موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

استباحة الحرية لتدمير الثقافة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لو أن الفوائض المالية البترولية العربية تركز سوء وبلادة استعمالها في المجال الاقتصادي والسياسي والأمني لهان الأمر لحد ما. فاستعمالها في المضاربات العقارية والبورصية، أو في بناء اقتصاد ريعي زبوني طفيلي، أو في تكوين ظاهرة الاستزلام السياسي الفاسد، أو في البعثرة الطفولية على شراء أسلحة لا تحمي الأمة ولا ترد المعتدين.. استعمالها بهذا الشكل ستظل آثاره السلبيًّة محصورة في قلًّة من الناس أو في جيوب مجتمعية لها حدود. وعلى العموم ستبقى آثار مؤقتة، وستعكس مسارها وستصححها القوى السياسية الحيًّة في الأمة في المستقبل المنظور.

لكن عندما تستعمل تلك الفوائض استعمالاً سٍّيئاً في المجال الثقافي فان الآثار السلبية لن تكون محصورة ولا مؤقُتة يسهل التعامل معها في المستقبل المنظور. فالآثار في هذه الحالة ستصيب روح الأمة بالتشوه وعقل الأمًّة بالضًياع، وستهيٍّئ أجيال الأمة الجديدة للسقوط في حبائل الثقافة العولمية الاستهلاكية المسطًّحة الموغلة في عوالم الحسٍّ واللذة والغرائز البدائية.

والنتيجة لتلك التشوهات ستكون كارثية. في الاقتصاد سنكون أمام إنسان غير منتج، استهلاكي وأناني. في السياسة أمام مواطن فردي غير ملتزم بقضايا أمته وغير معني بالإصلاح والتغيير، بل ورافض حتى القيام بواجبات المواطنة البسيطة من مثل التصويت في أية انتخابات سواء على المستوى المحلي أو على المستوى الوطني. في الاجتماع أمام إنسان مهمل لالتزاماته تجاه أسرته أو بيئته أو مدرسته أو جاره. في الثقافة أمام مواطن فاقد الهوية لغة وديناً وتاريخاً وعادات وسلوكاً وانغماساً في كل ما يخدش حياء المجتمع ويثير القلق في كل جوانبه الحياتية.

هل ما نقوله أمر متخيل ومبالغ فيه؟ فلننظر إلى بعض من جوانب هذا الواقع الذي يفعله المال العربي في مجال الثقافة.

في مجال الأغنيه العربية، كمثل صارخ، تراجعت الأغنية الوطنية والاجتماعية، بل وتراجع حتى بثًّ القديم منها، بالرغم من أن الأمة تعيش أسوأ أوضاعها بالنسبة لرجوع الاستعمار وصعود المشروع الصهيوني وتمزُّق الأنسجة الاجتماعية الوطنية وتصاعد الانقسامات العرقية والطائفية وتفاقم الاستبداد والظلم. بل إن أغنية الحب أصبحت مبتذلة وغرائزية وخالية من أية رقة أو سمو أو تعفُّف. وبالرغم من وجود مشاكل البيئة والفقر والتهميش والمخدرات والعنف ضدُّ المرأة واغتصاب الطفولة إلاُ أن الأغنية العربية ترفض مسًّ مثل تلك المشاكل وتعيش في عوالمها الفردية المبتذلة التي لا ترى في العالم إلاً آهات وغرائز الشباب وبكائياته الغرامية.

والأمر نفسه، توجُّهاَ وعرضاً ومكوٍّنات ولغة وحركات، ينطبق على حقول المسرح، الذي أصبح تهريجاً ونكتاً تستدرُ الضحك الكاذب، والأفلام، التي أصبحت تحاكي هوليوود في التركيز على الجنس والجريمة والعنف الدموي وعوالم السِّحر والشعوذة والأرواح الشرٍّيرة، والمقابلات التلفزيونية، التي أصبحت في غالبها مع مجانين السياسة أو بلادات جميلات المكياج والعمليات الجراحية والأقنعة الاصطناعية أو مع المطبلين المزمًّرين للأنظمة الفاسدة التًّابعة للخارج وللرموز السياسية المضحكة المبكية المخرٍّفة الجاهلة. فإذا أضفنا إلى كل ذلك قنوات الرًّقص الهمجي الرًّخيص، وقنوات الأفلام الأجنبية، وأغلبيتها السًّاحقة هوليودية، الممعنة في عنفها وإباحيًّتها، والقنوات الدينية المهووسة بطائفيتها أو شعوذاتها أو تحجُّرها الفقهي أو كذبها التاريخي، وأضفنا إلى كل ذلك الصحف التي ترى في المواقف الاستعمارية والصهيونية وفي بعض التواطؤ العربي الرسمي عقلانية بينما لا ترى في المقاومة العربية وفي الأحزاب الوطنية والقومية إلا تخلُّفاً وغوغائية، فإننا أمام أرض اليباب الثقافية التي لا يمكن إلاُ أن تؤدي إلى التشوهات العقلية والروحية والنفسية للأمة التي وصفنا من قبل.

نحن أمام فوائض مالية بترولية تفتٍّش عن مجالات لاستثمار تدرٌّ الأرباح والعوائد المجزية. وقد اكتشفت مؤخراً كنوز حقول الثقافة والإعلام وقررت استنزافها بكل وسيلة ممكنة، حتى ولو كانت على حساب الأمة في حاضرها ومستقبلها. وسواء أكانت تقصد أو أنها لا تقصد فان الدًّمار الهائل الذي تحدثه في البنية الروحية والعقلية والعاطفية لأبناء وبنات الأمة أصبح من الكبر والاتساع بحيث أنه يهدد، مع غيره من الأخطار التي تحيط بالأمة، مستقبل الأمة والوطن.

إن الحرية الثقافية، كتعبير كتابي وفني وإعلامي، التي حلم بها العربي منذ بداية عصر النهضة قبل قرنين من الزمان، أوصلها المال البترولي إلى حالة أزمة حقيقية. لقد أصبحت حرية مستباحة من قبل أصحاب المال المستثمرين بعد أن كافحت طويلاً للتخلص من استباحتها من قبل أصحاب السلطة السياسية والعسكرية وغيرها. من قبل استبيحت الحرية بوسائل القمع والظلم والبطش، واليوم تستباح بشراء كل وسائل التعبير الثقافي من أجل جعلها حريًّة مبتذلة لا تساهم في السمو الإنساني وإُنما تحطّم إنسانية الإنسان العربي.


 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الصراع الأميركي – الروسي على “داعش” في منطقتنا

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    لم يخف الصراع الأميركي – الروسي على “داعش”، منذ بداياته، وامتداده في منطقتنا العربية، ...

اجتماعات صندوق النقد والبنك وقضايا التنمية

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    ركزت الاجتماعات السنوية لصندوق النقد والبنك الدوليين التي اختتمت أعمالها قبل أيام على قضايا ...

عملية اشدود "اكيلي لاورو" وتقييم التجربة

عباس الجمعة | الاثنين, 16 أكتوبر 2017

في لحظات نقيم فيها التجربة نتوقف امام فارس فلسطين الشهيد القائد الكبير محمد عباس ابو...

بين الرّقة ودير الزُّور

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    بشر، مدنيون، عرب، سوريون، مسلمون، وبينهم مسيحيون.. أطفال، ونساء، وشيوخ، ورجال أكلت وجوههم الأهوال.. ...

تركيا توسع نفوذها في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 14 أكتوبر 2017

    خرجت تركيا من الساحة السورية من الباب، وها هي تعود من الشباك. دخلت تركيا ...

عروبة رياضية

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    فور انتهاء مباراة كرة القدم بين مصر والكونغو يوم الأحد الماضى بفوز مصر وتأهلها ...

الهجرة اليهودية من إسرائيل!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    أكدت «الدائرة المركزية للإحصاء الإسرائيلي» أنه، وللمرة الأولى منذ عام 2009، تم تسجيل ما ...

عن جريمة لاس فيجاس

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    لأول مرة - منذ ظهوره- يبدو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب متعقلاً لا ينساق بعيداً ...

تجديد بناء الثقة بين مصر وإثيوبيا

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 13 أكتوبر 2017

    البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية المصرية عقب اللقاء الذي تم بين السفير المصري في ...

الحكومة المؤقتة والمعاناة السورية

د. فايز رشيد

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    في تصريح جديد له, قال ما يسمى برئيس الحكومة السورية المؤقتة جواد أبوحطب, إن ...

اليونيسكو والمونديال: رسائل سياسية

عبدالله السناوي

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    فى يومين متتالين وجدت مصر نفسها أمام سباقين دوليين لكل منهما طبيعة تختلف عن ...

مشكلات أمريكا تزداد تعقيداً

جميل مطر

| الخميس, 12 أكتوبر 2017

    يحدث في أمريكا الآن ما يقلق. يحدث ما يقلق أمريكيين على أمن بلادهم ومستقبل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32969
mod_vvisit_counterالبارحة28305
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع112092
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر579105
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45641493
حاليا يتواجد 2766 زوار  على الموقع