موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

مشاركة مجتمعية تزيل الظلم وتحقق العدالة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

إن إزالة المظالم تمثّل المدخل العملى والواقعى للاقتراب من تحقيق العدالة، وبالتالى يجب أن يكون بندا مستقلا فى جدول أعمال الحياة السياسية العربية، وبالتالى منطقيا أن يطرح السؤال التالى:

ما الوسيلة الأنفع والأجدى لإزالة المظالم ودحر الظالمين؟ جواب التاريخ والمنطق يؤكد أن الوسيلة الأنجع هى وسيلة المشاركة الشعبية المجتمعية المنظّمة الفاعلة. ذلك أن أمرا خطيرا ومصيريا كأمر إزالة الظلم وتحقيق العدالة لا يمكن تركه فقط للمشرّع أو لسلطة الحكم أو للحزب القائد أو للقائد الملهم أو للجيش الوطنى، وإنما يحتاج أولا وفى الأساس لإرادة شعبية مجتمعية تتجسد فى مؤسسات وتنظيمات وحراكات، وعند الضرورة فى ثورات، إرادة تفرض نفسها ومطالبها على كلّ أولئك من مشرعين وسلطات وقيادات.

•••

ومع الأسف فإن وجود مثل تلك الإرادة والمشاركة الشعبية المجتمعية مازال متعثّرا فى مجتمعات أمة العرب لسببين: الأول بسبب ابتلاع سلطات الدولة لمجتمعاتها لإبقائها كسيحة عاجزة تابعة، والثانى بسبب عدم الوعى الشعبى بأهمية وجود مثل تلك الإرادة وتنظيمها نتيجة لانتشار الجهل والتخلف الفقهى والحضارى ونتيجة لقلّة الخبرة بسبب غياب الممارسة الديمقراطية عبر القرون من تاريخ العرب.

والنتيجة لكل ذلك هو وجود ما يصفه علماء اجتماع العرب بأزمة المجتمع المدنى. فالإرداة والمشاركة الشعبية المجتمعية تحتاج، لكى تكون إرادة ومشاركة فى بناء الدولة، أن تتمثّل أولا وبقوة وبفاعلية فى مؤسسات مجتمع مدنى غير مأزوم.

•••

والمجتمع المدنى مأزوم لأن إنسان ذلك المجتمع قد حولته سلطات الاستبداد والاستغلال عبر القرون إلى كائن مهمّش مغلوب على أمره، غير قادر على الاندماج بحيوية واستقلالية فى حياة مجتمعه بسبب حرمانه من حقوقه الإنسانية من جهة وبسبب وضع كل العراقيل والعقوبات فى وجه تنظيماته، وعلى الأخص تنظيماته السياسية والنقابية والمهنية، من جهة ثانية.

وبالتالى جعل تلك التنظيمات غير مستقلة وعاجزة عن التأثير فى الحياة العامة.

ومن أجل أن نكون منصفين فإن سبب عجز المجتمع المدنى العربى لا يقع على أخطاء وخطايا سلطات الدولة العربية وإنما أيضا يقع على أخطاء وخطايا مؤسسات المجتمع المدنى العربى. ففواجع الانقسامات الحزبية والطائفية والقبلية والصراعات الشخصية والفئوية فى الحياة العربية معروفة، وهى جزئيا مسئولة عن ضعف المجتمع المدنى أمام قوة سلطة الدولة وجبروتها.

•••

من هنا وجب التذكير، ووطننا العربى يموج بأحداث متلاطمة خطيرة مصيرية فى هذه اللحظة من تاريخنا، التذكير بأن تحقق شعار العدالة الذى طرحته بقوة جماهير ثورات وحراكات الربيع العربى، وضمنيا شعار محاربة وإزالة المظالم ودحر الظالمين، بأن تحقق ذلك لن يتم، ولا حتى يبدأ، قبل إخراج المجتمع المدنى من أزمته الحالية إلى حالة استرداده لعافيته ولحيويته. كل ثورات وحراكات الدنيا، عبر القرون، قامت بها مجتمعات معافاة ونشطة. ما المطلوب إذن؟

أولا: بالرغم من كل الكتابات والخطابات والأفعال المحدودة طيلة القرن الماضى لا يزال الوعى الشعبى العربى بفداحة ومأساة وضعه وبأهمية وأساليب مشاركته الذاتية والاعتماد على نفسه أولا وقبل كل شىء، لا يزال ذلك الوعى غير ناضج ومتزن، بدليل ما نراه يوميا فى مجتمعات حراكات الربيع العربى من تطلعات شعبية لهذا الفرد أو تلك المؤسسة لتوجيهه ولقيادته وإنقاذه. هناك حاجة هائلة لبناء هذا الوعى.

ثانيا: أثبتت مؤسسات المجتمع المدنى العربى ضعفها وهوانها على نفسها، بسبب تاريخها التنظيمى المفجع وانقساماتها وعدم وعيها الكافى بحساسية وخطورة المرحلة التاريخية الحالية، وبالتالى حاجتها الملحة السريعة لتجديد وبناء وتنظيم نفسها على المستويين القطرى والقومى حتى تصبح فاعلة وقادرة على التفاعل والتناغم مع جماهير الشعب العربى. من دون ذلك لن يستطيع المجتمع المدنى العربى دحر مناورات وأساليب الدولة العميقة العربية التى بنت قوتها وجبروتها عبر القرون.

•••

أفضل توضيح لما نعنيه هو ما شاهدناه من عجز مؤسسات المجتمع المدنى فى مجتمعات الربيع العربى، حتى عندما وصل بعضها إلى السلطة، فى أن تجرى عمليات الإصلاح والتغييرات المطلوبة فسقط من سقط ويترنح من يترنح.

المشاركة الشعبية المجتمعية العربية المطلوبة، لحلحلة إشكاليتى تجذر الظلم وغياب العدالة، يجب أن تكون مباشرة، من خلال الانخراط فى بناء مؤسسات مجتمع مدنى فاعل مستقل، ثورى فى مشاعره إصلاحى جذرى فى مطالبه. أما المشاركة بواسطة الممثلين الشرعيين وغير الشرعيين فى مؤسسات الحكم والتشريع والقضاء فقد تكون مكمَّلة للإرادة التشاركية المجتمعية الشعبية المباشرة، لكنّها حتما لن تكون كافية لإحداث التغييرات الكبرى المطلوبة فى حياة العرب، خصوصا فى وضعنا المأساوى المفجع الحالى.

مطلوب على الأخص من شباب وشابات وفقراء ومظلومى ومهمشى العرب أن يعوا هذه الحقيقة ويفعلوا هم، هم وليس من خلال غيرهم، يفعلوا شيئا لدحر الظلم والاقتراب من العدالة.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17244
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع225982
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر717538
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45779926
حاليا يتواجد 3762 زوار  على الموقع