موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

موقعة عرب شركس.. أسئلة ضرورية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

موقعة «عرب شركس» تومئ إلى حرب طويلة ومنهكة مع الإرهاب مرشحة أن تمتد إلى مواجهات أخرى وتضحيات جديدة.

سقطت خلية لكن هناك خلايا أخرى تتوافر

لديها ذات مستويات التسليح والتدريب والخطط التى تستهدف حياة ضباط وجنود ومواقع أمنية وعسكرية ومنشآت حيوية.

سقوط خلية مهما بلغت خطورتها لا يعنى أن كل الخلايا سقطت وأن الحرب مع الإرهاب توشك أن تعلن نهايتها.

الموقعة شهادة للأمن بأنه قد تعافي نسبيا واتسعت قدرته على الملاحقة والتعقب والمبادرة لكنها مجرد جولة في حرب مفتوحة.

صورة وكر «عرب شركس» أقرب إلى معسكر بدائى كدست فيه أطنان المتفجرات والسيارات المفخخة والأحزمة الناسفة والأسلحة الآلية. الصورة نفسها تنبئ عن عنف كامن في أماكن مجهولة مرشح للانفجار في أية لحظة.

المواجهة مع تنظيم لا خلية.. مع عقل يفكر ويدبر لا مع يد تضرب وتدمر.

السؤال الأول في ملف السلاح الذى تدفق على مصر بلا توقف أو حد على مدى فترة طويلة نسبيا: ما حقيقة ما جرى من تهريب وكيف تزاوجت حسابات تجارة السلاح وحسابات أخرى هدفت إلى تقويض الدولة في مصر.. من وفر التمويل المالى والدعم اللوجيستى وأجرى تفاهماته مع منظمات العنف والإرهاب؟

السؤال في السياسة قبل الأمن والإجابة في المعلومات لا التكهنات، فتهريب السلاح من ليبيا قصة ومن السودان قصة ثانية ومن غزة قصة ثالثة، في كل قصة أسرار وصراعات خلف الحدود.

أية دولة تدخل حربا ضارية مع الإرهاب على النحو الذى يجرى في مصر الآن تحتاج أن تبنى خططها في المواجهة على معلومات متيقن منها لا استنتاجات تطلق في الهواء بعصبية رد الفعل.

والسؤال الثانى: من يتحمل مسئولية استباحة الحدود أو أن تكون «اوتوسترادات دولية مفتوحة» لتهريب السلاح؟

قبل أن نحاسب أية أطراف إقليمية ودولية فإن هناك من يستحق أن نحاسبه هنا لنعرف عن يقين أوجه الثغرات السياسية والأمنية التى مكنت الإرهاب من أن يتسلح ويتقوى ويتمركز ويضرب.

الإجابات العامة لا تؤسس لمواجهة جدية مع الإرهاب ومصادر سلاحه وتمويله وقد تعفي إهمالا فادحا لمسئول أو تورطا مقصودا من مسئول آخر.

الحرب في أولها ومعاركها قد تتصل لفترة طويلة نسبيا. لا حرب بلا شهداء وضحايا ولا حسم بلا مواجهة مع النفس قبل الآخرين لاكتشاف الثغرات وأوجه الخلل ومن بينها الاستهتار بوحدة الجبهة الداخلية أو أن يظل الظهير الشعبى موحدا ومتماسكا وأن تكون هناك قواعد قانونية تحترم في التحولات الجارية.

والسؤال الثالث: ما حقيقة التنظيم الذى تنسب إليه العمليات الإرهابية في الداخل المصرى؟

التنظيم تقنياته تنتسب إلى مدرسة «القاعدة» في استخدام السيارات المفخخة والأحزمة الناسفة ومستويات تدريبه أعلى مما يمكن أن ينسب لجماعة الإخوان. تمركزه الأصلى في سيناء لكنه وجد في المناخ السياسى ما يساعده على تمركز جديد في الداخل المصرى ومن يدعمه ماليا ولوجستيا وتسليحيا.

في سيناء وجد التنظيم نفسه مضغوطا تحت تأثير الملاحقات العسكرية لقياداته وعناصره وفي الداخل تبدت فرصته في إلحاق ضربات انتقامية لمؤسسات القوة في محاولة لهز الثقة العامة فيها.

ما طبيعة العلاقة إذن ما بين تنظيم «أنصار بيت المقدس» وجماعة الإخوان المسلمين؟

الجماعة نفت لعقود طويلة أية صلة لها بعنف أو إرهاب والتطور الأسوأ في تاريخها كله أن تنخرط في تحالف ضمنى مع جماعة تكفيرية وأن تدمغ نفسها قبل أن يدمغها الآخرون بالإرهاب.

السؤال هنا: ما حدود التحالف؟.. وماذا يريد كل منهما من الآخر؟

الجماعة والتنظيم يطلبان تقويض الدولة أو إرهاقها بالعنف والإرهاب ومنع استكمال مؤسساتها الدستورية وتعافي اقتصادها لكن لأسباب مختلفة. الأولى لاستعادة حكم أضاعته بحماقات لا مثيل لها في التاريخ والثانى من أجل بناء إمارة إسلامية على النمط الأفغانى.

معنى أن تكون هناك صلة تحالف بأية درجة كانت هو التطور الأخطر في قصة الحرب مع الإرهاب، فالتحالف يوفر غطاء سياسيا للقتل المنهجى للضباط والجنود.

في التداخل ما بين عمليات الإرهاب والاحتجاجات التى دأبت عليها الجماعة من حيث الأهداف والشعارات ما يدمغ الأخيرة بالإرهاب.

في توقيت موقعة «عرب شركس» إشارة إلى هذا التداخل، فالعمليات التى قالت وزارة الداخلية إنها أجهضتها كان موعدها يوم (١٩) مارس، وهو يوافق اليوم الذى استفتى فيه المصريون على التعديلات الدستورية قبل ثلاث سنوات. أنصار الجماعة دعوا للتظاهر والتمرد في هذا اليوم ولوحوا بشل الحياة. المظاهرات بدت محدودة لكنها عنيفة ورفع لأول مرة علم القاعدة في جامعة القاهرة.

رمزية علم القاعدة تنطوى على دعم للعنف والإرهاب وتأييد لعملياته.. ورمزية اليوم نفسه (١٩) مارس تنطوى على استدعاء ذكرى استفتاء وصفت نتائجه بـ«غزوة الصناديق».

ربما نحتاج إلى الطب النفسى لمعرفة الأسباب التى استدعت هذا اليوم من ذاكرة التاريخ القريب إلى «عرب شركس»، أو أن يرتبط فعل الاستفتاء بفعل التفجير مع رفع علم القاعدة في أعرق الجامعات المصرية. لم يكن الهدف هو التأكيد على شرعية التعديلات الدستورية فقد نسخت باستفتاء آخر على دستور وضعه الإخوان المسلمين أنفسهم بقدر ما كان محاولة إقناع الذات بأن أغلبيتها مازالت كاسحة على النحو الذى بدت عليه في نتائج الاستفتاء وأن الجماعة رغم كل الشواهد تحافظ على ظهيرها الشعبى كما هو.

هذه أزمة جماعة لم تدرك أسباب تراجعها ولا كيف خسرت السلطة ومجتمعها وتورطت في تحالف شبه معلن مع جماعات تكفيرية.

كيف بدأ التحالف وما تفاهماته الرئيسية؟

الإجابة ليست بالسهولة التى تطرح بها الأسئلة، فما هو غاطس تحت الأرض أكبر مما هو ظاهر. الاسئلة تجلو وتنير: هل هناك الآن تنظيما خاصا جديدا داخل الجماعة؟.. متى نشأ بالضبط؟.. وهل معرفته تقتصر على المجموعة القطبية التى تمسك بزمام الجماعة؟

التحالف بدأ قبل خروج جماعة الإخوان المسلمين من السلطة.. لكن متى بالضبط؟

ما مدى تورط الرئيس السابق في تسهيل تمركز تنظيم «أنصار بيت المقدس»؟

ربما راهنت قيادة الجماعة على ردع المؤسسة العسكرية عن التدخل ضدها باستخدام ورقة التلويح بالإرهاب. الرئيس السابق نفسه لوح بالورقة ذاتها على ما قال في آخر خطاباته ومنصة «رابعة العدوية» هددت بـ«حرق مصر».

بالنظر إلى حجم السلاح فإن الحرب الأهلية كانت مؤجلة، فلا يمكن أن يحوز طرف ما مخازن سلاح وأنصارا مدربين ولديه عقائده وتصوراته ثم يضع على المخازن مغاليقها.

 

عبدالله السناوي

صحفي مصري - رئيس تحرير صحيفة العربي الناصري

 

 

شاهد مقالات عبدالله السناوي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28489
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع72287
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر816368
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45878756
حاليا يتواجد 3897 زوار  على الموقع