موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

كلام خارج الموضوع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

مر يوم 29 إبريل/ نيسان كأي يوم آخر، وانتهت "مفاوضات التسعة أشهر" التي أرادها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري للتوصل إلى "اتفاق سلام" ينهي "الصراع" على أساس "حل الدولتين". وجاءت المصالحة بين حركتي (فتح) و(حماس) ليتخذها بنيامين نتنياهو ذريعة لوقف المفاوضات، التي كانت قد توقفت قبل ذلك لعدم التزام الحكومة "الإسرائيلية" بإطلاق سراح الدفعة الرابعة من قدامى الأسرى الفلسطينيين.

 

ولم يكن أحد صادق النية في حاجة إلى "مفاوضات التسعة أشهر" ليعرف عقم وعبثية هذه المفاوضات وفشلها الحتمي، لأن عشرين سنة من المفاوضات سبقتها وأثبتت بما لا يدع مجالاً للشك أو لتجربة جديدة كان لا بد أن تنتهي إلى الفشل. ذلك لأنه بات واضحاً لكل من يريد معرفة الحقيقة، أن القيادات الصهيونية، وكذلك الحكومات "الإسرائيلية" المتعاقبة، لم ولن تعترف باختيارها بالشعب الفلسطيني أو بأي من حقوقه في وطنه، وهي بالتالي لا تريد ولا تسعى إلا إلى استكمال اغتصاب فلسطين كلها، وهي تفهم السلام أنه استسلام الشعب الفلسطيني لأطماعها التوسعية المستندة إلى منطق القوة العارية.

اليوم، وبعد فشل "مفاوضات التسعة أشهر" وتوقفها، لا نرى تغييراً حقيقياً لدى أي من الأطراف المعنية بما يسمى "عملية السلام في الشرق الأوسط". أمريكياً، وزير الخارجية جون كيري، رغم انحيازه المطلق للموقف "الإسرائيلي" أثناء المفاوضات، اضطر أن يحمل الحكومة "الإسرائيلية" مسؤولية فشل المفاوضات، ليعود ويلحس كلامه ويضع المسؤولية على الطرفين "الإسرائيلي" والفلسطيني، بعد أن شن اللوبي الصهيوني حملة شعواء عليه. وبعد أيام من تراجعه ذاك، عاد ليحذر "الإسرائيليين" بأن سقوط "حل الدولتين" سيحول "إسرائيل" إلى "نظام فصل عنصري"، ليعود مرة أخرى ويعلن ندمه بعد حملة صهيونية جديدة عليه. وفي آخر ما صرح به كيري، دعا إلى "وقفة لتقييم ما حدث في المفاوضات، وللبحث عن سبل العودة إليها لتطبيق حل الدولتين".

"إسرائيلياً"، مع التذكير بأن فترة "مفاوضات التسعة أشهر" لم تكن فرصة للبحث عن السلام، بل كانت فرصة لتسريع عمليات الاستيطان ومصادرة الأرض وبناء المستوطنات، عادت أصوات وزراء وأعضاء كنيست، وقادة حزبيين وعسكريين، لتطالب بضم الضفة الغربية وتطبيق القانون "الإسرائيلي" عليها، وترسيم الحدود من طرف واحد. ويرى خبراء أن حكومة نتنياهو قد تفعل ذلك وتضم الجزء الأكبر من الضفة، ويبدو ذلك واضحاً من إعلان نتنياهو أنه يسعى لسن قانون أساسي في الكنيست يعتبر "إسرائيل دولة قومية للشعب اليهودي" ! في الوقت نفسه يتواصل بناء المستوطنات، وتستمر مصادرة الأرض، وبحسب "مكتب الإحصاء المركزي الفلسطيني"، في تقرير أصدره في مناسبة "يوم الأرض- 30 آذار"، فإن 85% من أرض فلسطين أصبحت في يد سلطات الاحتلال، وتجري المطالبة اليوم بضم ما يعرف المنطقة (ج)، وإذا حدث ذلك فلا يبقى من الأرض في أيدي أصحابها سوى حوالي 10% فقط، ليطرح التساؤل عن معنى "حل الدولتين".

بعض الصحافة والصحفيين في الكيان الصهيوني، يعترفون بأن نظام الفصل العنصري قائم في بعض المناطق الفلسطينية التي تقع في قبضة سلطات الاحتلال، ويحذرون من أنه سيصبح كاملاً في كل "إسرائيل" في حال إسقاط "حل الدولتين". لكن هذا البعض لا يوضح كيف يمكن تحقيق "حل الدولتين" بدون الانسحاب إلى حدود 1967، ولا يقول كيف يمكن، ومن هو الذي يستطيع أن يقنع الائتلاف "الإسرائيلي" الحاكم، أو يفرض عليه هذا الحل، إذا كانت الولايات المتحدة فشلت في فرض إطلاق سراح 26 أسيراً كان يجب أن يطلق سراحهم منذ سنوات طويلة، ولا كيف يمكن إخلاء مستوطنات أصبحت تسيطر على أكثر من 60% من أراضي الضفة، يقطنها أكثر من نصف مليون مستوطن. من ناحية أخرى، من قال إن الائتلاف الحاكم، والطبقة الحاكمة، "الإسرائيليين" يريان مثل هذا النظام؟ إنهما لا يريان سوى "تهمة" لا أساس لها في الواقع، وأن ما يريدان "دولة يهودية وديمقراطية".

فلسطينياً، رغم فشل "مفاوضات التسعة أشهر"، وفشل مفاوضات عشرين عاماً قبلها، واعتراف السلطة الفلسطينية وأنصار المفاوضات بفشلها، وبأنها كانت "عبثية" ولم تقربهم من هدف "إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية"، رغم ذلك فالسلطة الفلسطينية لا تزال تتمسك بسياساتها القائمة على المفاوضات و"حل الدولتين". ومؤخراً فقط، قررت الانضمام إلى "المنظمات الدولية" متجنبة المنظمات المهمة منها، ومستمرة في دعوة "المجتمع الدولي" إلى فرض الحل، وكأنما لا تكفي 65 عاماً لتظهر فشله أو عجزه عن تطبيق قرار واحد مما يسمى "قرارات الشرعية الدولية" الخاصة بالقضية الفلسطينية.

إن التمسك بالمفاوضات كأسلوب وحيد، والمراهنة على يوم تفرض فيه الولايات المتحدة، أو "المجتمع الدولي"، على الكيان الصهيوني "حلا عادلا" للقضية الفلسطينية، لم يعد، بعد الآن، مجرد "وهم" يسيطر على عقول البعض، بل أصبح "وصفة" ممتازة للتفريط بالحقوق، تحت أسماء زائفة تدعي الدفاع عن الحقوق. حتى "الوحدة الوطنية" في ظل هذه الوصفة، لا تخدم إلا المخطط التصفوي نفسه، لأن الوحدة الوطنية الحقة، لا بد أن تبدأ فوراً بالعودة إلى مبادئ ما قبل "أوسلو"، بإسقاط المفاوضات وفتح طريق المقاومة واسعاً، وعندما تعطي "السياسة الجديدة" بعض ثمارها يصبح ممكناً الحديث عن مفاوضات.

إن استمرار الحديث عن المفاوضات و"المجتمع الدولي" و"قرارات الشرعية الدولية" خصوصاً عن "حل الدولتين"، في ضوء الممارسات "الإسرائيلية" والمواقف الدولية، ليس إلا كلاماً خارج الموضوع.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31022
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع249792
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر578134
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48090827