موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

التقدم مسؤولية الجيوش

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

درست في مرحلة من مراحل تعليمي على يد أستاذ هندي. اشتهر الأستاذ بين زملائه في التخصص بنظريته عن تقدم الأمم وانتقال المجتمعات من الزراعة إلى الصناعة ثم إلى التكنولوجيا والخدمات. كان يقول ويكرر أن لا مجتمع في التاريخ حقق تقدماً إلا وكان الدافع للتقدم هو حماية الأمن والدفاع عن البشر والأرض.

الطرق السريعة في ألمانيا والولايات المتحدة، السكك الحديدية في بريطانيا ومستعمراتها بما فيها مصر والهند، الفنون البحرية كالسفن العملاقة وأجهزة الإرشاد، الصناعة الثقيلة الضرورية لصنع المدافع والطائرات والمدرعات والحصون، تعليم العلوم والبحث العلمي كشرط لإنتاج الذرة والصواريخ والطائرات من دون طيار والحشرات والكتائب الآلية، والإصرار على قهر المستحيل، كالصعود إلى القمر والبحث عن علامات الحياة في الكواكب كان ضرورياً لإقامة أقمار اصطناعية تتحكم في الاتصالات العسكرية وتحدد الأهداف وتساعد في حمايتها من مواقعها في السماء. جميع أو أكثر الإنجازات التي حققتها البشرية خلال مسيرة تقدمها، نشأت الحاجة إليها لتعزيز الدفاع عن الأوطان.

 

منذ أن تلقيت هذا الدرس وأنا أحاول صياغة الأسئلة المناسبة سعياً وراء فهم أوسع للعلاقة بين الجيوش وتقدم المجتمعات أو تدهورها. كان السؤال الأهم الذي ألح دائماً وفرض نفسه على صدارة قائمة الأسئلة هو المتعلق بعملية استشراف التهديدات العظمى التي تنتظر الوطن في المستقبل، لأنه بناء على هذه التهديدات ستصدر الإيحاءات وتبذل الضغوط أو تصدر الأوامر إلى الصناعيين والتربويين والممولين لتلبية حاجات الدفاع لصد هذه التهديدات التي ستأتي بعد سنوات معدودة.

مرت سنوات، انشغلت في بدايتها بالبحث في دور الجيوش في التنمية السياسية، كان اهتمامي شديداً بالتجربة المصرية باعتبارها كانت من التجارب الرائدة في العالم الثالث، وبخاصة منذ أن كتب فاتيكيوتيس، عالم السياسة المصري من أصل يوناني، كتابه الشهير عن العلاقات المدنية العسكرية، ليلحق به أنور عبد الملك بكتابه بعنوان "مصر مجتمع عسكري" عن دور الجيش في بناء الدولة المصرية الحديثة، وبعده ظهر كتاب فاينر بعنوان "رجل على ظهر حصان"، ولم يمض وقت طويل بعد نشر هذه الكتب الثلاثة إلا وكانت أرفف العلوم السياسية والتنمية في مختلف مكتبات الجامعات محشوة بالمئات من الكتب عن دور الجيوش في تنمية الدول حديثة الاستقلال. والانتقال بها إلى عصر الصناعة.

وللأمانة لم أخف يوماً خلاصة ما توصلت إليه نتيجة ممارسة عملية ويومية مع جيوش في الحكم في العالم العربي وأمريكا الجنوبية، وقراءة مستفيضة عن أدوارها في التنمية والسياسة، وهي أن معظم التجارب التي كانت الجيوش تحكم بنفسها وتتولى مسؤوليات سياسية عادية انتهت في أسوأ الظروف بفشل أو بكوارث، وانتهت في أحسن الظروف بتعطيل النمو السياسي، بمعنى "إعطاب" قدرة الطبقات الوسطى على تشكيل أحزاب وحركات مدنية وبناء المواطن والوطن. إذ حدث في معظم التجارب التي مارست فيها الجيوش الحكم بنفسها أنها انشغلت بمشكلات الحكم والسياسة عن دورها الأساسي كقاطرة حضارة وتقدم، ومركز لتطوير التكنولوجيا، وطاقة هائلة لا تتوفر لغيرها من مؤسسات الدولة للقضاء على الأمية وتوجيه مؤسسات التربية والتعليم لتخريج بشر مؤهل لقيادة سفينة النمو والأمن.

تذكرت هذه المرحلة من حياتي الدراسية عندما وقع في يدي تقرير نشرته صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" في الخريف الماضي. يستعرض التقرير المناقشات التي دارت في مؤتمر تبناه البنتاغون، أي وزارة الدفاع الأمريكية، وشركات تصنيع السلاح وممولون كبار، كان الهدف من المؤتمر تحديد أهم الأخطار التي يمكن أن تهدد أمن وسلامة الولايات المتحدة والأمن العالمي في "المستقبل العميق"، أي بعد عشرين أو ثلاثين عاماً، لا أكثر. قيل إن الهدف من تحديد هذه الأخطار وحشد التوافق اللازم حولها هو "الاستعداد لمواجهتها". تبدأ خطوات الاستعداد بقيام ضباط وزارة الدفاع بوضع مؤشرات دفاعية عامة لصد كل تهديد محتمل، بعضها استباقية والأخرى للمواجهة، وتتولى الشركات بناءً على هذه المؤشرات تقديم مقترحات عملية عن أسلحة جديدة وتكنولوجيات حديثة وتصميمات لهذه الأسلحة والتكنولوجيات، ويتولى الممولون مسؤولية تخصيص الاستثمارات اللازمة لتنفيذ هذه التصميمات.

كانت المفاجأة أن المؤتمر قرر بموافقة جميع المشاركين، ضباطاً كانوا أم خبراء في المستقبليات أم صناعيين وعلماء أم ممولين ومستثمرين، أن ازدحام المدن وانتشار العشوائيات سوف يكون أحد أهم ثلاثة أخطار كبرى تهدد الأمن والاستقرار السياسي في العالم، ويهدد بصفة خاصة مصالح أمريكا الخارجية خلال وبعد العشرين عاماً المقبلة. قرر المؤتمر أيضاً أن الخطر الثاني سوف يأتي نتيجة الآثار الناتجة عن ثورات "الربيع العربي"، إذ اعتبر عدد كبير من المشاركين أن الآثار الحقيقية والأهم لهذه الثورات لم تظهر بعد، وأنها أكبر وأكثر من كل ما يتوقعه القادة الغربيون وزعماء المنطقة وقادة حركاتها السياسية. أما التهديد الثالث المتوقع للأمن القومي الأمريكي، والعالمي أيضاً، فمصدره التطور الهائل في تكنولوجيا إنتاج نماذج متقدمة من الطائرات من دون طيار والروبوتات تصلح للاستخدام الشخصي. بمعنى آخر يتوقع المشاركون في المؤتمر أنه في خلال أو في نهاية العقدين المقبلين سوف يكون في حوزة عدد متزايد من الأفراد العاديين طائرات من دون طيار يستخدمونها لأغراض شريرة وإجرامية ومعادية للوطن أو لأغراض بريئة مثل شراء الخضر واللحوم وتبادل الرسائل الغرامية والتنصت على الجيران وعلى مؤسسات الدولة، وسيكون في حوزتهم أيضاً عدد وفير من الروبوتات ووسائط الاتصال الإلكترونية، لا يقدر العقل الراهن على تصور ما يمكن أن يفعله بها الحائزون لها.

على هذا النحو يجب أن تفكر الجيوش وتعمل. تتجاوز الجهود اليومية في حماية حدود الدولة وحفظ الأمن والاستقرار، إلى التفكير في الطرق والسبل الكفيلة بإقناع جامعات الدولة على تخريج شبان مؤهلين للتصدي لتهديدات واقعة ومحتملة بعد عشرين أو ثلاثين عاماً بل وافتراضية أيضا. تتجاوزها كذلك للانشغال بوضع خطط للدفاع عن مصادر قوة الدولة الناعمة والصلبة على حد سواء ضد تهديدات يجب توقعها بناء على التجارب الماضية وتجارب الأمم الأخرى. لاحظت مثلاً أن العسكريين الأمريكيين يتوقعون أن يغلي الشرق الأوسط خلال السنوات المقبلة بالصراعات المذهبية، ويقترحون الاهتمام بإنشاء وتطوير ميليشيات شبه عسكرية ملحقة بالجيوش أو منفصلة في شكل حرس وطني أو قوات دفاع مدني، يعتبرونها الوسيلة المثلى لمواجهة هذا النوع من التهديدات التي لا تقدر عليها الجيوش المنظمة.

يدركون أيضاً أن الدبابة أو المدرعة العريضة والثقيلة لن تتحرك بسهولة في أزقة العشوائيات لمواجهة تهديدات خطرة، وأن مركبات في حجم التوكتوك قد تكون أفضل وأكفأ. تظل الدبابة مفيدة لحماية الحدود الصحراوية والأماكن المفتوحة، ومن الضروري الاستمرار في إنتاجها، ولكن بعد عشرين عاماً ستكون معظم مسارح الحرب كثيفة السكان وغير مفتوحة، وهذه ستحتاج إلى آليات نقل أصغر وطائرات من دون طيار صغيرة الحجم وروبوتات مجهزة خصيصاً للتسرب في الحواري والأزقة الضيقة تتسلل منها إلى المساكن لتقتل أو تدمر، أو لتصطاد روبوتات العدو وطائراته من دون طيار المخبأة في عشوائيات المدن.

المستقبل العميق أقرب مما نتصور ويحمل من التهديدات لحياتنا وأمن مجتمعاتنا أكثر مما نتخيل. أجدى للجيوش أن تنشغل بخطر التهديدات المتوقعة في المستقبل والاستعداد لها والمساهمة في قيادة جهود التقدم العلمي والحضاري من أن تنشغل بتفاهات السياسة وفسادها وبمناورات الحكم ومتاعبه.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16814
mod_vvisit_counterالبارحة35045
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153875
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر666391
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57743940
حاليا يتواجد 2647 زوار  على الموقع