موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

المحنة الثقافية التاريخية والصراع الطائفي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

من بين إشكاليات المجتمعات العربية والإسلامية الكبرى تبرز إشكالية الصًّراعات الدينية والمذهبية المتطرفة كأحد أخطر الإشكاليات وأفجعها وأعقدها. ذلك أنها ظاهرة مركًّبة تجمع في أسبابها ومكوناتها السياسة والاقتصاد والإعلام والثقافة والدين. ولذلك تكثر وتتضارب من حولها الأقاويل.

 

غير أن هناك جوانب مفصلية يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار عند التعامل مع هذه الظاهرة.

أولاً- في قلب هذه الظاهرة تكمن مشكلة ثقافية- تاريخية لعبت دوراً كبيراً في إيصالنا إلى الوضع المأساوي الذي نعيشه اليوم. ذلك أن وراء تلك الصراعات سلوكات التعصب والتطرف.

فالمتعصب المتطرف هو الذي انغلق عقله أمام كل حوار مع الآخر بحيث يرفض الأخذ والعطاء والحلول الوسط. من الضروري أن نعي بأن بناء هذا العقل المنغلق المتعصب قد بدأ بعد سقوط أكبر وأهم مدرسة في العقلانية، ونعني بها مدرسة المعتزلة الفقهية الجامعة بين الدين والفلسفة، المعلية لشأن العقل في فهم الدين.

على أثر ذلك دخل العقل المسلم في سلسلة من المدارس والشخصيات الفقهية المعلية لشأن المحافظة والتشدد والتزمت بدءاً بالتشدد الفكري داخل المدرستين الحنبلية والأشعرية، مروراً بالموقف العدائي للفلسفة من قبل الإمام الغزالي في كتابه الشهير "تهافت الفلسفة" والإمام ابن تيمية في قوله المشهور: "من تمنطق فقد تزندق"، وانتهاء بمدارس: جاهلية القرن العشرين من أمثال المرحومين سيد قطب ومحمد قطب.

والنتيجة كانت فقهاً متشدداً وأحياناً متزمتاً قاد إلى انغلاق العقل المسلم وتهيئته، في الأغلب من دون قصد، لممارسة سلوك العنف الجهادي التكفيري الذي انفلت من عقاله في طول وعرض بلدان العرب والمسلمين وأدخلنا في الجحيم الذي نعيشه يومياً وتدمي قلوبنا من جراء وحشيته وهمجيَّته.

هذه الثقافة لن تصلحها قرارات سياسية ولا ممارسات أمنية هي الأخرى عنفية، وإنما ستحتاج لمواجهتها إلى ثقافة فقهية مستنيرة عقلانية ترسخ وتنشر مقاصد الدًّين الكبرى بما يرضي العدالة الإلهية ويستجيب لحاجات الإنسان المتطورة المتغيرة عبر العصور.

ثانياً- عبر التاريخ استعملت الفروقات والخلافات الدينية والمذهبية في ساحات ألعاب السياسة، وذلك من أجل ترجيح كفًّة هذه الجماعة أو إضعاف تلك.

إذاً فما نلمسه في مجتمعاتنا العربية حالياً من استغلال انتهازي سياسي عبثي للانقسامات الدينية والمذهبية هو استمرار للظاهرة في تاريخنا العربي والإسلامي. لكنه استغلال متطرف إلى أبعد الحدود في انتهازيته، من أجل مصالح داخلية أو إقليمية أو دولية ومن أجل لعبة التوازنات التي تتبدًّل وتتغيًّر كما تفعل الحرباء.

وعندما يتم الاستغلال من خلال مال وفير وأسلحة فتًّاكة وتنسيق مع الأغراب من صهاينة وأعداء تاريخيين للأمة، فإن ما حدث في التاريخ يصبح مضاعفاً في الحاضر وخطراً هائلاً على المستقبل. فإذا أضيف إلى ذلك إعلام فاجر يشيطن ويمارس لعبة الإفناء المعنوي للآخر ويكذب ليل نهار فإن المسرح العربي يهيًّئ لكارثة مرعبة كبرى.

ثالثاً- قد تخفت هذه الظاهرة تحت ضربات ومذابح الطائرات بلا طيًّار أو اغتيالات قادتها من قبل مختلف مؤسسات الأمن التجسًّسيًّة أو بواسطة قوانين مكافحة الإرهاب الثأرية والجائرة أحياناً.

لكنها لن تموت إلا من خلال مواجهتين: الأولى هي المواجهة من خلال ثقافة فقهية عقلانية تفكُ أسار العقل المسلم من محنته التاريخية التي أوجزناها سابقاً. أما المواجهة الثانية فمن خلال انتقال المجتمعات العربية إلى نوع ومستوى معقولين من الممارسة الديمقراطية.

عند ذاك سيعلوا الولاء للمواطنة المتساوية على الولاءات الفرعية الدينية والطائفية والقبلية والعرقية. عند ذاك ستحل الحوارات الطائفية المنفتحة العقلانية محل الصراعات المتطرفة فيما بين عقول منغلقة على ذاتها وبالتالي غير متسامحة مع الآخرين.

المواجهتان تذهبان إلى أعماق الإشكالية فتعالجانها بتغييرات جذرية كبرى بدلاً من الاكتفاء بخطوات سياسية وأمنية هي في الأغلب عابثة وعبثيًّة ومؤقًّتة.

 

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30036
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع284228
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر612570
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48125263