موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الحالة السيامية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ما أشبه الحالة السيامية بالحالة المصرية، وفي الوقت نفسه ما أبعد الواحدة عن الأخرى.

في مصر كما في تايلاند، حدث أن تحسنت نسبياً الأحوال المعيشية لجماعات في المجتمع. حققت قدراً مناسباً من التعليم وتعددت أمامها، نظرياً على الأقل،

فرص الصعود والتوظيف. بمعنى آخر، استعدت لحراك اجتماعي، خاصة وقد لاحت أمامها الفرصة، فإذا بها تجد كل الطرق موصدة، وتكتشف أن الأمور في الدولة ومؤسساتها وعند نخبها السياسية لا تسير بالسرعة التي كانت تأمل فيها. عندما خرجت هذه الجماعة أو الجماعات إلى الشارع غاضبة ومحتجة لم تكن على درجة من الفقر المدقع، ولم تكن يائسة تماماً من تحسن أحوالها، وكان أغلب أعضائها من فئة الشباب.

 

****

هذا التحليل يطابق، أو يكاد يتطابق مع التحليل الذي عرضه عالم السياسة الألماني رالف داهريندوف في مقال له نشر عام 2005. كان يعلّق في المقال على ثورات أوروبا الشرقية، ويعلل أسبابها ويشرح سلوكات الشعب قبلها وخلالها وبعدها. وألمح إلى أنه وجد أوجه شبه مع تطورات المجتمعات الإسلامية في ذلك الحين، وتنبأ لها بالمصير ذاته.

تحدث رالف مطولاً عن ظواهر في سلوك الشعوب في أعقاب الثورة، وأهمها ظاهرتان أجد صداهما في مصر واضحاً، وأجد صدى واحدة منهما على الأقل في تايلاند بالوضوح نفسه. أما الظاهرتان فهما الميل إلى الهجرة من ناحية، وغرابة نماذج التصرف في الانتخابات الديمقراطية.

وقع في مصر مثلاً، كما حدث في أوروبا الشرقية ويحدث حتى الآن، تدفق مفاجئ للهجرة من البلاد إلى الخارج، وهو الأمر الذي لم يحدث بعد في تايلاند، ربما لأن الأمور لم تستقر بعد، وربما لأن دول الإقليم الآسيوي لم تتعود بعد على تبادل الهجرات. تفسير ما حدث في أوروبا الشرقية ودول الثورات العربية قد يكمن في أن من تولّى إدارة البلاد في أعقاب الثورة أو خلالها، لم يفتح أبواب العمل والرزق وفق ما كان يحلم به الشعب، يكمن أيضا في احتمال أن يكون الحكم قد أدير بشكل أثار خوف قطاعات أو فئات بعينها، فهمت عن حق أو خطأ أنه في النية التمييز ضدها.

****

الظاهرة الثانية، وقد تكررت في أوروبا الشرقية ومصر وتونس، وتتكرر الآن في تايلاند، هي المتعلقة بأنماط السلوك الاجتماعي في أول انتخابات ديمقراطية تجري في معظم هذه الدول. اتضح مثلاً أن الناخبين في شرق أوروبا صوتوا لممثلي العقيدة والأحزاب التي ثاروا ضدها. وفي مصر صوتوا لشخصيات وأحزاب لم يكن متصوراً منطقياً أو بأي حسابات أكاديمية أن يصوتوا لها. وفي تايلاند يصوتون لمصلحة الفساد!!. المهم أنه في كل الحالات، توصل الفاشلون في الانتخابات النزيهة نسبياً الغاضبون من نتائجها إلى نتيجة واحدة، وهي أن الانتخابات وحدها ليست الديمقراطية، والديمقراطية أكثر وأكبر من أن تقتصر على انتخابات، وأن الفائزين في الانتخابات فازوا لأنهم استجابوا لأهواء الناخبين، وهي أهواء متقلبة ولا صلة لها بالضرورة بمصالحهم ورغباتهم. بمعنى آخر، "سيعود الناخبون قريباً جداً إلى وعيهم، ولكن بعد تخليهم عن الحاكم الذي جاء إلى الحكم عن طريق الصندوق".

****

حدث أيضاً في الحالات جميعها، أنه في أثناء ذروة الاضطرابات والاحتجاجات، انسحبت الذراع الأمنية للدولة أو تعمدت الاختفاء لفترة قصرت أو طالت. كانت النتيجة أن ضعفاً شديداً أصاب مختلف مؤسسات الدولة، أصاب شرايينها وأرخى عضلاتها وفك أواصرها. ولكنه أصاب بشكل خاص مكانة المؤسسة بالنسبة لغيرها من المؤسسات ومكانتها في المجتمع. ظهر واضحاً هذا العجز في كل من أوكرانيا ورومانيا وتونس ومصر وغيرها من دول الربيع العربي، وظهر بوضوح أيضاً في تايلاند، عندما اكتشف المهتمون بالوضع هناك، أن جميع مؤسسات الدولة أصيبت بالضرر وأحياناً العجز ومنها مؤسسة القصر الملكي ومؤسسات الحكم المحلي والأمن الداخلي. يبرر معلقون أجانب هذا التطور بأنه يأتي نتيجة منطقية ورد فعل متراكم لتدخل المؤسسة العسكرية في 2006. وقتها قرر قادة الجيش القيام بانقلاب عسكري أطاح رئيس الوزراء ثاكسين، وهو في الوقت نفسه واحد من أغنى رجال الأعمال في تايلاند. المثير في هذا التطور هو تداعياته وعواقبه. إذ إنه ما أن عادت القوات إلى ثكناتها إلا وحاولت المؤسسة القضائية الحلول محلها في الفراغ الذي خلفته. وتولت بنفسها إدارة الحياة السياسية وصراعاتها مستخدمة أداة "الانقلابات الدستورية" كبديل أو تقليد للانقلابات العسكرية. وبالفعل وقعت ثلاثة انقلابات دستورية في فترة وجيزة كان آخرها انقلاب هذا الأسبوع على حكومة السيدة ينجلوك شيناواترا، الرئيسة المنتخبة ديمقراطياً.

بمعنى آخر، أدت الثورة الشعبية والتنافس على تسيير دفة الحكم إلى "تسييس" مؤسسات لم يكن من مصلحة البلاد أصلاً السماح لها بالتدخل في السياسة وانتزاعها صلاحيات وامتيازات. هذا التسييس ومن بعده التكالب على منافع وصلاحيات، يؤذن بدخول البلاد مرحلة صراع بين المؤسسات تعقبها مرحلة انفراط يهدد كيان ووحدة الأمة. يخشى بعض المعلقين أن تكون تايلاند مقدمة "ربيع آسيوي"، ويستندون في خشيتهم إلى علامات تؤكد أن خللاً وقع بالفعل في التوازن بين مؤسسات الدولة. غياب هذا التوازن يعني ببساطة شديدة أنه لن يتحقق الاستقرار السياسي والاقتصادي، ولن يقع التحوّل نحو الديمقراطية والرخاء الاقتصادي والسلام الاجتماعي.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم45982
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع133567
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر833861
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45896249
حاليا يتواجد 3491 زوار  على الموقع