موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

مكاسرة إرادتين... والقرم واحدة على الحساب!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

منذ الثامن عشر من شهرنا هذا باتت الخارطة الروسية المترامية أكثر اتساعاً. انضمت أو ضُمَّت اليها لافرق شبه جزيرة القرم ومدينة سيفاستيبول. وبعيداً عن كل هذا الفحيح العقابي المتوعد من قبل الغرب المصدوم والمرتبك والمتفاجىء من مدى الحزم وسرعة الحسم الروسي،

فإن واقع مابعد الحدث يقول: لقد سبق السيف العذل، وطارت القرم من اوكراينا لتحط في الحضن الروسي، بحيث لم يجد رئيس وزراء اوكراينا الموالي للغرب، أو الذي نصبه الميدان إثر الإنقلاب على اتفاق الرئيس المعزول يانكو فيتش مع المعارضة، بداً من القول بإن احتمال انضمام بلاده لحلف الأطلسي هو غير وارد وذلك "حفاظاً على وحدة اوكراينا"... ماذا يعني هذا؟!

 

أن الأوكران المراهنين على محرِّضهم الغربي ربما قد ادركوا بعد فوات الآوان حدود مايمكن لهذا الغرب فعله في الأزمة الأوكرانيه، ولعلهم الآن قد وعوا درس القرم، الذي ليس من الصعب على الروس تكراره إن اضطروا لمثله في الشرق الأوكراني. والعجيب أنه كان من السهل حتى لمبتدىء يعرف الف باء تاريخ وجغرافيا وثقافة واهمية هذه المنطقة الجيوسياسية شديدة الحساسية، التكهن المسبق بأن أية مكاسرة إرادات بين الغرب الجانح لمزيد من التوسع في شرقه الأوروبي وروسيا التي ليست في حال المدافع عن مناطق نفوذه التاريخي فحسب بل عن نفسها نظراً لاقتراب الزحف الغربي إلى حيث اسيجتها، سوف تكون نتيجته تقسيم اوكراينا إن لزم الأمر وليس عودة القرم إلى روسيا فقط. وكان على الأوكران أن يدركوا ما لابد لهم أن يدركوه ولو متأخراً من أن الغرب لاتهمه وحدة اوكراينا بقدر ما يهمه استنزاف روسيا وابتزازها. وقد يلوح فيما قاله رئيس الوزراء الأوكراني بعض من تسليم بإضاعة القرم وخشية من الآتي بعده، أو ما كان على الأوكران تجنبه قبل ذهابهم بعيداً في استجاباتهم للتحريض الغربي، ومنه انقلابهم على الإتفاق مع يانكوفيتش لحل أزمة الحكم. كما أن كيري أيضا، وبغض النظرعن تهديداته، لم يك بعيداً عن مثل هذا، عندما لم يجد مايقوله سوى تحذير الروس من دخول جيشهم إلى شرق أوكراينا. لكن بوتن عاجل هؤلاء بقوله، "لانريد تفكيك اوكراينا. لسنا في حاجة لذلك". وفعلاً هو ليس في حاجة لذلك: عادت القرم الروسية اصلاً الى سابقها قبل أن يهبها خروتشوف إلى اوكراينا، وأَمن الأسطول الروسي على بقائه في عرينه على ضفاف البحر الأسود، واوكراينا إذا ما اراددت أن تبقى كما هى راهنا لن تجروء على التأطلس، بل والغرب لم يطرح تأطلسها أصلاً ولاأعتقد أنه سيفعل، لأن هذا إن كان فلسوف يلحق شرقها وجنوبها بالقرم ويغدو غربها، أو ماتبقى منها، عالة وعبئاً على الغرب الذي بات يخشى من اقتراب يوم عجزه عن إعالة نفسه اقتصادياً، وبدا يحس رويداً رويداً بثقل التحولات الكونية وإن لم يقتنع بعد بحتميتها.

في خطاب بوتن الذى أعقب توقيع معاهدة انضمام القرم وسيفاستيبول لبلاده قال إن "دول الغرب قد تخطت الخط الأحمر في اوكراينا"، وحذَّر الغربيين من أن "روسيا قد وصلت حدود النابض الذي إن ضغطتم عليه أكثر سوف ينفجر في وجوهكم وعليكم احترامها"، ثم انصرف ليشترك في الاحتفال الشعبي باستعادة القرم في الساحة الحمراء... ولماذا لايحتفل؟

لقد استعاده دون أن يطلق رصاصة واحدة راداً الصاع صاعين لشركائه الغربيين الحريص والحريصين مثله على عدم قطع شعرة معاوية، واصفاً سياساتهم ﺑ"الاسوأ من المعايير المزدوجة، بل هى عبارة عن وقاحة عنيدة مثيرة للدهشة". داوى عارضهم الأوكراني بذات الوصفة التي ابتدعوها في كوسوفو عندما ارادوا فصلها عن صربيا، وقبلها في جزر المالديف الأرجنتينية، مع فارق لصالحه وهو أن القرم جمهورية ذات اغلبية روسية تتمتع بحكم ذاتي داخل اوكراينا لا الحكم الذاتي وحده. وحيث ليس بوسع اوكراينا فعل أكثر من ماهوالخروج من مجموعة الدول المستقلة وفرض التأشيرات على المواطنين الروس، فما الذي بوسع الغرب فعله؟!

إنه قطعاً لن يذهب للحرب من اجل سواد عيون الأوكران، أي أنه لن يجد في جعبته سوى العقوبات المتدرجة التي سخر منها الروس وقالوا بأنها سوف ترتد على فارضيها وبدأوا في اعلان قوائم عقوباتهم المقابلة لها... لكن هل سيكتفي الغرب بهذا؟! قطعاً لا، فالغرب الذي تلقى لطمتين في آن، الأولى في يبرود السورية والثانية في القرم التي باتت روسية، ليس من السهل عليه هضمهما، ونظراً لبعض من قلة حيلة فلسوف يلجأ إلى ما اعتاد اللجوء اليه عادة وهو التآمر واثارة الفتن وتغذيتها إلى جانب تحريك امتداداته وادواته كما فعل ويفعل الآن في سورية، أوما بات بوتن يحذر الروس منه حين قال في خطاب ماقبل الإحتفال الشعبي في الساحة الحمراء، إن روسيا سوف تتصدى ليس لمن يرهبونها بالعقوبات فقط بل بتفاقم المشاكل الداخلية جرائها. هنا سوف تكون استهانة غربية خاطئة بالروح القومية الروسية والتي من شأنها أن تجعل من بوتن القرم خليفة لبطرس الأكبر في الوجدان الروسي. للروس اوراقهم التي تتعدى الطاقة والإستثمارات لمئات الشركات الغربية في روسيا، ومليارات اصول أموال نخبهم المكدسة في الغرب، والتعامل بالدولار، وقطع الإمدادات عن الجيوش المنهزمة في بلاد الأفغان... عالمنا كله الآن بات ساح لمكاسرة بين ارادتين لاصطفافين متلاطمين، واحد يعاني أعراض بدايات افوله، وصاعد تتزايد صفوفه وتتعاظم ممانعاته وتتصلب مواجهاته... وما القرم إلا مجرد واحدة على الحساب...

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

أربعينية «كامب ديفيد»

عبدالله السناوي

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  ران صمت كامل على اجتماع مجلس الأمن القومي المصري الذي دعا إليه الرئيس أنور ...

نتنياهو جبان ومخادع

د. فايز رشيد

| السبت, 15 سبتمبر 2018

    «نتنياهو جبان».. هذا ما كتبه وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري في مذكراته التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7745
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع109761
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر622277
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57699826
حاليا يتواجد 3619 زوار  على الموقع