موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الاغراق الايديولوجي مقتل للحركة الوطنية الفلسطينية عبر التاريخ!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ربما يكون الاغراق الايديولوجي هو احد اكبر الاخطاء القاتلة التي ابتلى بها الفلسطينيون. وهذا الاغراق الايديولوجي كان في الكثير من الاحيان على الوطن والوطنية. لقد كانت احدى نتائج الاغراق الايديولوجي هو ما اسميته مرة (باستقاله العقل الوطني).

وملء الفراغ بعقلية السفسطائية الايديولوجية التي اضرت كثيرا العمل الوطني الفلسطيني. لذا من الضروري ان نفهم اولا كيفية تشكل هذه الظاهرة التي اغرقت الفكر السياسي الفلسطيني بالوهم الايديولوجي.

 

اظن ان تشكل هذه الظاهرة لها علاقة بتاريخ فلسطين خاصة في مرحلة ما عرف بالحملات الصليبية في القرون الوسطى. فقد كانت هذه الحرب المتقطعة التي استمرت حوالي مائتي عاما صراعا ايديولوجيا حادا بين الشرق الإسلامي واوروبا المسيحية. وكان الصراع بمقاييس العصور الوسطى نوع من حرب عالمية بين عالميين وحضارتين، مع كل ما تم البناء عليه من روايات واساطير غذت خيال العالم الإسلامي واوروبا لفترة طويلة.

وعلى الرغم ان الصليبيين استوطنوا معظم بلاد الشام، لكن الأراضي المقدسة فلسطين كانت بسبب خصوصيتها، تغذي لدى الطرفين المتصارعين الحمية والحماس الدينيين، مع كل ما يتبع ذلك من تعبئة ايديولوجية. ولما كان الخيال الشعبي في فلسطين والمنطقة لم يزل يختزن في الذاكره الجمعيه الحملات الصليبية، لم يكن من المستغرب انه منذ ان بدا الصراع في بدايات القرن الماضي، راى العرب في المشروع الاستيطاني الصهيوني نوع من استمرار او تكرار للحروب الصليبية، خاصة ان هذا المشروع كان يلقى دعما استثنائيا من الغرب كله بلا استثناء.

والدليل على ذلك ان فكرة ربط الاحتلالات الاجنبية من انكليزية وفرنسية في بلاد الشام، لم تربط بالحروب الصليبية لانها كانت احتلالات عسكرية بحتة، وليست استيطانية كما في فلسطين.

كما لا يمكن فصل ذلك ايضا بتاريخ المنطقة التي تعرضت للتقسيم الى كيانات عدة، واثر هذا على الخيال الشعبي الذي ظل يرفض التقسيم. لكن الخيال الشعبي شيء وواقع السياسة شيء اخر، فالثقافة الشعبيه كانت ولم تزل الى حد كبير تنظر للجميع على انهم عربا، وهذا امر صحيح، لكن في واقع السياسة (الريال بوليتيك) بدات تتكون اقطار متعددة وحدود ووطنيات مرتبطه بكل كيان.

وحتى اوائل الكتاب الفلسطينيون ممن حذروا من الصهيونية في ذلك الوقت مثل خليل عازوري وسواه، راوا الامر على انه تهديد للأمة العربية كلها، وهذا امر صحيح من الناحية الاستراتيجية، لكنه على ارض الواقع لعب دورا تهميش دور القيادات الفلسطينية، لانه ساهم في تصوير الخطر وكانه على الجميع وليس على مجموعة واحدة. الامر الذي منع حسب رأي من بروز نوع من (حزب وفد) فلسطيني يتحمل المسوؤلية في ظل هذا الوضع المعقد..

وهذا التاريخ الذي اسعى لاختصاره على قدر المقال، يفسر حسب رأي، هذا التضخم الهائل في الشعارات والسيولة الايديولوجية، الذي حصل على حساب الوطنية الفلسطينية. ففي الوقت الذي كان فيه العراقيون والسوريون والبنانيون قد اعترفوا بواقع تقسيم المنطقة، رغم استمرار الشعارات القومية، وباتوا يعملون على بناء كياناتهم الوطنية، ظل العقل السياسي الفلسطيني ينظر الى الصراع مستندا الى الكم الهائل من الشعارات المستقاه من تاريخ الصراعات القديم..

وبعبارة اخرى لم يتمكن العقل السياسي الفلسطيني من ادراك طبيعة وحجم التحولات التي كانت قد جرت، والتي لعبت دورا في تقديري في ضمور الهوية الوطنية الفلسطينية في تلك المرحلة. والدليل على ذلك ان بيانات الثورة الفلسطينية التي كانت تصدر في فلسطين في ثورة 1936، كانت تختم بياناتها باسم (سوريا الجنوبية) وليس فلسطين. الامر الذي ساهم باضعاف الوعي الوطني واحلال الوهم الايديولوجي مكانه. بينما في المقابل، كان المشروع الصهيوني واضحا لناحية التعريف باهدافه، ونجح في تعبئة اليهود المهاجرين حول هوية وطنية مزيفة، تتضمن جغرافية فلسطين. وحتى بعد كارثة العام 48 وعلى الرغم من وعي بعض الفلسطينين باهمية دورهم كما حصل عندما تم تشكيل حكومة عموم فلسطين.

لكن ذلك كان متاخرا الى حد كبير، لان القيادات العربية صارت معتادة على التصرف بموضوع فلسطين بدون العودة الى قيادات الشعب الفلسطيني. وهو ما حصل عندما ضم الملك الأردني عبدالله الضفة الغربية العام 1951 مجهضا بذلك امكانية قيام دولة فلسطينية.

من الممكن فهم ان للادلجة مبرراتها التاريخية والسياسية، واهمها الاحساس الفلسطيني بالضعف مقابل الصهاينة المدعومين من الغرب. الامر الذي عزز من (السلاح الايديولوجي) الذي تنقل تارة باتجاه القومية بألوانها، وتارة باسم الاسلام، ليصبح البديل المعنوي والمادي لدى الفلسطينيين لمواجهة قوة المحتل المدعوم من القوى الكبرى. كما ممن المكن فهم ان العمل الفلسطيني في ظل هيمنة الشعارات القومية في بعض المراحل كان لا يستطيع التعبير عن ذاته. صحيح ان الشعب الفلسطيني جزء من المكون العربي الاوسع، ومن الطبيعي ان يتوقع من الاشقاء العرب الدعم والمساندة. لكن ضرر هذه الادلجة، انها كانت تصل ولم تزل الى حد ما، الى درجة المبالغة الغير ضرورية، بل والمضرة في اغلب الاحيان. فعدا ان جزءً هاما من الادلجة كان بيتا من رمل كما اثبتت الوقائع، افقدت الادلجة المبالغ بها قدرة الفلسطينيين على تقدير امكانياتهم، وجمدت بعضا من طاقاتهم في مواجهة الاحتلال.

 

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24459
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع113178
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر604734
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45667122
حاليا يتواجد 2913 زوار  على الموقع