موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي::

عام آخر من عمر النكبة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عشية مضي 66 عاماً على نكبة الشعب الفلسطيني، تزامن آخرها مع فشل إضافي في فصل إضافي من مفاوضات عبثية . وكان، كالعادة، موسماً للتصريحات التي حمل بعضها الجديد الكاشف لبعض جوانب الحاضر،

وليؤكد بعضها على القديم المعروف من الحقائق التي يحاول البعض طمسها، لكنها مجتمعة أكدت ما هو أكثر من عبثية التفاوض مع دولة الاغتصاب الصهيوني .

أحدث تصريح أطلقه "كبير المفاوضين" صائب عريقات، وكان استعداداً وتمهيداً للقاء مستشارة الأمن القومي الأمريكي سوزان رايس في رام الله، كان قوله: "لم يغلق باب المفاوضات، ولم تنقطع الاتصالات مع الإدارة الأمريكية" . هذا هو الموقف حتى اللحظة فلسطينياً بعد كل الذي جرى، وما زال على الفلسطينيين المنتظرين أن يستبشروا خيراً! في الوقت نفسه، وفي آخر شهرين من رئاسته، وبعد أن قال في كلمة (عيد الاستقلال): "إننا ما زلنا نعيش بحد السيف دفاعاً عن وجودنا، وإن المهمة لم تنته بعد"، كشف شمعون بيريز عن حقيقة هي بمثابة مجموعة من الألغام كانت حتى الآن مدفونة تحت ركام المفاوضات، فأعلن أنه كان قد توصل في "مفاوضات سرية" جرت بينه وبين رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في عمان العام ،2011 إلى "اتفاق تسوية"، وبتفويض من نتنياهو، شمل كل النقاط . لكن الأخير "أحبط الاتفاق في اللحظة الأخيرة عندما طلب تأجيل التوقيع على الاتفاق لعدة أيام"! وأكد بيريز أن عباس وافق على "يهودية الدولة"، وعلى حل مسألة اللاجئين، إضافة إلى استبدال الحديث عن حدود 1967 مقابل الحديث عن مساحة الدولة الفلسطينية .

وكما هي العادة، تثير النكتة أكثر ما يمكن من الضحك، عندما تروى بقدر كبير من الجدية، خصوصاً عندما يكون شر البلية ما يضحك! فما يجري على "المسرح السياسي" بعد 66 عاماً على النكبة، يتناقض تماماً مع "الحقائق" التي كرستها حكومات الاغتصاب على الأرض . ويتضح ذلك من خلال شهادات "إسرائيليين مخلصين" لدولتهم أكثر من إخلاص أولئك الذين يقفون على رأس "المؤسسات" الحاكمة .

فمن جهة، وفي ندوة عقدت في بلدة مجد الكروم يوم 13-4-،2014 قال أبرز المؤرخين "الإسرائيليين"، إيلان بابيه: إن "سياسة التطهير العرقي ما زالت مستمرة، وإن بدلت "إسرائيل" أدواتها وآلياتها"، لافتاً إلى أنها "تهدف إلى التخلص من فلسطينيي الداخل، ومحو تأثيرهم وكيانهم الوطني والقومي" . وبخلاف الرواية الصهيونية السائدة، أوضح بابيه مجدداً أن "تهجير الفلسطينيين من ديارهم كان سبباً للحرب، ولم يكن نتيجة لها"، وأن "الحركة الصهيونية وضعت مخططاتها للتطهير العرقي والاستيلاء على أكبر مساحة من البلاد وبأقل عدد ممكن من الفلسطينيين منذ سنوات الثلاثينات، لكنها نفذت تلك المخططات في العام 1948" . وسارت الحكومات "الإسرائيلية" المتعاقبة على النهج نفسه . ولهذا يبدو طبيعياً أن يصرح وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان، معلقاً على مظاهرة "مسيرة العودة"، التي نظمها عرب الداخل قبل أيام، بأنهم "طابور خامس" .

ومن جهة أخرى، نجد تأكيداً جديداً على صحة أقوال بابيه، في ما كتبه نمرود ألوني، رئيس "معهد التعليم المتقدم في كلية سيمنار الكيبوتسات"، في (هآرتس- 4-5-2014)، إذ يقول: "الغريب، إن لم نقل السخيف، هو إصرار المؤسسة الحاكمة "الإسرائيلية" على محو الحقائق الأساسية وإقصاء الفلسطينيين عن واقع الحياة في بلادنا المشتركة . وقد بلغت الأمور حد أنه حتى في أوساط الجمهور العلماني تجذر النهج الأصولي الذي عرضه النائب موتي يوغاف من (البيت اليهودي) من أن الرب أعطى بلاد "إسرائيل" لشعب "إسرائيل""! ويشدد الوني على أن "الفكرة السائدة في أوساط العديد من "الإسرائيليين" اليهود (الحقيقة في معظمهم) هي أن الفلسطينيين ليسوا سكاناً أصليين، وأن هذه البلاد ليست وطنهم، وأنهم سكان مشروطون، ومسموح لهم بالعيش معنا بفضل موافقتنا السخية وتسامحنا المتنور"! ويختم ألوني مقاله قائلاً: "وليكن واضحاً أن هذه الفترة لا توشك على التغير، لأن السياسة الرسمية هي أنه في موضوع بلاد "إسرائيل" توجد حقيقة واحدة، ولا توجد روايات مختلفة" .

تلك هي حقائق الموقف على الجانب "الإسرائيلي" حتى اللحظة، لم تتغير مخططاتهم منذ ثلاثينات القرن الماضي، عندما كانت "الوكالة اليهودية" هي التي ترسم وتخطط، وكانت عصابات "الهاغناه" و"شتيرن" تقومان بالعمل العسكري الممهد ل"حرب الاستقلال" . لقد تغيرت "المسميات" لديهم ولم تتغير المخططات، أو الأهداف . أما الحقائق على الجانب الفلسطيني، فما أكثر ما تغيرت بعد قيام "منظمة التحرير الفلسطينية"، التي كانت، كما يفترض، الرد النقيض لقيام "دولة إسرائيل" . فمنذ سبعينات القرن الماضي، بدأت التغييرات تجري على "منظمة التحرير"، مع "برنامج النقاط العشر" الذي أطلق عليه "البرنامج المرحلي"، ولم يكن في حقيقة الأمر "مرحلياً" . كان خطوة أولى نحو الهاوية التي نكاد نصل قعرها اليوم . فمع الوصول إلى "اتفاق أوسلو"، اقترب "المشروع الوطني الفلسطيني" كثيراً من لحظة دفنه، وما تم "إنجازه" في "فترة أوسلو المجيدة" حتى اليوم يستحق أن نطلق عليه عنواناً مثل "الإبداع في زمن الضياع"

66 عاماً انقضت على نكبة الشعب الفلسطيني، لتلحق بها نكبات عربية أخرى، وليكون له في كل نكبة منها نصيب . وإذا كان "لا يصح إلا الصحيح"، فإن 66 عاماً من السياسات الفاشلة والمواقف الخاطئة، تثبت أن "الصحيح" ليس إلا القطع مع هذه السياسات والمواقف، والبدء من جديد .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22545
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55208
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر419030
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55335509
حاليا يتواجد 3961 زوار  على الموقع