موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

الأصولية وأزمة "الإسلام العالِم"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

يفصح ميلاد "الإسلام الحزبي" وصعوده عن أزمة عميقة في نظام اشتغال الإسلام العالِم (إسلام العلماء المرتبطين بالدولة) ومؤسساته التعليمية والعلمية والإفتائية وإذا كان من مظاهر هذه الأزمة أن جماعات "الإسلام النضالي"

أعلنت، منذ زمن طويل، تمردها على مؤسسات الإسلام العالِم، وعالنَتها المعارضة، ولم تتوقف عن القدح فيها، والتشنيع على وظائفها، واتهامها بممالأة "السلطة الباغية" والتسويغ لطغيانها . . إلخ، فإن هذا التمرد ليس، في حساب الأشياء إلا إحدى نتائج الخلل الذي دبّ إلى المؤسسة العلمية الدينية الرسمية، وأعجزها عن الاستمرار في أداء وظائفها التي كانت تنهض بها في "إدارة الشأن الديني"، بوصفها الجسم الاجتماعي الموكول إليه القيام بذلك على وجه الحصر سواء من قبل الدولة والسلطة الحاكمة أو من قبل المجتمع .

الصلة بين أزمة الإسلام العالِم وصعود "الإسلام الحزبي" بينة من وجوه عدة، قد يكون أظهرها - اليوم - جنوح الحركات الإسلامية الحزبية لوراثة مؤسسات العلماء التقليديين في "تمثيل" الإسلام والنطق باسمه . وهو مسعى خاضت فيه تلك الحركات، وتخوض، على قاعدة القول إن المؤسسات تلك استنفدت مبررات وجودها بإخضاعها الإسلام للسلطة، وتسخيره لخدمة أهدافها، والانحراف به عن جادة الشرع وتعاليمه، وهي، في ذلك المسعى، لم تكن تخوض في تشويه سمعة "المؤسسات الدينية" التقليدية الرسمية، فحسب، وإنما في سرقة أتباعها وكسب جمهور المسلمين (المتعلمين خاصة)، ممن لم يعودوا يبدون الثقة بوظائف تلك المؤسسات، ولا بأهلية القائمين عليها .

ليس جسم العلماء التقليدي هدفاً لقوى "الإسلام الحزبي" إلا بما هو رديف للسلطة، فالغاية من منازعته دوره إنما هي منازعة السلطة/ الدولة احتكارها الرأسمال الديني، والرغبة في نزعه وانتزاعه منها، وحيازته أو فرض التسليم لها (لقوى "الإسلام الحزبي") بالشراكة في "تمثيله" والتحدث باسمه، وبهذا المعنى، فإن

معركة "الإسلام الحزبي" مع الإسلام العالِم ليست معركة فكرية أو فقهية، بل معركة سياسية بالتعريف . إنها ليست فكرية - فقهية لأن قوى "الإسلام الحزبي" ليست مؤهلة علمياً لخوضها، فحسب، إنما لأن المعرفة ليست موضوعها أصلاً، وإنما موضوعها الوظيفة السياسية للدين، وأين ينبغي أن تصرف: لصالح السلطة والدولة، كما يفعل العلماء التقليديون، أم لصالح الشعب والمجتمع: كما تدعي قوى "الإسلام الحزبي" أنها ستنهض بأمره؟

لم يكن "الإسلام الحزبي" أول خصوم "الإسلام العالم"، فقد خاض هذا جولات طوالاً من الصراع الفكري الطاحن مع الإسلام الصوفي كنص، ومعه كمؤسسات طرقية، لم ينظر العلماء التقليديون بعين الرضا إلى التصوف والمتصوفة، يوماً ما، لسبب خلفيتهم الفقهية التي ترى في النص الصوفي هرطقة وإحداثاً في الدين، وتاريخ الصراع بين الفقهاء والصوفية معروف، ومعروفة قضاياه وإشكالاته لدى الدارسين النصّ والتأويل، حدود التأويل والعلاقة باللغة . .) . لكن الفصول الأشدّ من ذلك الصراع كانت بين الفقهاء والطرق الصوفية، منذ القرن السادس عشر، وزادها اشتعالاً أن تمأسس التصوف، وصيرورته إلى طرق وزوايا، أفضى به إلى الصيرورة قوة سياسية تزاحم الدولة على نفوذها وسلطانها (خاصة في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر) . ولما كان الفقهاء مرتبطين بالدولة وكانوا ألسنة لها، تذب عنها، كان عليهم أن يتصدوا للطرقية وأفكارها بما أوتوا من أسباب .

غير أن معركتهم، اليوم، مع "الإسلام الحزبي" مختلفة، فهم يشتركون معه في الأرضية العَقدية - الفقهية عينها، والخلاف معه يجري على الموقف من السلطة لا على شرعية خطابه في الدين، وأقصى ما يستطيع الفقهاء اتهام "الإسلام الحربي" به هو الغلو والتطرف لا الكفر والخروج عن الملة (كما كانوا يفعلون مع بعض مشايخ الطرقية) . وإلى ذلك فإنهم يعانون عزلة اجتماعية نتيجة فقدانهم الصدقية وسط جمهور جديد من المتعلمين بات جيشاً احتياطياً لقوى "الإسلام الحزبي"، وبالتالي يشعرون أن البساط يُسحب من تحت أقدامهم شيئاً فشيئاً، على الرغم من التأييد الذي يلقونه، اليوم، من الدولة ومن القوى المدنية الحديثة .

والحق أنه لولا أزمة "المؤسسة الدينية" التقليدية الرسمية، والضعف الشديد في أدائها، لما كان يسع قوى "الإسلام الحزبي" أن تحرز كل هذا النفوذ الذي صار لها في أوساط الجمهور، الذي يكرّسها "ناطقاً" جديداً باسم الإسلام في نظر أتباعها، وليس من سبيل إلى تجديد دور الإسلام العالِم إلا بتجديد "العلم الديني" وتطوير منظومته .

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

أصل الحكاية

توجان فيصل

| الاثنين, 23 أبريل 2018

توالت في الأردن عمليات سرقة مسلحة لبنوك بشكل خاص، وعمليات سرقة أصغر لمحال تجارية يند...

ثمن الهيمنة العالمية الأمريكية

مريام الحجاب

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  تعتبر الولايات المتحدة الوجود العسكري في جميع أنحاء العالم أحد الأدوات الرئيسية لضمان المصالح ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16425
mod_vvisit_counterالبارحة26265
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع79014
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر825488
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52957920
حاليا يتواجد 2133 زوار  على الموقع