موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

عملية الخليل: الشكل والمضمون

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يوم آخر، حتى كتابة هذه السطور، انقضى على اختفاء المستوطنين الثلاثة في مدينة الخليل المحتلة دون أن تتمكن الأجهزة "الإسرائيلية" من الإمساك بطرف من خيط يساعد على معرفة الجهة الخاطفة أو الجهة التي توجهوا إليها، وإن كانت التصريحات تكشف عن عجز كامل وتخبط غير مسيطر عليه ألجأ إلى ما لا تتقن تلك الأجهزة غيره: العنف ومزيد من العنف.

 

وقبل الدخول في تفاصيل العملية، سواء من حيث الأسباب والدوافع، أو من حيث الدلالات والأهداف، لا بد من القول إن العملية حتى الآن، لم تتأكد إن كانت فعلاً عملية اختطاف أم لا. وحتى الأجهزة الأمنية لم تقطع القول في ذلك، وهناك احتمالات عدة، مثل هرب الطلاب الثلاثة من مدرستهم الدينية، أو أن تكون العملية "مدبرة" من جهات "إسرائيلية" لصرف النظر عن إضراب المعتقلين الفلسطينيين إدارياً منذ أكثر من خمسين يوماً، أو لتوظيفها سياسياً ضد المصالحة، وحكومة الحمدالله وسلطة عباس.

أما إذا ثبت أن ما جرى هو "عملية اختطاف" نفذها فلسطينيون، مستقلون أو من أي تنظيم كانوا، فإن الهستيريا التي اجتاحت المستويين الأمني والسياسي في الكيان الصهيوني تجاوزت كل توقع وذلك لعدة أسباب، أهمها أنها مرت "من تحت الرادار"، كما عبر عنها محلل عسكري لصحيفة "إسرائيلية"، ما كشف عجز الأجهزة الأمنية "الإسرائيلية" وكذب ما تدعيه من إحاطة بكل صغيرة وكبيرة في الضفة الغربية. لقد دفع ذلك وزير الحرب "الإسرائيلي" إلى الدفاع عن تلك الأجهزة مدعياً أنه تم كشف وإفشال (30) عملية مشابهة في العام الماضي و(14) عملية منذ بداية العام الحالي.

لقد اتهم نتنياهو حركة (حماس) بالوقوف وراء العملية، لكنه حمل رئيس السلطة محمود عباس المسؤولية. مع ذلك، لم تتأخر أجهزة أمن السلطة من تقديم كل عون ممكن للبحث والعثور على المخطوفين، وقد أبلغ عباس القنصل الأمريكي، مايكل راتني، عندما استقبله في "المقاطعة" أنه "أصدر تعليماته لأجهزة الأمن الوطني بذل كل جهد والتعاون مع الأجهزة "الإسرائيلية" في البحث عن المستوطنين الثلاثة والمساعدة في العثور عليهم"!

وقد كتب المحلل العسكري أليكس فيكشمان في صحيفة (يديعوت أحرونوت 2014/6/15) مؤكداً ذلك، فقال: "إن السلطة الفلسطينية وأجهزتها الأمنية، تبذلان كل ما بوسعهما، وكل ما تسمح "إسرائيل" لهما بفعله، من أجل تقليص الضرر الذي لحق بهما" جراء العملية! وأضاف: "وأداء الأجهزة الأمنية الفلسطينية مقابل نظيرتها "الإسرائيلية"، يدل على أنها ستكون مسرورة أن تنهي القضية بنفسها وتعتقل الخاطفين حتى لو كانوا ينتمون لحركة حماس"! في الوقت نفسه، أصدر محمد المدني، عضو اللجنة المركزية لحركة (فتح)، ورئيس ما يسمى "اللجنة الفلسطينية للتواصل مع المجتمع “الإسرائيلي”"، بياناً جاء فيه: إن "الأجهزة الأمنية في الضفة لن تدخر أي جهد فيما لو كان لمثل هذا الجهد أن يساعد في العثور على الجنود الثلاثة وإعادتهم إلى أسرهم سالمين".

لكن الهستيريا التي اجتاحت جيش الاحتلال والأجهزة الأمنية "الإسرائيلية"، لم تقف عند حدود الضفة وما كان فيها من حملات مداهمة شملت بيوت الخليل بيتاً بيتاً، أو عمليات اعتقال لم توفر تنظيماً، وكانت حصة (حماس) وحدها أكثر من (100) قيادي وكادر بينهم نواب ومعهم رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك، بل امتدت لتأخذ شكل غارات متتالية على قطاع غزة، ومواقع عسكرية لحركتي حماس والجهاد الإسلامي أوقعت شهداء وجرحى.

وإذا كان كل ما سبق حديث يتعلق بالشكل والتداعيات التي حملتها العملية، فإن حديث المضمون يتجاوز ذلك، وهو يشير في الأسباب والدوافع إلى: فشل المفاوضات، والإجراءات "الإسرائيلية" التي لم تتوقف قبل وأثناء وبعد المفاوضات، مثل مصادرة الأرض وتوسيع المستوطنات القائمة والمصادقة على إقامة مستوطنات جديدة، ومواصلة تدنيس الأقصى والتمهيد للاستيلاء عليه، والتنكيل بالفلسطينيين وتهجيرهم وتدمير منازلهم، ثم تجاهل المعتقلين الإداريين وإضرابهم. وقد وجه الكاتب "الإسرائيلي" جدعون ليفي الاتهام ووضع المسؤولية عن العملية على حكومة نتنياهو بسبب مواقفها المتعنتة تجاه الفلسطينيين عموماً، وتجاه الأسرى خصوصاً، فكتب في (هآرتس- 2014/6/16) يقول: "من يرفض بعناد إطلاق سراح الأسرى الموجودين في السجون منذ عشرات السنين، ومن يقوم باعتقال الفلسطينيين إدارياً لسنوات طويلة دون محاكمة، ومن يتجاهل الإضراب عن الطعام الذي يخوضه الأسرى الإداريون ويعتزم إطعامهم بالقوة، ويسعى إلى سن قوانين جارفة ضد إطلاق سراحهم، عليه ألا يتظاهر بأنه فوجئ بعملية الاختطاف لأنه هو الذي استدعاها بتصرفاته".

وتبقى بعد ذلك كله الاستخلاصات الأهم، التي يجب على حكومة نتنياهو أن تستخلصها، وعلى الأطراف الفلسطينية المعنية أيضاً أن تقتنع بها، وهي ليست جديدة وما العملية إلا تذكير بها. فعلى الفلسطينيين أن يقتنعوا بأن ديدن هذا العدو ليس غير القوة، ولا يجبره على تقديم أي شيء مهما كان قليلاً ومتواضعاً إلا القوة، خصوصاً بعد أن أثبتت السنون أكثر من مرة فشل أسلوب المفاوضات.

وأما بالنسبة للاحتلال وقادته، فعليهم أن يفهموا أنهم لن يقدروا أن يفرضوا كل ما يريدون بالقوة. ويكفي أن نشير إلى ما قاله الكاتب "الإسرائيلي" شمعون شيفر في صحيفة (هآرتس- 2014/6/16)، حول العملية: "عندما تنتهي الأزمة، سنجد أنفسنا أمام الاعتبار الحقيقي: هل نستخلص الاستخلاصات التاريخية؟ هل سنفهم أخيراً أن خلف الخلية الواحدة يقف ملايين الفلسطينيين الذين لن يتخلوا أبداً عن إرادتهم للعيش بحرية؟"!

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7322
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع7322
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر760737
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57838286
حاليا يتواجد 2672 زوار  على الموقع