موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

الثعــــالب المســـــــلحة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

هناك فجوة عميقة بين «الأمني» و«الحقوقي» في النظر إلي الإرهاب ومستقبله والانتخابات الرئاسية وأطرافها.

التفكير الأمني يعتمد علي قوة الدولة لمواجهة الإرهاب وتنظيماته المسلحة ويجد نفسه مستهدفا والتفكير الحقوقى

يستند علي المعايير الدولية في رفض الإقصاء السياسي ويجد نفسه مستهجنا.

في الفجوة أزمة تعريف لطبيعة الأزمة المصرية. طرف يدمغ جماعة الإخوان المسلمين بالإرهاب وطرف آخر يدعو إلي إعادة دمجها في الحياة السياسية دون أن تتوافر لغة سياسية تتسق مع الحقائق علي الأرض من ناحية والمعايير الدولية من ناحية أخرى.

من وجهة النظر الحقوقية فإن «عدم الإقصاء هو القاعدة العامة أو المبدأ الرئيسي في أية انتخابات حتى تستكمل معاييرها الدولية».. و«إذا كنا نتقاتل فسأقول لك إنك مجرم وتقول لي إننى قاتل» علي ما يقول الخبير الإسبانى في شئون الانتخابات «رافاييل لوبيز».

المبدأ العام لا يصح الخلاف عليه، فالدمج السياسي من مقومات استقرار المجتمعات والدول لكنه يتصادم بقسوة في الحالة المصرية مع عنف الإرهاب وضرباته ومحاولاته تقويض الدولة.

من وجهة نظر أخرى أكثر شيوعا، فإن التهاون مع الإرهاب يفضى إلي خسارة الحرب كلها باسم معايير حقوقية ترى منظماتها الدولية أن (٣٠) يونيو انقلابا وأن الجماعة ليست إرهابية.

«لوبيز» نفسه أربكته حيرته ما بين المعايير الدولية الثابتة والتحولات وحقائقها التي يعاينها بنفسه علي الأرض.. وحيرته زادت بالأنباء التي اخترقت الأبواب المغلقة لندوة نظمها مركز الأهرام للدراسات الإستراتيجية في أحد الفنادق الكبرى عن انفجارات دوت علي الجانب الآخر من النيل أثارت فزعا في محيط جامعة القاهرة وأسقطت شهداء وضحايا وأغلقت الطرق بينما هو يتحدث عن عدم الإقصاء. هو رجل تلزمه أدواره المساعدة علي إرساء القواعد الحقوقية في الانتخابات وتدعوه الحقائق إلي قراءة المشهد المصري علي نحو جديد.

بعبارة لخصت حيرته قال: «نحتاج إلي تعريف من هي الجهات التي تقصى».

المفارقة ما بين دوى التفجيرات الدموية ودعوات الدمج السياسي تكشف عمق الأزمة وعبث معالجتها بالمواعظ الحقوقية خارج سياق الحقائق أو بالقبضات الأمنية بلا غطاء سياسي.

هناك جماعة خاصمت عصرها وتنكرت للوسائل الديمقراطية التي وصلت بها للسلطة واصطدمت مع مؤسسات الدولة التي أؤتمنت عليها وفرطت في الأمن القومي بصورة لا سابق لخطورتها وتحالفت مع جماعات تكفيرية في سيناء تنتسب إلي مدرسة «القاعدة» وتورطت في العنف والإرهاب.

السؤال هنا: علي أى أساس يجرى الدمج؟

من وجهة نظر «لوبيز»: «إن كانت حربا فإن الأسود تقصى الثعالب» دون أن ينظر بما يكفي إلي المعادلة علي شمولها، فالإرهاب يستدعى الإقصاء ويقوض أى تفكير في منفذ سياسى، وأن أية دولة في العالم لا تقبل تهديد وجودها، وأن من متطلبات الدمج نبذ العنف والإرهاب وتصفية أية منظمات مسلحة والالتزام بمقتضيات الدستور التي تناهض من الأساس تأسيس دولة دينية وحساب كل من تورط في عنف أو حرض علي إرهاب. هذه هى القواعد التي تقرها القوانين والأعراف الدولية، فلا مكان لـ«ثعالب مسلحة».

لا يوجد إرهابمجاني وما يطلبه الآن إرباك خريطة الطريق وإفشال السلطة الانتقالية واستهداف مؤسسات القوة وإثبات حضور الجماعة في المشهد وأنها طرف لا يمكن إقصاؤه، لكن الطريقة التي يجرى التعبير بها عن الهدف الأخير تفضى إلي نتيجة مؤكدة عنوانها: «الإقصاء الكامل».

بخبرته في نزاعات مسلحة أخرى فإنه يقيس علي تجربتى «الباسك» في إسبانيا و«الجيش الجمهورى» في أيرلندا الشمالية، والقياس قد يفيد في استخلاص بعض الدروس الضرورية لكنه يفتقد المقاربة المناسبة للحالة المصرية، فالأولي عبرت عن نزاع قومي والثانية استندت علي نزاع مذهبي بينما ما يجرى هنا نزاع من نوع آخر لا هو قومي ولا هو مذهبي، نزاع علي «الشرعية» و«طبيعة الدولة» لُوح فيه من علي منصة «رابعة العدوية» بحرق مصر والاحتراب الأهلي إذا ما عزل «محمد مرسى» واستخدم السلاح بعدها. بعد وقت يطول أو يقصر وكأى نزاع آخر فإن هناك منفذا سياسيا في نهاية المطاف فلا توجد نزاعات مؤبدة.

ما طبيعة المنفذ السياسي المحتمل علي مدى طويل نسبيا؟

هناك احتمالات لتشققات في الجماعة بين تكفيريين جدد وإصلاحيين يخرجون من قلب المأساة الأكبر في تاريخها والصياغة الأخيرة تتوقف إلي حد كبير علي طبيعة التفاعلات داخلها. وهذه الاحتمالات لا تستبعد دمجا ممكنا لقطاعات من الجماعة في الحياة السياسية وفق الأسس الدستورية وقواعد حقوق المواطنة. وفي فكرة الدمج الإصلاحى إقرار بأن جماعة الإخوان المسلمين لا تلخص التيار الإسلامى ولا كل من انتسب إليها أو تأثر بفكرها إرهابيا.

في الحقائق الأساسية فإن الأغلبية الساحقة من الرأى العام المصرى تميل بقوة إلي الحلول الأمنية تحت ضغط الضجر من العنف والجماعة التي تحرض عليه وتنخرط فيه ساعية إلي إنهاك الاقتصاد وشل الدولة.

الحل الأمنى عليه طلب شعبى، وهذا يسد الطرق علي أية منافذ سياسية في أى مدى منظور. فكرة المصالحات السياسية تقوضت وباتت سيئة السمعة في مجتمعها. ورغم ما تسرب عن المرشح الرئاسى «عبدالفتاح السيسى» من إشارات عن حل سياسى لم تتضح معالمه حتى الآن، فإن هذا التوجه الآن فوق طاقته أو طاقة غيره، فالأوضاع أكثر تعقيدا في مستوياتها الداخلية والإقليمية والدولية من أن يجرى تجاوزها بمعادلات سياسية مثل: «العفو» مقابل «السلاح» كالتي جرت في الجزائر بعد عشريتها السوداء، قد نصل في مصر إلي مثل هذه المعادلة لكنها قد تستغرق عامين إضافيين علي أقل تقدير.

أما الآن فإن التصعيد هو العنوان الرئيسي للصراع، والتوقعات المتواترة تشير إلي أن عمليات العنف والإرهاب سوف تصل مداها في الانتخابات الرئاسية وقبلها وأن ضحايا جددا سوف يسقطون.

رائحة الدم في المكان تطرح سؤالا ضاغطا علي الرأى العام: إلي متى؟

السؤال نفسه نقطة تحول جديدة في الخريطة السياسية الحالية، فالضجر من العنف والجماعة التي تحرض عليه وتنخرط فيه يفضى بحقائقه إلي رفع نبرة انتقاد مستويات الأداء الأمنى وإخفاقه النسبى في ملاحقة الجماعات المسلحة وإجهاض مخططاتها قبل أن تصل إلي أهدافها.. ويفضى بتداعياته إلي شبه إنهاء لأى كلام سياسى عن مصالحة افتراضية والدعوة إلي اجتثاث الجماعة بلا هوادة وبغض النظر عن أية قواعد قانونية أو أخلاقية، والاحتمال الأخير هو الأكثر ترجيحا الآن.

بصورة أو أخرى فإنه لا يوجد جسر سياسى يصل ما بين ما هو حقوقى وما هو أمنى.

في هوس الجماعة بالقوة وعزلتها عن مجتمعها مشروع انتحار تاريخى كامل، فالحرب مع الدولة خاسرة سلفا والصدام مع المجتمع نتائجه محسومة وقد أفضت تظاهراتها المسلحة التي انفلتت عن أية سلمية إلي أبشع النتائج، ومن بينها أن يكون طلب دخول قوات الأمن إلي حرم الجامعات التي انتهكتها شعبيا وكاسحا يوافق عليه أساتذة الجامعات الذين ناهضوا طويلا الحرس الجامعى، وأن يرفع طلابها أعلام القاعدة يسحب عنها أية أحقية في إعادة دمجها السياسي .

لا دمج ممكنا بأية معايير سياسية أو أخلاقية لـ«الثعالب المسلحة».

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

انتقادات إسرائيلية للتعريف الدولي للهولوكوست

د. فايز رشيد

| الاثنين, 20 أغسطس 2018

    بحثنا في مقالة سابقة على صفحات “الوطن” جذور العداء للسامية! وباختصار شديد, فإن مفهوم ...

تَلوموا غَريقاً يَتَعَلَّق بِقَشَّةٍ..أو بِجناحِ حُلُم..(2ـ2)

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 20 أغسطس 2018

    إن القويَّ المُستبد الظالم الطائش الباطش الفاحش، يُعاقب، ويصادر، ويحاصر، وقد يصادر حتى الهواء ...

تجربتان تاريخيتان أمام العرب

د. علي محمد فخرو

| الاثنين, 20 أغسطس 2018

    موضوع الفرق والعلاقة بين تعبيري «السلطة» و»القوة» يهمنا ، نحن العرب، لأنه يجثم في ...

اندحار الإرهاب عسكرياً.. لا يكفي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 20 أغسطس 2018

    ليس من التزيد في القول التسليمُ بأن الحرب، الأمنيّة والعسكريّة، ضدّ الإرهاب: قوى وقواعد ...

غزة والصمود…ومنجزان يعض عليهما بالنواجذ

عبداللطيف مهنا

| الاثنين, 20 أغسطس 2018

    خلال الاثني عشر عام الأخيرة خاضت غزة مُستفردًا بها وواجهت وظهرها إلى الحائط أربع ...

سمير أمين ومستقبل الماركسية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 20 أغسطس 2018

    رحل مؤخراً المفكر الاقتصادي والسياسي المصري «سمير أمين» خاتمة جيل كامل من المثقفين اليساريين ...

نهاية العثمانية الجديدة

عبدالله السناوي

| الأحد, 19 أغسطس 2018

  كأنه زلزال ضرب تركيا في عمق ثقتها بمستقبلها وتوابعه تمتد إلى الإقليم وملفاته المشتعلة ...

رحيل المفكر المصري البارز سمير أمين 1-2

نجيب الخنيزي | الأحد, 19 أغسطس 2018

    في 13 من شهر أغسطس الحالي غيب الموت المفكر والاقتصادي المصري البارز سمير أمين ...

هل يطيح البرقع الحكومة البريطانية؟

د. محمّد الرميحي

| السبت, 18 أغسطس 2018

    العالم يتداخل بعضه مع بعض، ويؤثر طرفه سلباً أو إيجاباً فيما يفعله طرف آخر ...

حصاد أردوغان

د. حسن مدن | الخميس, 16 أغسطس 2018

    يعتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه لاعب كبير، لا في المنطقة وحدها، وإنما ...

غزة بين «التصعيد» و «خفض التصعيد» !

عوني صادق

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    بعد التوصل إلى «وقف إطلاق النار»؛ بعد التصعيد الأخير في غزة، وفي جلسة الحكومة ...

«أزمة برونسون» بين واشنطن وأنقرة

د. محمد نور الدين

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    فتحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحرب على تركيا. فرض ترامب عقوبات مالية على ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27716
mod_vvisit_counterالبارحة37480
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65196
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278069
mod_vvisit_counterهذا الشهر743582
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56662419
حاليا يتواجد 3015 زوار  على الموقع