موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الجزائر والشرعية التاريخية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

من يعتقد أن رأسمال الشرعية التاريخية انتهى مفعوله، أو مبرّر وجوده، في الحياة السياسية في مجتمعاتنا ودولنا العربية، واهم أشد الوهم وقليل الدراية بالآليات الحاكمة للمجال السياسي العربي: الموعى بها وغير الموعى بها .

والمعتقد بهذا هو، في أحسن أحوال الظن به، مشدود إلى النصوص لا إلى الوقائع، وإن هو انشد إلى وقائع فإلى البراني منها لا إلى الداخلي، حيث الإيقاع التقليدي في المجال السياسي العربي لم يطرأ عليه تبدل نوعي تتغير به العلاقات والآليات عما كانت، واستمرت عليه، منذ ابتداء حقبة الاستقلال الوطني وميلاد الدولة "الحديثة" في البلاد العربية . والمستفاد مما نقول إن رأسمال الشرعية التاريخية سيظل فاعلاً، في الحياة السياسية العربية، حتى إشعار آخر، أي إلى حين تتولد شروط وظروف أخرى ينشأ فيها رأسمال سياسي جديد يلتغي بوجوده رأسمال الشرعية التاريخية، أو ينكفئ عن موقع السدة في السياسة .

إليكم أحدث مثال طري لاستمرار مفعول هذا الرأسمال في حياتنا السياسية العربية: انتخاب عبدالعزيز بوتفليقة رئيساً للجزائر لولاية جديدة . ليست الجزائر خلواً من الكفاءات السياسية والقيادية حتى لا ترى القوى المؤثرة في الدولة غير المرشح الرئاسي عبدالعزيز بوتفليقة رجلاً مناسباً للمرحلة القادمة، فالبلد يعج بالكفاءات والرجالات، وحظوظ أي مرشح مفترض في انتخاباتها لا تقل عن حظوظ الرئيس بوتفليقة إن تعلق الأمر بالكفاءة والاقتدار . وقد يوجد من بينهم من يملك رؤية أوسع لمسائل الاقتصاد والأمن والتعليم والشغل والعلاقات الدولية تؤهله لأن يقتعد مقعد الرئاسة، ويحظى بتأييد الجمهور الأوسع . غير أنه لا أحد من تلك الكفاءات، ومن هؤلاء الرجال، يمتلك ذلك الرأسمال الذي يحتازه عبدالعزيز بوتفليقة، ويكاد ينفرد بملكيته في الجزائر اليوم: رأسمال الشرعية التاريخية . وهو هو الذي أتى به إلى منصب الرئاسة مجدداً على الرغم من توقعات الكثيرين بأن ظروفه الصحية قد تؤثر في الجمهور الناخب سلباً، فتصرف رأيه إلى غيره .

رأسمال الشرعية التاريخية هذا ليس شيئاً آخر سوى انتماء الرئيس بوتفليقة إلى جيل الثورة الجزائرية، ومساهمته في بناء دولة الاستقلال في عهد الرئيس الراحل هواري بومدين، وموقعه القيادي السابق في "جبهة التحرير الوطني الجزائرية" . والرأسمال هذا هو عينه الذي جاء به رئيساً للبلاد، لأول مرة، قبل خمسة عشر عاماً في الهزيع الأخير من القرن العشرين، ومن حرب الجزائر الأهلية، بعد أن استنفد آخرون يشاطرونه الرأسمال عينه . ولم يكن صدفة أنه بعد "استقالة" الرئيس الشاذلي بنجديد من منصب الرئاسة (يناير 1992)، عقب الدورة الأولى لانتخابات المجلس الوطني الشعبي (البرلمان)، في نهاية ديسمبر ،1991 ثم قيام "المجلس الأعلى للدولة" - كصيغة انتقالية لتغطية حال الفراغ الرئاسي - بحثت الجزائر، والقوى المؤثرة في الدولة، عن شخصية وطنية تتمتع برأسمال الشرعية التاريخية، فلم تجد أفضل من الراحل محمد بوضياف، الذي كان مقيماً في مدينة القنيطرة بالمغرب، والذي كان قد غادر الجزائر منذ ثلاثين عاماً عقب خلافات مع رفاقه في "جبهة التحرير"، فجيء به رئيساً ل "المجلس الأعلى للدولة" قبل اغتياله . وحين اغتيل بُحث عن شخصية وطنية أخرى تتمتع بذلك الرأسمال، فكانت علي كافي رئيس "منظمة المجاهدين" الذي اختير رئيساً . ثم ما لبث أن تكرر الشيء عينه مع اليامين زروال الذي اختير رئيساً - من داخل المؤسسة العسكرية - قبل انتخاب الرئيس المدني عبدالعزيز بوتفليقة .

ليست الجزائر وحدها تتمسك برأسمال الشرعية التاريخية، سائر البلاد العربية تفعل ذلك على تفاوت، خصوصاً منها تلك التي مازال جيل التحرر الوطني فيها يحتل مواقع قيادية في السلطة، وتعتبر النخب الحاكمة فيها نفسها امتداداً للثورة أو لقيادة حركة التحرر والاستقلال من الأجنبي . في بيئة هذه الشرعية ينمو الرأسمال الكاريزمي، الذي يعده ماكس فيبر، عالم الاجتماع الألماني، واحداً من أسس الشرعيات الثلاث التي تقوم عليها السلطة (الشرعية التقليدية، الشرعية الكارزمية، الشرعية العقلانية) . ولا يفعل هذا الرأسمال الكاريزمي فعله في مجتمعاتنا، فحسب، التي لم تعرف بعد ذلك النمط الأعلى من الشرعية (الشرعية العقلانية)، وإنما تعرفه المجتمعات الحديثة في الغرب، التي تقوم الأنظمة السياسية فيها على الشرعية العقلانية، وأحياناً على نحو يضارع أو يفوق، في الحدة، ما يمارسه ذلك الرأسمال الكاريزمي في مجتمعاتنا . إن أسماء مثل جورج واشنطن أو أبراهام لنكولن أو روزفلت أو شارل ديغول أو فرانسوا ميتران - حتى لا نضيف لينين وماوتسي تونغ وهوشي منه وتشي غيفارا وفيدل كاسترو - أسماء ذات مفعول سحري في الوجدان الجمعي لتلك المجتمعات بمثل ما هي كاريزماتنا التاريخية والمعاصرة في وجداننا . ومعنى ذلك أن الظاهرة الكاريزمية تتغذى من فكرة الشرعية التاريخية بما هي ظاهرة تاريخية لم تستطع الثقافة السياسية المعاصرة، عندنا وعند غيرنا، أن تتخطاها في اتجاه توليد شرعيات جديدة تتحصل المقبولية الشعبية عينها التي للشرعية التاريخية .

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31235
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع75033
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر819114
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45881502
حاليا يتواجد 4070 زوار  على الموقع