موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

في منطق الينبغيات وآثاره السياسية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في الوعي العربي مساحة كبيرة من التعبير عن الينبغيات، قد تكون عينها الظاهرة السائدة في الوعي الإنساني، المتمظهرة في الثقافات كافة، لوجود الحاجة الفردية والجماعية إليها بما هي آلية سيكولوجية من آليات التفريغ والتفريج. ولكن المقادير تختلف، والنسب تتفاوت، من مجتمع لآخر ومن ثقافة لأخرى. وعندي أنها أعلى في حالة الوعي العربي منها في غيره لأسباب عدة سنؤمئ إلى بعضها.

 

التفكير بمنطق الينبغيات يكاد يكون مشتركاً بين المتعلم والأمي، بين المثقف العصري ورجل الدين، بين السياسي والمفكر - وأحياناً حتى- بين المجتمع والدولة، وهو ما يفيد أن الأمر يتعلق بثقافة جمعية أكثر مما يتعلق بلوثة "فكرية" تصيب فئة دون أخرى من فئات المجتمع، كثيراً ما نسمع السياسيين يرددون أنه ينبغي أن تكون الدولة صالحة وأن تقوم على أساس البناء الديمقراطي. وكثيراً ما نسمع آخرين يرددون أن ما ينبغي لصلاح الدولة وشرعيتها ليس الديمقراطية وإنما تطبيق الشريعة. وقبل هؤلاء وأولئك، وتزامناً معهم، ردد آخرون أن الذي ينبغي تحقيقه من أجل التقدم هو إقامة النظام الاشتراكي. ونسمع مثقفين ينادون بالحداثة بوصفها الخيار الذي ينبغي احتذاؤه ونهجه لتقدم الفكر، فيردد آخرون أن الأصالة وحدها ينبغي أن تقتدى من أجل التحرر من "الاستعمار" الفكري الغربي. ويرفع محازب إسلامي عقيدته منادياً بمثال إسلامي مردفاً أنه ينبغي أن يتحقق من طريق نزع شأفة العلمانية، فلا يلبث العلماني أن يجيبه أن الدولة المدنية ينبغي لها أن تقوم من طريق استئصال الأصولية. ويقول المدافع عن القطاع العام والتخطيط الاقتصادي إن الدولة ينبغي أن تحتكر الثروة والإدارة الإنتاجية، فيما يقول داعية الخوصصة إن الدولة ينبغي أن ترفع يدها عن الاقتصاد. ثم نسمع الفقيه يردد أن على المؤمنين أن يحترموا تعاليم الدين، فيما نسمع المسؤول الحكومي يقول إن على المواطنين أن يحترموا قوانين الدولة.. إلخ.

لا يفكر أحد من هؤلاء في ما إذا كانت طلبته ممكنة التحقيق، المهم عنده أنها مما ينبغي أن يكون، أما الشروط والظروف والممكنات والعوائق فليست ما يحتاج إلى الاحتفال به، لأنها في حكم ما ينقض منطق الينبغيات الذي هو، عنده، العمدة في التفكير. أن تقول "ينبغي أن" فكأنك عثرت على الجواب السحري عن المعضلة، وأن عثورك عليه سيأخذك - حتماً- إلى تحقيقه. أما أن تستصحب السؤال عن الإمكان، أو تتوسل فكرة الممكن والواقع، فأنت تحيد عن الحق والصواب، وتجرب فعل التنازل عن المطلوب والمرغوب! هكذا هو عقل الينبغيات: قاحل من التاريخ والواقع، وخلو من النقد.

منطق الينبغيات في التفكير منطق مثالي، طوبوي، يستعيض عن الممكن بالواجب، وعن الواقع بالمثال. لا صلة تشده إلى التاريخ، بما هو أمكنة وأزمنة وعلاقات وتوازنات ووقائع منسابة في سيولة لا تنتهي، هو - فقط- فكرة ذهنية تسبح في فضاء الرغبة المرسلة من أي قيد موضوعي. إنه منطق المطلق الذي لا نسبي ينزله من العلياء إلى الأرض. وهو الضد من المنطق الوضعاني الذي يفكر في الشيء كما هو، مجرداً من أية معيارية، ولذلك فهو لا يناسب التفكير في أي شأن ذي صلة بالعقلانية والعلم، ولا يوفر

إمكاناً حقيقياً لتأسيس نظرة رصينة إلى مسائل المجتمع والمعرفة.

رب معتقد يعتقد أن هذا الضرب من التفكير المهجوس بالينبغيات يلائم العقل الفقهي، أو الصوفي، أو الفلسفي المثالي على وجه الحصر. والحق أن الاعتقاد هذا خاطئ، لأن المنطق هذا قد يستبد بالسياسي ورجل الاقتصاد وعالم الاجتماع، على نحو ما نلحظ في مجتمعاتنا وثقافتنا. ومعنى ذلك أنه يتسرب إلى بيئات يفترض فيها أن تحكم منطقاً وضعانياً تقتضيه مجالاتها وموضوعاتها الشديدة الصلة بالواقع. ولقد يجوز أن نغضي عن الفقيه أو الداعية الديني، أو الفيلسوف المهجوس بالقيم، أو المنشغل بفلسفة التربية، أو المثقف الايديولوجي المجند لتبرير مشروع طوبوي، حين ينصرف إلى التفكير بمنطق الينبغيات، وإن كان الإغضاء اضطرارياً، ولكن الذي ليس يجوز هو أن نفهم كيف ينغمس السياسي، رجل الدولة أو ممارس السياسة، في هذا الضرب من التفكير فيما عدة اشتغاله تختلف عن عدة اشتغال الفقيه أو الفيلسوف أو المثقف. إذا كان الأخيرون مرتبطين بالنص، ولو على تفاوت بينهم في نسبة ذلك الارتباط ودرجته، فإن السياسي - مثله في ذلك مثل رجل الاقتصاد أو التاجر أو المحاسب المالي- عدته الواقع والمعطيات الموضوعية والممكنات المنظورة أو المحتملة احتمالاً محسوباً، وبالتالي فإن نطاق تفكيره يمنعه - حكماً- من أن يجمح نحو المثاليات والطوبى.

من الناقل القول إن هذه الحال تعبير صريح عن فقر الثقافة السياسية العربية إلى الواقعية، وإلى الحس العلمي الوضعاني، وتوحلها في مستنقعات الايديولوجيا، والطوبى، والنص، والمثال، لكنها تعبير، في الوقت عينه، عن تأخر المجتمع السياسي (والمجال السياسي) وتقليدانيته، وعن هشاشة "الدولة الوطنية" وثقافتها وقيمها في المجتمع. غير أن المشكلة تعظم حين يصيب المجتمع والدولة والوطن أثر سيئ من ذلك التفكير السياسي الينبغياتي، نتائج وخيمة تترتب، وفرص تاريخية تتبدد، وليس ذلك بالقليل.

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3646
mod_vvisit_counterالبارحة46631
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع137862
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر838156
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45900544
حاليا يتواجد 4107 زوار  على الموقع