موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الثعــــالب المســـــــلحة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

هناك فجوة عميقة بين «الأمني» و«الحقوقي» في النظر إلي الإرهاب ومستقبله والانتخابات الرئاسية وأطرافها.

التفكير الأمني يعتمد علي قوة الدولة لمواجهة الإرهاب وتنظيماته المسلحة ويجد نفسه مستهدفا والتفكير الحقوقى

يستند علي المعايير الدولية في رفض الإقصاء السياسي ويجد نفسه مستهجنا.

في الفجوة أزمة تعريف لطبيعة الأزمة المصرية. طرف يدمغ جماعة الإخوان المسلمين بالإرهاب وطرف آخر يدعو إلي إعادة دمجها في الحياة السياسية دون أن تتوافر لغة سياسية تتسق مع الحقائق علي الأرض من ناحية والمعايير الدولية من ناحية أخرى.

من وجهة النظر الحقوقية فإن «عدم الإقصاء هو القاعدة العامة أو المبدأ الرئيسي في أية انتخابات حتى تستكمل معاييرها الدولية».. و«إذا كنا نتقاتل فسأقول لك إنك مجرم وتقول لي إننى قاتل» علي ما يقول الخبير الإسبانى في شئون الانتخابات «رافاييل لوبيز».

المبدأ العام لا يصح الخلاف عليه، فالدمج السياسي من مقومات استقرار المجتمعات والدول لكنه يتصادم بقسوة في الحالة المصرية مع عنف الإرهاب وضرباته ومحاولاته تقويض الدولة.

من وجهة نظر أخرى أكثر شيوعا، فإن التهاون مع الإرهاب يفضى إلي خسارة الحرب كلها باسم معايير حقوقية ترى منظماتها الدولية أن (٣٠) يونيو انقلابا وأن الجماعة ليست إرهابية.

«لوبيز» نفسه أربكته حيرته ما بين المعايير الدولية الثابتة والتحولات وحقائقها التي يعاينها بنفسه علي الأرض.. وحيرته زادت بالأنباء التي اخترقت الأبواب المغلقة لندوة نظمها مركز الأهرام للدراسات الإستراتيجية في أحد الفنادق الكبرى عن انفجارات دوت علي الجانب الآخر من النيل أثارت فزعا في محيط جامعة القاهرة وأسقطت شهداء وضحايا وأغلقت الطرق بينما هو يتحدث عن عدم الإقصاء. هو رجل تلزمه أدواره المساعدة علي إرساء القواعد الحقوقية في الانتخابات وتدعوه الحقائق إلي قراءة المشهد المصري علي نحو جديد.

بعبارة لخصت حيرته قال: «نحتاج إلي تعريف من هي الجهات التي تقصى».

المفارقة ما بين دوى التفجيرات الدموية ودعوات الدمج السياسي تكشف عمق الأزمة وعبث معالجتها بالمواعظ الحقوقية خارج سياق الحقائق أو بالقبضات الأمنية بلا غطاء سياسي.

هناك جماعة خاصمت عصرها وتنكرت للوسائل الديمقراطية التي وصلت بها للسلطة واصطدمت مع مؤسسات الدولة التي أؤتمنت عليها وفرطت في الأمن القومي بصورة لا سابق لخطورتها وتحالفت مع جماعات تكفيرية في سيناء تنتسب إلي مدرسة «القاعدة» وتورطت في العنف والإرهاب.

السؤال هنا: علي أى أساس يجرى الدمج؟

من وجهة نظر «لوبيز»: «إن كانت حربا فإن الأسود تقصى الثعالب» دون أن ينظر بما يكفي إلي المعادلة علي شمولها، فالإرهاب يستدعى الإقصاء ويقوض أى تفكير في منفذ سياسى، وأن أية دولة في العالم لا تقبل تهديد وجودها، وأن من متطلبات الدمج نبذ العنف والإرهاب وتصفية أية منظمات مسلحة والالتزام بمقتضيات الدستور التي تناهض من الأساس تأسيس دولة دينية وحساب كل من تورط في عنف أو حرض علي إرهاب. هذه هى القواعد التي تقرها القوانين والأعراف الدولية، فلا مكان لـ«ثعالب مسلحة».

لا يوجد إرهابمجاني وما يطلبه الآن إرباك خريطة الطريق وإفشال السلطة الانتقالية واستهداف مؤسسات القوة وإثبات حضور الجماعة في المشهد وأنها طرف لا يمكن إقصاؤه، لكن الطريقة التي يجرى التعبير بها عن الهدف الأخير تفضى إلي نتيجة مؤكدة عنوانها: «الإقصاء الكامل».

بخبرته في نزاعات مسلحة أخرى فإنه يقيس علي تجربتى «الباسك» في إسبانيا و«الجيش الجمهورى» في أيرلندا الشمالية، والقياس قد يفيد في استخلاص بعض الدروس الضرورية لكنه يفتقد المقاربة المناسبة للحالة المصرية، فالأولي عبرت عن نزاع قومي والثانية استندت علي نزاع مذهبي بينما ما يجرى هنا نزاع من نوع آخر لا هو قومي ولا هو مذهبي، نزاع علي «الشرعية» و«طبيعة الدولة» لُوح فيه من علي منصة «رابعة العدوية» بحرق مصر والاحتراب الأهلي إذا ما عزل «محمد مرسى» واستخدم السلاح بعدها. بعد وقت يطول أو يقصر وكأى نزاع آخر فإن هناك منفذا سياسيا في نهاية المطاف فلا توجد نزاعات مؤبدة.

ما طبيعة المنفذ السياسي المحتمل علي مدى طويل نسبيا؟

هناك احتمالات لتشققات في الجماعة بين تكفيريين جدد وإصلاحيين يخرجون من قلب المأساة الأكبر في تاريخها والصياغة الأخيرة تتوقف إلي حد كبير علي طبيعة التفاعلات داخلها. وهذه الاحتمالات لا تستبعد دمجا ممكنا لقطاعات من الجماعة في الحياة السياسية وفق الأسس الدستورية وقواعد حقوق المواطنة. وفي فكرة الدمج الإصلاحى إقرار بأن جماعة الإخوان المسلمين لا تلخص التيار الإسلامى ولا كل من انتسب إليها أو تأثر بفكرها إرهابيا.

في الحقائق الأساسية فإن الأغلبية الساحقة من الرأى العام المصرى تميل بقوة إلي الحلول الأمنية تحت ضغط الضجر من العنف والجماعة التي تحرض عليه وتنخرط فيه ساعية إلي إنهاك الاقتصاد وشل الدولة.

الحل الأمنى عليه طلب شعبى، وهذا يسد الطرق علي أية منافذ سياسية في أى مدى منظور. فكرة المصالحات السياسية تقوضت وباتت سيئة السمعة في مجتمعها. ورغم ما تسرب عن المرشح الرئاسى «عبدالفتاح السيسى» من إشارات عن حل سياسى لم تتضح معالمه حتى الآن، فإن هذا التوجه الآن فوق طاقته أو طاقة غيره، فالأوضاع أكثر تعقيدا في مستوياتها الداخلية والإقليمية والدولية من أن يجرى تجاوزها بمعادلات سياسية مثل: «العفو» مقابل «السلاح» كالتي جرت في الجزائر بعد عشريتها السوداء، قد نصل في مصر إلي مثل هذه المعادلة لكنها قد تستغرق عامين إضافيين علي أقل تقدير.

أما الآن فإن التصعيد هو العنوان الرئيسي للصراع، والتوقعات المتواترة تشير إلي أن عمليات العنف والإرهاب سوف تصل مداها في الانتخابات الرئاسية وقبلها وأن ضحايا جددا سوف يسقطون.

رائحة الدم في المكان تطرح سؤالا ضاغطا علي الرأى العام: إلي متى؟

السؤال نفسه نقطة تحول جديدة في الخريطة السياسية الحالية، فالضجر من العنف والجماعة التي تحرض عليه وتنخرط فيه يفضى بحقائقه إلي رفع نبرة انتقاد مستويات الأداء الأمنى وإخفاقه النسبى في ملاحقة الجماعات المسلحة وإجهاض مخططاتها قبل أن تصل إلي أهدافها.. ويفضى بتداعياته إلي شبه إنهاء لأى كلام سياسى عن مصالحة افتراضية والدعوة إلي اجتثاث الجماعة بلا هوادة وبغض النظر عن أية قواعد قانونية أو أخلاقية، والاحتمال الأخير هو الأكثر ترجيحا الآن.

بصورة أو أخرى فإنه لا يوجد جسر سياسى يصل ما بين ما هو حقوقى وما هو أمنى.

في هوس الجماعة بالقوة وعزلتها عن مجتمعها مشروع انتحار تاريخى كامل، فالحرب مع الدولة خاسرة سلفا والصدام مع المجتمع نتائجه محسومة وقد أفضت تظاهراتها المسلحة التي انفلتت عن أية سلمية إلي أبشع النتائج، ومن بينها أن يكون طلب دخول قوات الأمن إلي حرم الجامعات التي انتهكتها شعبيا وكاسحا يوافق عليه أساتذة الجامعات الذين ناهضوا طويلا الحرس الجامعى، وأن يرفع طلابها أعلام القاعدة يسحب عنها أية أحقية في إعادة دمجها السياسي .

لا دمج ممكنا بأية معايير سياسية أو أخلاقية لـ«الثعالب المسلحة».

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28501
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع72299
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر816380
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45878768
حاليا يتواجد 3888 زوار  على الموقع