موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي:: الأوبزرفر: كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة ::التجــديد العــربي:: وفاة الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم ::التجــديد العــربي:: تناول المكسرات "يعزز" الحيوانات المنوية للرجال ::التجــديد العــربي:: علماء يتوصلون إلى طريقة لمنع الإصابة بالسكري من النوع الأول منذ الولادة ::التجــديد العــربي:: فرنسا للقب الثاني وكرواتيا للثأر ومعانقة الكأس الذهبية للمرة الأولى لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: بوتين يحضر نهائي كأس العالم إلى جانب قادة من العالم ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تعبر انجلترا وتفوز2 /صفر وبالميداليات البرونزية وتحصل على 20 مليون يورو إثر إحرازها المركز الثالث في منديال روسيا ::التجــديد العــربي:: ضابط أردني: عشرات الآلاف من السوريين فروا من معارك درعا إلى الشريط الحدودي مع الأردن ::التجــديد العــربي:: الدفاع الروسية: 30 بلدة وقرية انضمت لسلطة الدولة السورية في المنطقة الجنوبية ::التجــديد العــربي:: كمية محددة من الجوز يوميا تقي من خطر الإصابة بالسكري ::التجــديد العــربي:: ابتكار أول كبسولات للإنسولين ::التجــديد العــربي::

كيري ومقايضات اللحظة الأخيرة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أن توقِّع رام الله على خمسة عشر وثيقة خاصة بمنظمات الأمم المتحدة وتسلم طلبات انضمامها اليها أمر جيد، بل هو أمر كان مستوجباً وقد تأخر كثيراً، إذ كان من المفترض أن يكون عقب قبول فلسطين عضوا مراقباً في الهيئة الدولية مباشرة.

أما وقد فعلتها أخيراً وفي مثل هذه الأيام بالذات، فيستحسن من البعض عدم المبالغة فيما سوف يترتب عليها، وبالتالي الهروع إلى المستطاب من مستحب الأوهام، أو الوقوع وإيقاع الآخرين معهم في مطب اسقاط الرغبات. مثل هذه المبالغة قد تحدث كردة فعل ازاء كل هذه الضوضاء المفتعلة المرافقة لهذه الزوبعة المتعلقة بآخر اشجان مقايضات اللحظة الأخيرة الجارية في حومة محاولات اخراج التوافق حول تمديد المفاوضات بين الصهاينة والأوسلويين الفلسطينيين. أو هذا البديل الأخير لاتفاق اطار كيري العتيد الذي بات الآن من الماضي. جاء كيري إلى المنطقة وغادرها وسيعود اليها وسط مؤشرات تنبىء باحتمالات اقتراب موعد إعلان توافق شارك في تسريبه ثلاثي اطراف مقايضات اسرى مقابل مفاوضات وعدم التوجه إلى الأمم المتحدة، لكن التعنت الصهيوني المدروس والمزدهر والمتصاعد، والذي في غالبه بالتنسيق مع الحليف الأميركي، عاجل منتظري اعلان الحدث بضربة تحت الحزام هى قرار انشاء 700 وحدة تهويدية في مستعمرة جيلو قاطعةً الطريق على التمديد المنشود، مع اضافة أخرى هى التنصل من تنفيذ اطلاق سراح الدفعة الرابعة من اسرى ما قبل أوسلو المتفق عليها والمفترض أن تتم آخر الشهر الذي ودعناه، بحيث لم تجد رام الله المكرهة بداً من اتخاذ الخطوة المتخذة كرد فعل مقابل لامفر منها فكان التواقيع وطلبات الانضمام المشار اليها، والذي حدا بكيري إلى الغاء زيارته المقررة الى رام الله، ومن هنا كان مثار الزوبعة ومدعاة استدعاء الأوهام واسقاط الرغائب لدى بعض الفلسطينيين والعرب.

 

كل ما كان حتى الآن من ضجيج وما تترتب عليه من أوهام لا ينفي اقتراب منتظر لموعد التوافق على تمديد المفاوضات وإن شوَّشت عليه الزوبعة قليلاً. ذلك كان لحقيقة لاتحتاج لبرهان ولا تنفها الأطراف المنغمسة في البازار التصفوي، وإنما تؤكدها وتصر عليها وهى التفاوض والذي لا من بديل عنه لدى ثلاثتها. وكان رئيس سلطة الحكم الذاتي الإداري المحدود واضحاً أيما وضوح عندما أكَّد على أن طلبات الانضمام لاتفاقيات الأمم المتحدة المشار إليها لا تعني بحال من الآحوال التخلي عن خيار المفاوضات ولا عن هدف تمديدها، وكان أكثر وضوحاً في توضيحه لاتخاذه خطوة الانضمام هذه عندما قال: "نحن لانرغب في الصدام مع الإدارة الأميركية، لكن لم يبق أمامنا مفر. لقد بذل كيري جهوداً جبارة والتقينا 39 مرة منذ بدء المفاوضات، ونحن لانعمل ضد أحد ولكن لم يبق لنا خيار آخر"... ولأنهم لايرغبون في الصدام مع الأمريكان ومع "المانحين"، ويأخذون جهود كيري "الجبارة" بعين الاعتبار، والأهم الأهم أنه ما من بديل لديهم للمفاوضات، فهم لم يقتربوا، مثلاً، من مسألة الانضمام لأهم إثنتين من المؤسسات الدولية بالنسبة للقضية وهما محكمتي العدل والجنايات الدوليتين!!!

إذن، كل ما في الأمر هو أننا حتى الآن ازاء مجرد خطوات تكتيكية تتطلبها ما كنا قد وصفناه بضغوط اللحظة الأخيرة لتحسين شروط تمديد المفاوضات كمطلب ثلاثي، أو بالأحرى تسهيل عملية ابتلاعه ومحاولة تبليعه من قبل كلٍ من طرفي المعادلة صهاينة وأوسلويين لداخله الذي يعافه ولا يهضمه. أي بلغة أخرى الأخذ في الاعتبار امكانية التراجع عن هذه الخطوات، أو عدم تنفيذها، من قبل كلٍ من الطرفين، إذا ما توفرت أخيراً شروط عقد صفقة المقايضة الكيروية المشار اليها، والتي لم يكن عبثاً أن يتم تسريبها عبر صحيفة "هآرتس"، وهى على الوجه التالي:

أولا، الافراج عن الجاسوس بولارد، وهو مطلب صهيوني قديم لطالما ووجه بالرفض الأميركي. ويليه، تجميد جزئي أو "هادىء" للتهويد، أي يمكن العودة عنه، بل عملياً استمراره لكن دونما اعلان وتحت ذرائع مختلفة، كما أنه أيضاً الأمر الذي لايشمل القدس. والإفراج عن الدفعة الرابعة من اسرى ما قبل أوسلو، وعن 400 اسير اضافي ممن يصفهم الصهاينة بمن "ايديهم غير ملطخة بدماء الإسرائيليين"، أي من جلهم من النساء والقصَّر والمرضى ومن شارفت مدد محكومياتهم على الإنتهاء، كما وتنفرد سلطات الإحتلال وحدها باختيارها لمن ستفرج عنه منهم. دون أن ننسى الإشارة إلى أنه يمكنها عادةً إعادة اعتقالهم واعتقال اضعافهم وقتما شاءت. والنظر في طلبات جمع شمل خمسة الآف عائلة في الضفة وغزة يرفض المحتلون الموافقة عليها منذ سنين. وتسهيل تنقُّل الفلسطينيين على المعابر مع الأردن... وهذا مقابل اثنتين: تمديد المفاوضات الى نهاية هذا العام، وهى التي موعد نهايتها، كما هو معروف، نهاية شهرنا هذا، وعدم التوجه للأمم المتحدة...

تمديد المفاوضات، بل المفاوضات اساساً، مصلحة صهيونية خالصة وبالتالي باتت الآن هدفاً أميركياً ملحاً، ولهذا يجهد كيري نفسه وسيبذل مايستطيعه لتحقيق التمديد المنشود بعد أن عز عليه فرض اتفاق اطاره المتعثر... وماهو مصلحة صهيونية وهدفاً أميركياً فهو قطعاً وبالضرورة كارثة فلسطينية.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق

News image

استمرت الاحتجاجات في مدن جنوب العراق، الأحد، مع محاولات لاقتحام مقرات إدارية وحقل للنفط رغم...

إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة

News image

غزة - أصيب أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بجروح اليوم الأحد، جراء قصف طائ...

زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن

News image

سنغافورة - ضرب زلزال بلغت قوته 6.2 درجة على مقياس ريختر اليوم قبالة ساحل الي...

واشنطن تحث الهند على إعادة النظر في علاقاتها النفطية مع إيران و اليابان تستبدل النفط الإيراني بالخام الأميركي

News image

نيودلهي - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الهند الخميس إلى إعا...

السيسي: مصر نجحت في محاصرة الإرهاب ووقف انتشاره بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو

News image

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن المصريين أوقفوا في الـ 30 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

القوميون السوريون وقضية فلسطين

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    شغلت قضية فلسطين حيزاً رئيسياً من اهتمام المفكرين والساسة والغيورين على قضايا الوطن والأمة ...

المونديال.. سياسة وتجارة

د. محمد نور الدين

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تغير كل شيء في عالم اليوم على كل الصعد. تطور التكنولوجيا كان حاسماً في ...

القرن الـ21 للصين

محمد عارف

| الخميس, 12 يوليو 2018

    لا أنسى قط النقل التلفزيوني المباشر لمشهد دموع «كريس باترن»، آخر حاكم بريطاني لمستعمرة ...

لماذا تطورت اليابان وتأخرنا؟!

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 9 يوليو 2018

    عندما ودعت اليابان بطولة كأس العالم المقامة حاليا في روسيا بخسارتها في آخر ثماني ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3644
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع36307
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر400129
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55316608
حاليا يتواجد 2721 زوار  على الموقع