موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الكيان لن يرسم حدود الدولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

وفقاً لصحيفة "هآرتس" اجتمع ثلاثة نواب كنيست مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، وكان ذلك منذ أسبوعين . في الاجتماع أعلن أبومازن موافقته على استئناف المفاوضات مع الكيان الصهيوني شريطة أن تقبل

"إسرائيل" بترسيم حدود الدولة الفلسطينية، وذلك في الثلاثة أشهر الأولى من المفاوضات . اشترط عباس أيضاً تجميد بناء المستوطنات وإطلاق سراح أسرى الدفعة الرابعة من المعتقلين الفلسطينيين . أوضح عباس لأعضاء الوفد، بأن السلطة الفلسطينية انضمت إلى العديد من المنظمات والهيئات الدولية التي تم اختيارها بشكل خاص كي لا تمس ب"إسرائيل" بأي شكل من الأشكال، وقال: "لقد انضممنا إلى معاهدة حقوق الطفل ومعاهدة حقوق النساء ولم نتوجه عمداً إلى المحكمة الدولية أو وكالات الأمم المتحدة" . وفي محاولة للضغط على الكيان الصهيوني أبدى عباس لأعضاء الكنيست استعداده لحل السلطة، لتعود "إسرائيل" إلى احتلالها للأراضي الفلسطينية عام 1967 وتمارسه مباشرةً، إذ قال على هذا الصعيد: "تواصل الجمود السياسي يعني أن أطلب من "إسرائيل" تسلم المفاتيح وتحمل المسؤولية عمّا يحدث في مناطق السلطة، وأضاف "لا حاجة إلى إرسال الدبابات كي تمارس القوة، بكل بساطة لترسل "إسرائيل" ضابطاً صغيراً وسنسلمه المفاتيح" .

بدايةً، حرّي القول: إنه وكما يبدو فإن رئيس السلطة لا يعرف طبيعة الكيان الصهيوني الذي رغم مضي ما يقارب السبعة عقود على إنشاء دولته، لم يقم بترسيم حدود هذا الكيان، وحتى اللحظة يرفض ترسيمها، لذا بالضرورة لن يبحث في أية مفاوضات مع الفلسطينيين تحديد حدود الدولة الفلسطينية العتيدة . الكيان الصهيوني ولفترة طويلة بعد إنشائه ظل يكتب شعاراً على جدار الكنيست الأمامي في مواجهة النواب يقول: "حدودك يا "إسرائيل" من الفرات إلى النيل" . كذلك فإن رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو أوضح في مؤلفه "مكان تحت الشمس" بأن حق دولة اليهود يتجاوز حدود فلسطين (التي سمّاها "إسرائيل" الحالية) إلى أراضٍ كثيرة في الدول العربية، ويعتبر أن هذه الأراضي جرى اقتطاعها عنوةً من الوطن اليهودي "وأن الأردن يعتبر جزءاً من هذه الأراضي" . بالتالي فإن إسرائيل لم ترسّم حدودها حتى الآن، وهو ما يشي بأن أطماعاً توسعية مازالت قائمة في أذهان وعقول جزء كبير من "الإسرائيليين" شارعاً وقادة (بخاصة الأطراف الدينية واليمينية القائمة) . صحيح ربما يعتبر البعض من الفلسطينيين والعرب أنه تم إسقاط مشروع "إسرائيل" الكبرى، لكن طبيعة الأطروحات "الإسرائيلية" الحالية تنطلق من مشروعية الهيمنة السياسية والاقتصادية على المنطقة العربية، وفي الشرق الأوسط كله، كاستعاضة عن الهيمنة الجغرافية التي من الصعب تحقيقها بفعل عوامل عديدة . وهذا يتواءم مع المشروع "الإسرائيلي" في المزيد من التوسع . ولذلك فإن أحد القادة العسكريين "الإسرائيليين" وعندما سُئل عن حدود دولة "إسرائيل" أجاب قائلاً: "حدود دولتنا حيث تصل دباباتنا وأقدام جنودنا" . هذا تلخيص جوهري لطبيعة وأهداف العدوانية التوسعية الصهيونية، ولا ننسى أنه وحتى اليوم فإن نشيد الصباح في المدارس "الإسرائيلية" يقول: "هذه الضفة لنا وتلك أيضاً - المقصود الضفة الشرقية حيث الأردن" .

"إسرائيل" لم ترسّم حدود دولتها تماماً مثلما رفضت سن دستور حتى هذه اللحظة، واستعاضت عنه بمجموعة "قوانين أساس" سنّتها الكنيست، ولا يزال يسن العديد منها . عدم وجود دستور في "إسرائيل" في بعض جوانبه يتعلق أيضاً بسبب وهو: ألا تضطر "إسرائيل" لترسيم حدود دولتها . من هنا فإن من المستحيل أن تستجيب دولة الكيان لطلب عباس بترسيم حدود الدولة الفلسطينية .

بالنسبة لأقوال عباس حول اختيار السلطة الانضمام لمنظمات وهيئات دولية معينة ومنتقاة كي لا تمس "إسرائيل" فهذا خطأ كبير يقع فيه رئيس السلطة الفلسطينية، فالأولى أن يجري الانضمام إلى الهيئات المتعلقة برفع قضايا جنائية على الكيان، من أجل تجريمه بارتكاب جرائم حرب ضد الفلسطينيين والعرب، هيئات مثل محكمة الجنايات الدولية وغيرها . ومن هنا نطرح أسئلة على الرئيس الفلسطيني: وماذا ينتظر بعد من "إسرائيل"؟ هل ما زال يراهن على وقف تجميد الاستيطان؟ هل مازال يؤمن باستئناف المفاوضات مع "إسرائيل؟" وهل يعتقد بجدوى هذه المفاوضات؟ وهل مازال يؤمن بأن المفاوضات والمفاوضات وحدها هي خيار السلطة الاستراتيجي؟ آن الأوان للرئيس الفلسطيني أن يدرك طبيعة العدو الذي يواجهه شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية من المحيط إلى الخليج!

أما بالنسبة لحل السلطة فلتكن المبادرة فلسطينية تعبيراً عن الإجماع الفلسطيني ضد "إسرائيل"، وإعادة الصراع إلى مربعه الأول، وليمارس الكيان الصهيوني احتلاله المباشر . حل السلطة أيضاً يأتي تعبيراً عن فشل اتفاقيات أوسلو التي أدت بالشعب الفلسطيني إلى الجحيم فعلاً، والتي أعاقت المشروع الوطني الفلسطيني عقوداً إلى الوراء . آن الأوان للرئيس الفلسطيني أن يعمل على ترتيب البيت الفلسطيني من داخله، وأن يسرع في تشكيل حكومة توافق بعد المصالحة وإنهاء الانقسام، والعودة إلى الثوابت الفلسطينية والتمسك بها، وإجراء المراجعة الشاملة، وإعادة إحياء منظمة التحرير الفلسطينية وانتهاج خيار المقاومة بكافة أشكالها وسبلها كاستراتيجية بدلا من المفاوضات . ما يتوجب في النهاية أن نقوله لعباس: إنّ هذه الاجتماعات التي تقوم بها مع "الإسرائيليين" بين الفينة والأخرى لن تجلب أية فوائد للفلسطينيين بل تلحق أفدح الضرر بهم، وهي تصب أولاً وأخيراً في مجرى التطبيع مع العدو الصهيوني، ليس إلا .

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19842
mod_vvisit_counterالبارحة38345
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع146906
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر638462
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45700850
حاليا يتواجد 3120 زوار  على الموقع