية وتمكن في وقت قياسي من إعادة الروح العامة للدبلوماسية المصرية والثقة فيها بعدما تدهورت على نحو خطير في السنوات التي سبقت صعوده، ورغم الظروف المعاكسة فإنه تمكن بقدر ما يستطيع من اختراق حواجز إقليمية ودولية عديدة وأن ينفتح في وقت واحد على واشنطن وموسكو ويؤكد الحضور المصري في أفريقيا التي زار بلدانها كما لم يزرها وزير خارجية آخر منذ سنوات طويلة.

ودون أن يكون ذلك حكما مسبقا على وزير الخارجية الجديد السفير «سامح شكري» فمن حق الرأي العام أن يطلع على أسباب مغادرة وزير نجح في مهمته وأضفى على وزارته احتراما دوليا وإقليميا كانت في حاجة ماسة إليه.

في التغييرات الوزارية أسئلة معلقة تتجاوز الرجال إلى المهام وأسئلة أخرى عن المستقبل الذي يداهمنا بتحدياته دون أن نتقدم إليه بمشروع إنقاذ نحتاجه بفداحة.

 

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10441
mod_vvisit_counterالبارحة26663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع99693
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر846167
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52978599
حاليا يتواجد 1879 زوار  على الموقع