موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

أسئلة خليجية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كنت مقتنعا بأن أسرع، وربما أفضل، وسيلة للاقتراب من تكوين صورة عن مستقبل دولة من الدول أو أمة من الأمم هو التعرف على أهم الأسئلة التي يتداولها الناس، حكاما ومحكومين، وتجميعها وتحليلها.

تعلمت في مرحلة من مراحل حياتي المهنية أن نجاح الديبلوماسي يعتمد إلى حد كبير على كفاءته في ابتكار الأسئلة المناسبة وصوغها. وتعلمت في مرحلة أخرى أنه من الممكن جدا التنبؤ بجودة تحقيق أو مقالة صحافي استنادا إلى السؤال أو الأسئلة التي أعدها الصحافي أو الكاتب في موضوع تحقيقه أو مقالته. ونتعلم الآن، في تجربتنا المصرية الراهنة، كيف نقرأ مستقبلنا السياسي من متابعة الأسئلة التي يطرحها المرشحان وأسئلة أخرى تتمسك بطلب الإجابة عليها أغلبية المصريين.

 

الأسئلة في تونس قد تختلف عن الأسئلة في ليبيا، وعن الأسئلة في سوريا والعراق والأردن. ولكنه الاختلاف الذي يعكس خصوصية التطور الاجتماعي والسياسي الذي شهدته هذه البلدان في العقود الأخيرة، ويعكس في الوقت نفسه نتائج «الفرز» الطبيعي والنخبوي الذي تسببت فيه ثورات ما يسمى ﺑ«الربيع العربي»، سواء داخل مجتمعات الثورة أو في مجتمعات الجوار العربي. أستطيع أن اقول، وبدرجة عالية من الثقة، إن العرب في كل أقطارهم يطرحون أسئلة تختلف عن الأسئلة التي كانوا يطرحونها قبل أربع أو خمس سنوات. بمعنى آخر، يفكرون في مستقبل مختلف عن كل المستقبلات التي كانت مقررة لهم.

تابعت التغيير في الأسئلة المثارة في منطقة الخليج. أسئلة كانت على هامش اهتمامات الخليجيين، حكاما ونخباً أكاديمية وإعلامية، صارت الآن في الجوهر، وأسئلة جديدة، تجاوزت بجرأتها وقوتها حدود «الخجل» الخليجي المعهود، أسئلة تمزق أستاراً أو تفتح أبواباً أمام اهتمامات غير مسبوقة. أسئلة تعبر عن قلق ولكن في غير خوف ورعب، وأسئلة تسمعها لأول مرة، لم تكن التقاليد ولا القواعد تسمح بأن تثار، فإن أثيرت فبالهمس.

من النماذج اللافتة مجموعة الأسئلة «الشبابية»، وبعضها يكاد يكون نسخا متطابقة لأسئلة تثار في المجتمعات كافة. فقد دأب الكبار في هذه المجتمعات على الاستمرار في تذكير العامة والصغار بأنهم، أي الكبار، إنما يكدون ويكدحون طول العمر من أجل العامة والصغار. وبالمعنى الدارج في معظم الدول، من أجل الأجيال القادمة. سمعت بين الشباب، أو للدقة قرأت لهم، ما يعكس رفضهم هذا الإدعاء. يقولون إن الكبار، كانوا يعملون ويكدحون من أجل أنفسهم أولاً، وما زاد من طاقة استمتاعهم واكتنازهم، اسبغوا عليه عبارة ضمان مستقبل الأبناء والأجيال القادمة.

يقابل هذا التمرد من الصغار غضب من الكبار. الكبار يسألون عن مستقبل مجتمعات ساءت فيها أخلاق الشباب وتدهورت لغتهم وانحدر مضمون أدوات التواصل الاجتماعي بينهم. تسود بين الكبار حالة تذمر من تصرفات الصغار. وتسود بين الصغار حالة «إنكار». يقولون نحن بخير، أما كبارنا فيلقون بتبعة فشلهم علينا. هم الذين أسبغوا علينا النعم ووفروا لنا أغلى الطيبات والرحلات، ليستريحوا بالضمير الراضي وليستبدوا بنا ويبعدونا عنهم.

أبالغ في تقدير مدى اتساع الفجوة بين الكبار والصغار هناك. ولكني لا أبالغ حين اعتبر أن هذه الفجوة في العلاقة بين الأجيال في الخليج تكاد تكون في خطورة وأهمية «الثورة» في مجتمعات أخرى. أن يحدث هذا الأمر في مجتمعات حافظت على استقرارها بفضل التقاليد وأهمها احترام الصغار للكبار، فهذا أمر يستحق الوقوف أمامه طويلا لمن يحاول قراءة المستقبل. إن بعض الأسئلة التي يطرحها الشباب في منطقة الخليج، لم يتجرأ بعد على طرحها بهذه القوة والصخب شباب الكوريتين واليابان، حيث تسود الثقافة الكونفوشيوسية التي تفرض على الصغار احترام الكبار.

النموذج الآخر من مجموعات الأسئلة المثارة في مجتمعات الخليج، هو المتعلق بالعلاقات بين النخب الحاكمة هناك. وقع بدون أدنى شك تطور غير مألوف في العلاقات السياسية الخليجية، إذ جرى العرف بين أعضاء «مجلس التعاون» على أن تدور خلافاتهم، إن دارت، في غرف مغلقة، وهو الأمر الذي أنهك أكاديميين عديدين من العرب وغير العرب خلال محاولاتهم الحصول على معلومات عن نزاعات ناشبة بين عائلتين حاكمتين في الخليج أو أكثر. كان الرهان بين أغلبهم أن التطورات السياسية والاجتماعية الحادثة في الشرق الأوسط وفي العالم على اتساعه لن تسمح للقوى الحاكمة الخليجية بالاستمرار في ممارسة أسلوب التعتيم على نزاعاتهم داخل مجلسهم.

وبالفعل، يمكن القول، إن «الخجل» الذي اتضح انحساره النسبي في المجتمعات الشبابية، في تغريداتهم أو رسائلهم النصية، وبين الشباب والكبار، سواء داخل الأسرة أم في قاعات العمل، بدأ ايضا ينحسر على مستوى النخب السياسية. لم يعد القادة السياسيون يجدون حرجا في الإعلان عن نزاعاتهم وخلافاتهم، أو على الأقل السماح بتسريب بعضها.

النموذج الثالث من نماذج الأسئلة الكاشفة عن اتجاهات مستقبلية، هي الأسئلة المتعلقة بالعامل الخارجي. هناك أسئلة تتردد على ألسنة كثير من قادة الفكر والسياسة والإعلام وتتعلق بمصير الخليج «العربي»، في ظل تقارب، ويحتمل أن يضطرد عمقاً واتساعاً بين الولايات المتحدة وإيران. لا يخفي بعض هؤلاء خشيتهم من أن يكون لهذا التقارب فعل الزلزال بالنسبة لهدوء واستقرار علاقات دول الخليج بالغرب، وعلاقاتها ببعضها البعض. يعتقدون، أن نتائج هذا التقارب لن تكون أقل أهمية من نتائج ثورات «الربيع العربي» على منطقة الخليج.

هناك من يؤكد أن جانباً من هذه الأسئلة يتعلق بالابتعاد المتسارع للولايات المتحدة عن الشرق الأوسط، ومساعي الرئيس أوباما للتخلص من أعباء التورط في أزمات المنطقة، استعدادا لأوضاع جديدة تماما في منطقة شرق آسيا. لذلك، وجدت من يسأل عن ضرورة توجيه المنظومة الإعلامية والسياسية الخليجية نحو مواقع نفوذ دولية جديدة، خصوصاً إذا تأكد أن إنتاج الولايات المتحدة من الطاقة قد وصل إلى مستوى يسمح لها بالتصدير إلى أوروبا.

يرتبط بهذه المجموعة من الأسئلة سؤال يتعلق بمصر. هذا السؤال يتردد بصيغ مختلفة وفي سياقات عديدة. ولكن يبقى جوهره ثابتاً وواضحاً. وهو مصر إلى اين؟ إنه السؤال الذي يكشف أكثر من غيره عن طبيعة المرحلة «الانتقالية» التي تمر فيها المجتمعات السياسية الخليجية، فضلا عن أنه كبقية الأسئلة، يعبر عن حال القلق والرغبة في توفير مصدر يستعيد للإقليم الثقة بنفسه والمستقبل.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27318
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع165608
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر493950
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48006643