موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الظلال الكويتية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الغياب أقوى من الحضور في قمة الكويت العربية، وظلال الكواليس أهم من بريق الصور تحت الكاميرات.

القمة بمكانها وهواجسها عنوانها الرئيسي أزمة البيت الخليجي.

لا توجد رهانات على حلحلة الأزمة المتفاقمة بقدر ما توجد رهانات على وقف تصعيدها.

بطبيعة موضوعها فإن الأزمة الخليجية تتجاوز المنافسات شبه التقليدية في بنية مجلس التعاون إلى خيارات إستراتيجية متناقضة بفداحة يصعب تسويتها على الطريقة العربية الشهيرة في «تبويس اللحى».

مجلس التعاون الخليجي فكرته الأساسية «أمنية» ونشأته تزامنت مع الحرب العراقية الإيرانية في الثمانينيات.. وموضوع الأزمة «أمنى» يتعلق بمستقبل النظم الخليجية والنظر إلى مصادر التهديد.

بالنسبة للسعودية والإمارات والبحرين فإن جماعة الإخوان المسلمين تنظيم إرهابي يهدد بنية نظمها والتحالف مع مصر مسألة مصير.. وبالنسبة لقطر فإن الجماعة خيار استراتيجي يرتبط على نحو وثيق بترتيبات أوسع مدى في الإقليم من الإمارة الخليجية الصغيرة وحسابات حكامها.

الكويت التي تستضيف القمة طرف مضغوط بين فكي الرحى وفي سعيها الدبلوماسي للتهدئة المؤقتة حسابات أمنية تخصها.

لا بوسعها بحكم طبيعة علاقاتها بالسعودية أن تقف على الحياد طويلا في أزمة «كسر عظام» ولا هي مطمئنة على سلامة أوضاعها الداخلية إذا ما دخلت طرفا مباشرا في التصعيد.

بنيتها السياسية المنفتحة نسبيا بالقياس على أى دولة خليجية أخرى تستوعب إسلاميين يختلفون مع النظام من داخله وفق قواعد لعبة استقرت وتصعيد الأزمة قد يفضى إلى توترات هي في غنى عنها.

سلطنة عُمان مضغوطة بصورة أخرى على خلفية أزمة موازية مع السعودية في الملف الإيراني، وهذا ملف حساس في الخليج لاعتبارات أمنية في المقام الأول.

في المساجلات الخليجية فإن هناك اتهامات لعُمان بلعب أدوار مساعدة في تسهيل تفاهمات أمريكية إيرانية من خلف ظهر الدول الخليجية الأخرى بينما عُمان تعتقد أن قضية أمنها تقتضى التوصل إلى مثل تلك التفاهمات ما بين الجار الإيراني على ضفاف الخليج والحليف الاستراتيجي الأمريكي، وهو رهان يتردد صداه بدرجات متباينة داخل نخب الحكم الخليجية.

الكلام عن مبادرات تهدئة برعاية كويتية في كواليس القمة أو بعدها لا يعنى أن الأزمة الخليجية لن تطرح في الاجتماعات الرسمية بصياغات شبه مباشرة من بينها طرح موضوع الإرهاب على جدول الأعمال. بحسب السفير «أحمد بن حلى» الأمين العام المساعد للجامعة العربية فإن هناك مقترحا لتفعيل الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب.

المقترح يضع قطر في زاوية صعبة فقد يصاغ على نحو يحمل إدانة ضمنية لحلفائها.

في أعمال القمة وكواليسها فإن الظلال مكون رئيسي للمشهد المحتقن.

زيارة الرئيس الأمريكي «باراك أوباما» للعاصمة السعودية الرياض قرب نهايات هذا الشهر حاضرة بقوة في الظلال، فالزيارة بتوقيتها وطبيعتها تدخل مباشرة في الأزمة الخليجية.

كل طرف في الأزمة يحسب خطوته التالية وحدود الضغوط عليه. قطر تراهن على تدخل أمريكي ما يخفض أزمتها بالنظر إلى مواقف «أوباما» والحلقة الضيقة حوله ومجلس الأمن القومي الأمريكي من التحولات المصرية والسعودية بالمقابل تريد أن تصل إلى تفاهمات جديدة مع الإدارة الأمريكية على قاعدة أمرين أساسيين: أن دعم السلطة المصرية الجديدة خيار نهائي وأن من مصلحة الأطراف كلها مواجهة تصاعد الإرهاب في المنطقة.. وأن من حق الخليج أن يكون مطلعا وشريكا في أية ترتيبات مستقبلية مع إيران.

بصورة ما فإن السعودية القلقة والطموح معا تسعى في إدارتها للأزمة إلى اكتساب نفوذ إقليمي جديد في الخليج والمنطقة على حساب الدور القطري رهانا على حليف مصري قادر على النهوض من جديد وموازنة الدور الإيراني.

الاختبار الحاسم في الأزمة وحساباتها ينتظر زيارة «أوباما» التي يلتقي خلالها قادة مجلس التعاون الخليجي في الرياض.

ما بعد الزيارة كلام آخر في حدود الأزمة ومستقبلها.

وفي ظلال قمة الكويت صور أخرى لرجال آخرين لم يحضروا القمة لكنهم ماثلون في المداولات الجانبية: الرئيس الروسي «فلاديمير بوتين» على خلفية الأزمة الأوكرانية ومدى تأثيرها على المعادلات في المنطقة.. والرئيس الإيراني «حسن روحاني» على خلفية تفاهمات بلاده مع الولايات المتحدة ومستقبلها والأزمتين العراقية والسورية.. ورئيس الوزراء التركى «رجب طيب أردوجان» على خلفية تصدع دوره السياسي وتأثيره على معادلات المنطقة ومستقبل الحليفين القطري والإخوانى.. والمشير «عبد الفتاح السيسى» ومستقبله السياسي والأدوار التي يمكن أن يضطلع بها إقليميا بعد أن يحسم الرئاسة المصرية على ما تراهن الدول الخليجية الرئيسية.

في ظلال صور تساؤلات أكثر خطورة مما يطرح رسميا في القمة.

في مثل هذه القمم ما يجرى في الكواليس أهم مما يعلن من قرارات.

لا يتوقع أحد بالنظر إلى أحوال التصدع الكبير في العالم العربي أن تسفر القمة عن أية قرارات لها صفة الإلزام أو التأثير في مجريات الأحداث العربية المتأزمة والدموية.

ورغم حدة الخلافات البينية داخل البيت الخليجي من ناحية وفي باقي العالم العربي من ناحية أخرى فإن السياسات الرئيسية للقمة تظل على حالها.

لا محاولة تصحيح مسار أو إعادة نظر جدية في مستويات إسناد القضية الفلسطينية التي كانت توصف تقليديا بأنها قضية العرب المركزية ولا موقف يعتد به في مستقبل القضية نفسها على خلفية مشروع تسوية تتبناه الإدارة الأمريكية.

لا جديد في الملف السوري وبعض الدول العربية متورطة في مآسيه تسليحا وتمويلا وبعض التسليح والتمويل وصل إلى جماعات تكفيرية، ولا حلول سياسية مقترحة لوقف حمامات الدم وصيانة وحدة الأراضي السورية يتوافر فيها الحد الأدنى من إدراك المدى غير الإنساني الذي وصلت إليه محنة الشام.

ولا قدرة على مواجهة استحقاقات مماثلة في العراق الذي يشهد حربا أهلية غير معلنة أو اقترابا جديا يطمئن ليبيا على دولتها المعرضة للانهيار واليمن على وحدته المتصدعة ولبنان على سلامته من احتمالات جره لاحتراب أهلي جديد والأردن على مستقبله من النتائج المحتملة لأية تسوية فلسطينية إسرائيلية.

لا توجد إستراتيجية تحكم العمل العربي الممزق والمنهك كأنه أطلال نظام إقليمي لا نظام قادرا على إنتاج تصورات واقترابات جديدة من أزماته.

وهذه أوضاع موروثة تفاقمت بالوقت داخل النظام الإقليمي العربي الذي تعرض لاختبارات أخفق فيها أخطرها على الإطلاق الحروب على العراق ولبنان وغزة.

المعنى أن القمة كلها فوق براميل بارود لا تملك شأن قمم عربية سبقتها إلا أن تأمل في أن تمر أعمالها بسلام ثم يعلن كالعادة قبل إسدال الستار على الأضواء والظلال أنها قد نجحت.

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34835
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع227171
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر694184
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45756572
حاليا يتواجد 2981 زوار  على الموقع