موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

قوة أردوغان في ضعف تركيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

علق الصحفي الألماني راينر هرمان في مقابلة له في صحيفة زمان اليوم التركية المعارضة، بأن قوة اردوغان هي ضعف تركيا، وفي تعدد وجوهه السياسية، منذ 2002، ظلت هذه المقولة علامة واضحة للوضع السياسي في تركيا.

قبل الانتخابات البلدية التي تمت في 30 آذار/ مارس الماضي 2014، وبعدها. وكان متوقعا فيها فوز حزب العدالة والتنمية، الحاكم ورئيسه رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان، رغم معاملته البوليسية لمظاهرات واحتجاجات شعبية طوال العام الماضي، وما شهدته تركيا من فضائح فساد متهم فيها قيادات حزبه، وكذلك الإجراءات التعسفية ضد كبار ضباط الشرطة، وضد مؤسسة القضاء وممارسته انتهاكات صريحة للحريات الإعلامية والثقافية ولحقوق الإنسان ودولة القانون التي يزعم تمثيلها، وتتطلبها اشتراطات الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي. إضافة إلى تناقضات سياسته مع الناتو وجيرانه واحلامه العثمانية.

 

انعكست تلك القضايا خلال تواصل الصراعات داخل التيار الإسلاموي المتحكم خلال تلك الفترة وزادت الإشكاليات بين قواها، لا سيما بين قيادات حزب العدالة والتنمية وحركة حزمت/ الخدمة التي يقودها فتح الله غولن، حليف اردوغان السابق. ورغم جذور الصراع بينهما إلى سنوات خلت، أبرزها قضية إقفال المدارس الخاصة العائدة إلى الحركة، والتي تفجرت في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2013. حيث رأت حركة غولن في توجه اردوغان استهدافا مباشرا لها وخطرا لنفوذها ولبنيتها التنظيمية. وبالمقابل هددت الحركة بكشف وثائق أو تسريب مكالمات هاتفية أو مقاطع مصورة فاضحة لشخصيات حكومية. وقامت فعلا بتسريب بعض المقاطع المسجلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي. لم يكن هذا السلوك الابتزازي جديدا في السياسة التركية. في عام 2010 نشر مقطع فيديو فاضح لرئيس حزب الشعب الجمهوري السابق دينز بايقال مما دفعه للاستقالة، وفي عام 2011 سربت مكالمات مسجلة لعدد من كبار قادة وشخصيات حزب الحركة القومية مما دفع معظمهم للاستقالة، واتهم قائد الحزب باهتشيلي حركة غولن بها.

من جهته رد اردوغان عليها خلال قيادة حملة حزبه الانتخابية مهاجما ومهددا. بعد أن أعلن في ساعة مبكرة من فجر اليوم التالي (31-3-2014) فوز حزبه في الانتخابات، قائلاً: ” نتائج الانتخابات أكدت أن السياسة اللا أخلاقية وسياسة التسجيلات المفبركة والتسريبات فشلت في تركيا وأثبتت أنها تخسر دائما، وكانت بمثابة ضربة قاصمة وصفعة عثمانية لن تنسى”، متوعدا ” الخائنين بدفع الثمن”!. وخاض حربا ضد الحركة وزعيمها، بتهمة تشكيل “كيان مواز” داخل الدولة التركية، وواصل بشكل أقوى هجومه، خاصة في دوائر الدولة، ولا سيما في أجهزة الأمن والقضاء، وربما يلجأ إلى إنهاء النفوذ الاقتصادي والإعلامي الكبير للحركة. وهو يواجه ثلاث استحقاقات انتخابية، فاز بالأولى وينتظر الانتخابات الرئاسية في العاشر من آب/ أغسطس المقبل، والانتخابات النيابية بداية العام المقبل.

رغم أن حملات انتخابات البلدية لا تهتم كثيرا في القضايا السياسية الخارجية إلا أن لنتائج الانتخابات أثرا مباشرا عليها، وتوجهاتها بخصوص عدد من القضايا الخارجية، ومن أبرزها العلاقات مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، والموقف من الأزمة السورية، والقضية الكردية، وتوتر العلاقات مع العراق، والمسألة القبرصية، والعلاقات مع إيران، وتجديد العلاقة مع الكيان الصهيوني. وكانت ردود الأفعال عليها ليست بصالحه. فكما أشارت صحيفة زمان اليوم التركية إلى أن الرئيس الأميركي ورؤساء آخرين لم يهنئوا اردوغان بفوز حزبه.

كما يواجه اردوغان القانون الداخلي للحزب الحاكم الذي يمنعه من خوض الانتخابات النيابية المقبلة وبالتالي الاستمرار في منصب رئيس الوزراء، حيث استفاد من النموذج الروسي من تبادل الأدوار بين أردوغان والرئيس جُول في منصبي الرئاسة ورئاسة الوزراء. ولكل ما جرى اعتبر أردوغان نتائج الانتخابات استفتاء على شخصه وسياسته، فبذل جهدا متميزا في حملة الانتخابات، واستخدم مفردات غير دبلوماسية واتهامات لشخصيات سياسية واقتصادية بارزة في الدولة التركية. كاتهامه بالخيانة لرئيس جمعية رجال الأعمال الأتراك وغيره.

لم تكن الانتخابات البلدية في تركيا تحظى بهذا الاهتمام الكبير عربيا ودوليا، لولا صراعات شخصية مغطاة بطموح اردوغان في الاستمرار بحكم تركيا، حتى بعد انتهاء ولايته الثالثة رئيسا للوزراء، ولكن هذه المرة يسعى أن يكون رئيسا للجمهورية. ولهذا عمل من اجل إجراء تعديلات دستورية وقانونية توسع من صلاحيات الرئيس ليصبح هو الحاكم الفعلي، فجعل من هذه الانتخابات مقدمة إلى خوص انتخابات الرئاسة والفوز فيها، في ظل التحديات الكبيرة التي واجهته والمتبقية أمامه في المشهد السياسي في تركيا، لا سيما في مواقف أحزاب المعارضة وتطورات نشاطاتها مع الاستفادة من أخطاء اردوغان السياسية وتوازيها مع المواقف الدولية.

في واقع الأمر كانت الانتخابات الأخيرة ورغم فوز اردوغان فيها اختبارا شعبيا له ومن خلال ما حصل فيها على نسبة اقل من 45% من مجموع أصوات الناخبين، الأمر الذي يعني أن أكثر من نصف عدد الناخبين لم يصوتوا له، مع الأخذ بعين الاعتبار بأن نسبة المشاركة في الانتخابات كانت عالية جدا وقياسية، حيث بلغ عدد المشاركين بالاقتراع أكثر من 80% من عدد الناخبين الأتراك الذين يحق لهم التصويت.

فوز حزب اردوغان بهذه النسبة لا يؤشر فوزا حاسما في انتخابات الرئاسة التركية المقبلة، كما انه لا يعني بالضرورة بأن المعارضة لو بقيت على حالتها المتشرذمة هذه، وبدون شخصية قيادية موحدة، قادرة على هزيمة اردوغان. علما بأن أكثر من عشرة ملايين من الناخبين ممن يستفيد من نظام الرعاية الاجتماعية يصوتون لصالح اردوغان، لخشيتهم من تغيره في حالة عدم انتخاب اردوغان وحزبه. وكذلك أكثر من ثمانية ملايين عضو حزبي إضافة إلى المناصرين الآخرين الذين وضعهم اردوغان في حساباته مع كاريزميته ونشاطه الانتخابي..

رغم فوز اردوغان وحزبه ومساعيه المحمومة تظل المقولة عن قوته تهديدا للاستقرار والسلم الاجتماعي في تركيا الضعيفة استراتيجيا بين محيطها وعلاقاتها الدولية.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مؤتمر لإعمار العراق أم لسرقة المانحين؟

فاروق يوسف

| الأحد, 18 فبراير 2018

  لمَ لا يتقشف العراقيون بدلا من أن يتسولوا على أبواب الدول المانحة ويعرضوا أنفسهم ...

دافوس وتغول العولمة ( 3 )

نجيب الخنيزي | الأحد, 18 فبراير 2018

    توقع تقرير جديد صادر عن منظمة العمل الدولية، ازدياد معدل البطالة في العالم من ...

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

الهجرات العربية في التاريخ الحديث

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 فبراير 2018

    هذه إشارات عابرة وسريعة عن أسوأ الهجرات العربية التي شهدتها بعض الأقطار العربية. وكانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11799
mod_vvisit_counterالبارحة31915
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع43714
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر836315
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50812966
حاليا يتواجد 2167 زوار  على الموقع