موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

«برج التكرير».. هل ينقذ العراق؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

«برج التكرير» عنوان كتاب المهندس سعد الله الفتحي، الذي شغل مناصب قيادية في صناعة النفط، بينها المدير العام ﻠ«مصفى الدورة» ورئيس «المؤسسة العامة لتصفية النفط وصناعة الغاز»، ورئيس «هيئة دراسات الطاقة» في «أوبك». وما يُقال عن اعتماد حاضر العراق ومستقبله على موارد النفط يمثل نصف الحقيقة، بل أقل إذا تأملنا أوضاع النفط في العراق منذ الاحتلال.

فموارد النفط، كالجزء الظاهري من عوامة الجليد الغاطسة تحت الماء، يأخذنا إلى عمقها كتاب الفتحي «برج التكرير» الصادر هذا الأسبوع. و«التكرير» يعني «التصفية»، وفي «برج التكرير» يتصّفى كل ما في العراق، الاقتصاد والسياسة والعلوم والتكنولوجيا والتعليم، و«يتصفي» الناس أنفسهم، الشيعة والسنة، العرب والكرد والتركمان، المسلمون والنصارى، البعثيون والشيوعيون والإسلاميون، البرجوازيون والعمال.. الذين لا يفرقهم غير الغباء والجنون، غباء وجنون أفراد وجماعات، علاقات إقليمية ودولية.

 

وكتاب «برج التكرير» وكل إبداع عراقي خلال سنوات الاحتلال والحكم الطائفي، هو انتقام جميل من كليهما. فهو يرينا كيف ولدت مصافي «الدورة» و«البصرة» و«بيجي» و«الشمال» و«القيارة» و«كركوك» و«صلاح الدين» 1 و2، وعشرات المصافي كالفسفيساء في مناشئها وتكنولوجياتها وأنظمتها الصناعية والإدارية والأكاديمية والهندسية والعلمية. و«برج التكرير» برج العراق الذي سيعيد إنشاء واستثمار نفسه عبر الأنظمة والعهود، وهو دليل عمل تتوارثه وتطوره أجيال متعاقبة من مهندسي وفنيي وأكاديميي بلاد ما بين النهرين. وكما تقام جداريات تحمل أسماء شهداء الحرب في أماكن عدة من العالم، سيقيم فنانو العراق جداريات تحمل أسماء بناة «برج التكرير»، الشهداء منهم والأحياء، أسماؤهم وألقابهم وعوائلهم المختلفة كالفسيفساء.

والفتحي الذي يعتز بانتمائه إلى جيل الستينيات، أبدع في أعوام السبعينيات الذهبية في نقل وتوطين تقنيات صناعات النفط، وكان على جيله من المهندسين والتقنيين أن يبدعوا سبل إنقاذها من الدمار، وإعادة بنائها في أعوام الثمانينيات والتسعينيات الدموية. وعمليات نقل وتوطين وتطوير تكنولوجيات النفط في العراق مزيج من قصص المغامرات، والمؤامرات، والجاسوسية، والحروب، والقتل، ودراما المفاوضات الشاقة مع ممثلي كبريات الشركات العالمية، مثل «نالكو» و«تكساكو» و«كيلوك» و«لويدز» و«تكنوإكسبورت» و«ميتسوبيشي» و«اوهده» و«بكتل» و«موبيل» و«بولسرفيس». وتخفف من مشاقها نكات «مصلاوية» روى إحداها الفتحي في لقاء مع رئيس «الشركة العربية للاستثمارات البترولية»، ومقرها في الخُبر بالسعودية، وتحكي عن صبي ذهب إلى السوق وفي ذهنه وصية أبيه بأن يعرض نصف السعر الذي يطلبه البائع للحصول على أفضل سعر. وعندما قال البائع البضاعة بمئة فلس، قال الصبي «لا خمسين»، وإذ وافق البائع على الخمسين، قال الصبي «لا خمسة وعشرين» وهكذا! وفي اليوم التالي أصرّ الفتحي في المفاوضات على نسب الفوائد المالية، فقال رئيس الشركة: «البارحة قلت إنها نكتة من الموصل، لكنك في الواقع كنت تقول لي ما ستكون عليه طريقتك في التفاوض»!

والمفارقة في التطور الذي حدث في الصناعة النفطية التحويلية خلال أربع أو خمس سنوات من الحرب مع إيران، والذي «ربما يعادل أكثر مما حدث في تاريخ العراق النفطي كله». وفي «برج التكرير» نكتشف حجم المستحيل الذي كان على العراقيين فعله لتجنب الحرب مع إيران، وقد حدس بناة «برج التكرير» حال اندلاعها أنها ستلد حروباً أخرى. وتحطم القلب شهادة أحد أبرز قادة صناعة النفط، عبد المنعم السامرائي، وكيل وزارة النفط، والذي «كان مستاءً من اشتعال الحرب مع إيران وكان يعتقد أن العراق لم يبذل ما هو كاف لتلافيها». وعندما أشار الفتحي إلى «التحرشات الكثيرة وضرب مواقعنا الحدودية ومصفى الوند»، كان السامرائي متفقاً معه، «لكنه كان يعتقد لو إيران هجمت علينا لحطمناها داخل حدودنا». ومع كل ما يتضمنه «برج التكرير» من نكات ونوادر، وعلوم وتكنولوجيا، واقتصاد، وعلاقات دولية، تظل في برج التكرير«صدمة اختفاء السامرائي، وإعدامه مع ابنه كخيط المسبحة، أو «الشاهول»، حسب التعبير العراقي.

ولا يصح الصحيح في التصور الشائع عراقياً وعالمياً أن العراقيين ما استطاعوا تسجيل أرقام قياسية في إعادة الإعمار والتشغيل بعد حرب 1991 لولا الضبط الدكتاتوري، والخوف من صدام حسين، فهذه «الحقيقة نادراً ما تكون صافية، وليست قط بسيطة» حسب أوسكار وايلد. نكتشف ذلك عبر 628 صفحة من الكتاب الذي يروي تفاصيل السجالات والصراعات بين رجال النفط في العراق، من مستوى ورشات العمل ونقابات العمال، وحتى مكاتب المهندسين والمديرين العامين والوزراء. وإذا كان هناك من دور حاسم للفرد فهو دور المهندسين والفنيين والعمال الأفذاذ. ويزخر الكتاب بأسماء وقصص العشرات منهم، وبينهم من استشهد خلال عمليات بطولية لإنقاذ منشآت تعرضت للقصف ساهمت فيها حتى «موظفات شددن رؤوسهن، كما يفعلن في تنظيف بيوتهن»، لكنس آثار قصف الإيرانيين لمعمل استخلاص الكبريت. وكأبطال الروايات العراقية، لا يُنسى فكتور سمرجي الذي يأسف الفتحي لعدم إقامة تمثال له في الدورة، أو على الأقل تسمية شارع باسمه. وكان سمرجي مدمناً على تدخين سجائر روثمان، وعندما سأله الفتحي كيف يدخن روثمان الاستعمارية، سحب نفساً طويلا من سيجارته، وقال: «أريد أن أرى الاستعمار دائماً يشتعل أمامي»!

والفتحي الذي درس الهندسة الميكانيكية في جامعة مانشستر في بريطانيا، من جيل المهندسين الذين لعبوا دوراً مذهلا ورائعاً في إعمار وطنهم. ذكر ذلك رائد صناعة النفط المهندس والمؤرخ مشعل حمودات، الذي استعرض في مقدمة الكتاب إبداعات الفتحي التقنية، «كطريقة التخلص من الترسبات المتراكمة في خزانات النفط الخام في مصفى الدورة، وإزالة القشرة من حزم المبادلات الحرارية والمراجل البخارية باستعمال الكيمياويات الحديثة بدلا من إزالة القشرة بالأساليب القديمة، ومساهماته المهمة في فعاليات قسم السلامة والإطفاء والفحص الهندسي والتفتيش بهدف تقليص فترات توقف وحدات الإنتاج في المصافي لأغراض الصيانة السنوية».

والحياة تزدهر بعد السبعين بالنسبة للفتحي الذي كتب «برج التكرير» في مستهل عمر السبعين، فيما يواصل تغطية أحدث التطورات التقنية والاقتصادية في شؤون النفط العربية والدولية. «اللعبة الكبرى حول الغاز الروسي»، عنوان آخر مقالاته التي تنشرها بالإنجليزية صحيفة «غولف نيوز» الإماراتية، وفيها يعرض وقائع أخطر وأعقد لعبة شطرنج جيوسياسية دولية تجري حالياً في العالم. وأعقد ما في اللعبة أنها لا تجري بين طرفين متقابلين، بل أطراف عدة متدافعة، لا تعرف حصانها من فيلها، ولا وزيرها من قلعتها، ولا رقعة الشطرنج المتحركة، التي تتدحرج عليها. أول فقرة في المقالة: «المعركة الباردة بين روسيا والغرب حول أوكرانيا ما تزال جارية، وبدأت تؤثر بشكل ما على أسواق النفط التي ارتفعت أخيراً أو انخفضت دولاراً واحداً للبرميل تبعاً في الغالب للتوتر أو تخفيفه».

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15484
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع183277
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر674833
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45737221
حاليا يتواجد 4386 زوار  على الموقع