موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

السلفادور وثورة صندوق الإقتراع

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في الوقت الذي كنت أتابع نتائج الانتخابات في السلفادور بكل شغف ورغبة في المعرفة، تلقيت رسالة تهنئة باختياري عضواً في مجلس أمناء العلاقات العربية مع أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي، ولعلّ علاقتي مع أمريكا اللاتينية، كنت قد ضمّنتها في كتابي الموسوم “كوبا- الحلم الغامض” لاسيّما زيارة تشيلي للاطلاع على تجربته للعدالة الانتقالية،

حيث قُتل فيها أكثر من ثلاثة آلاف إنسان خارج القضاء، وكان سجل الضحايا الذين تعرّضوا للتعذيب يربو على 38 ألفا، وكذلك زيارات إلى الأكوادور لحضور مؤتمر دولي، وأخرى إلى البرازيل، ثم إلى كوبا، وقد حاولت متابعة صعود اليسار في دول أمريكا اللاتينية مجدّداً، في حين وقفت حائراً أمام استمرار تراجعه وانكفائه عندنا.

 

وأتذكّر علاقات متميّزة مع أصدقاء كوبيين وآخرين من كولومبيا والبيرو وغيرها جمعتني بهم أيام الدراسة في أوروبا، إضافة إلى عدد من الفاعليات والأنشطة في حينها في السبعينيات، خصوصاً التضامن مع تشيلي، وكم كنت مغتبطاً عند مطالبة السلطات الإسبانية (في أواخر التسعينيات) إلقاء القبض على بينوشيه وذلك خلال زيارته إلى لندن وهو قائد الانقلاب العسكري على الشرعية الدستورية بقيادة الرئيس سلفادور أليندي الذي أطيح به في العام 1973.

إن فوز اليسار السلفادوري ممثلاً بالرئيس شانسيز سيرين في الانتخابات الرئاسية في السلفادور هو فوز للمرّة الثانية، فقد سبق له أن أحرز النجاح في صندوق الاقتراع في انتخابات العام 2009، وقد جدّد له الشعب السلفادوري الذي يبلغ عدد نفوسه 6.2 نسمة الثقة بإعادة انتخابه. وكانت المرحلة الأولى للانتخابات قد أظهرت فوزه بفارق 10 بالمئة على خصمه نورمان كويخانو مرشح التحالف القومي المعارض والمعادي للشيوعية. وقد عانت السلفادور من حروب أهلية وأعمال عنف زادت على عقدين من السنين. لكنها توصلّت وإنْ بعد حين إلى قناعة، أن تحقيق أهداف اليسار لن تتم بالكفاح المسلح والعنف والعمل العسكري، بل يمكن أن تحصل عبر صندوق الاقتراع وإرادة الناخبين وبالسلم وقناعة الناس. هكذا تم استبدال الوسيلة من العنف وجعجعة السلاح إلى صوت الناخب وعقله وعبر خدمات تقدّم للشعب، في حين ظلّت العدالة الاجتماعية هدفاً لليسار يعلنه دون مواربة ويسعى لتحقيقه بالوسائل المختلفة.

ينتمي الرئيس الحالي سيرين إلى جبهة فارابوندو مارتي للتحرر الوطني، وهي جبهة يسارية سبق لها أن خاضت كفاحاً مسلحاً، وذلك تيمّناً بالتجربة الكوبية من جهة، ومن جهة ثانية تتعلق بالصراع آنذاك، لتحقيق الأهداف ضد الدكتاتورية السلفادورية المدعومة من واشنطن، حيث كان الكفاح المسلح في أمريكا اللاتينية أو الفيتنام أو فلسطين أحد الأساليب السائدة آنذاك.

تولى سيرين منصب نائب للرئيس منذ العام 2009 بصفته ممثلاً للجبهة اليسارية التي حكمت السلفادور منذ ذلك التاريخ، حين فازت بالانتخابات، وكانت بدايات عمله السياسي في المنظمات الطلابية ضد سياسات الولايات المتحدة في الفيتنام وضد تدخلاتها في كوبا، إضافة إلى انخراطه في الكفاح من أجل تخليص السلفادور من الدكتاتورية.

قدّر لي أن ألتقي سلف الرئيس الحالي الزعيم الشيوعي السلفادوري الكبير شفيق جورج حنظل في العام 1981، وذلك بصفتي ممثلاً عن الحزب الشيوعي العراقي، وقد عرفت منه أنه يتحدّر من أب ينتمي إلى المهاجرين الفلسطينيين من بيت لحم (توفي العام 2006)، وفي حينها أعجبت بقدرته للتعبير عن آرائه، فضلاً عن تكتيكات الحزب وقدرته على المرونة، فقد أخبرني أن الحزب ينتمي إلى ثلاث جبهات وطنية في آن واحد، الأولى التي ضمّت عدداً من المنظمات اليسارية ذات ميول ماركسية- لينينية حينها، والثانية جبهة تضم اليسار والوسط، والثالثة جبهة تضم جميع القوى المناهضة للدكتاتورية، مثلما هي “جبهة فارابوندومارتي للتحرّر الوطني” التي كانت الأكثر شهرة.

وأتذكّر أنني كتبت إلى المكتب السياسي عن هذه التجربة الفريدة التي قلت أنه يمكن الإفادة منها وليس استنساخها أو تقليدها تبعاً لاختلاف الظروف، خصوصاً فيما يتعلق بجبهتي “جوقد” (الجبهة الوطنية والقومية الديمقراطية) التي تأسست في سوريا (تشرين الثاني– 1981) “وجود” (الجبهة الوطنية الديمقراطية) التي تأسست في كردستان بعد أسبوعين من تأسيس جوقد، وهما الجبهتان اللتان انتمينا إليهما وأحدث ذلك ارتباكاً وتوتراً في علاقاتنا، وكان هدفي من الكتابة، هو التقريب وليس زيادة التباعد كما حصل حينها.

كانت جبهة فرابوندو مارتي تضم الجماعة الماركسية (الجبهة اليسارية) المتحالفة مع كوبا ونيكاراغوا والمكسيك في تحالف سياسي يساري وجبهة الوسط والجبهة العريضة، وبرز حينها اسم غونزاليس وهو الاسم المستعار لسيرين الذي أصبح قائداً عاماً للجبهة في العام 1984 واستمر حتى إنهاء الحرب الأهلية بتوقيع اتفاقية سلام في العام 1992، حيث تحوّلت الجبهة الى حزب سياسي وأسدل الستار على الكفاح المسلح، لاسيّما بتسليم جميع الأسلحة إلى الدولة، ودخلت الجبهة اللعبة البرلمانية الانتخابية، وفاز عدد من النواب بينهم سيرين منذ العام 2000، وبفوز الجبهة في العام 2009 أنهي حكم المحافظين السلفادوريين، وحلّ اليسار محلهم، وشكّلوا أول حكومة يسارية عبر صندوق الاقتراع.

ومن برنامج جبهة فرابوندو مارتي حالياً: كوب حليب يومياً للأطفال وزي مدرسي مجاني وأحذية مدرسية بالمجان، مثلما تعهدت الجبهة بمحاربة الجريمة وتعزيز جهاز الشرطة وتوفير فرص عمل ومحاربة الفقر، وإذ أتفحّص هذا البرنامج كم أبدي حسرة إزاء برامج لا لون لها ولا طعم ولا رائحة، ولاسيّما التي تصحبها خصومات مع قوى تكاد تكون متشابهة مع بعضها البعض عندنا. جدير بالذكر إن برنامج الجبهة حين كانت تخوض الكفاح المسلح وحسب لقائي مع حنظل كما أستعيده الآن، كان يعتمد على: إقامة نظام اشتراكي على أساس ديمقراطي ووفقاً لآيديولوجية الطبقة العاملة الماركسية- اللينينية، لكن اليسار السلفادوري اليوم أكثر واقعية بعد التخلص من ثقل السلاح والشعارات الكبيرة، فبدأ ببرامج بسيطة، لكنها كبيرة في معناها ومغزاها، فعسى أن تتنافس الكتل الانتخابية عندنا، المتصارعة على المقاعد الانتخابية لا على قيم السماء أو المدن الفاضلة أو الشعارات الرنانة، بل على رغيف الخبز والأمن والأمان وشيء من الحريات وتوفير فرص عمل وتعليم وتطبيب مجانيين وفرص للشباب ودور حقيقي للمرأة!!

إنه درس السلفادور المدهش، وهو درس لعدد من تجارب أمريكا اللاتينية الذي يحتاج إلى قراءة دقيقة ومعمّقة، ولاسيّما لجهة اصطفاف القوى والاستقطابات والتحالفات الجديدة وأساليب الكفاح، ثم لماذا نجح اليسار عندهم ولماذا فشل عندنا؟ حتى وإن كان الفشل عالمياً، لكن اليسار الاسكندنافي نجح في التعبير عن مطامح الناس، لذلك استمر في الحكم لعقود من السنين، وإن انحسر في السويد والدانيمارك وألمانيا مؤخراً!.

لاحظوا إن اليسار فاز في تشيلي وكذلك في فنزويلا وفي الأكوادور وفي بوليفيا وفي الباراغوي والبرازيل، ولعلّ تجربة نيكاراغوا مثيرة للجدل، فقد فاز دانيال أورتيغا قائد الكفاح المسلح سابقا، الذي وصل إلى السلطة بالقوة، ثم خسرها، لكنه عاد إليها بصندوق الاقتراع بعد 15 عاماً، وها هو اليسار ممثلاً بجبهة فرباندو مارتي يفوز بالانتخابات في السلفادور مجدداً.

لماذا تراجعت الحركات التي سمّت نفسها بالثورية في عالمنا العربي ولماذا اكتسبت أفقاً جديداً في دول أمريكا اللاتينية محققة نجاحات كبرى.!؟

قد يبدو السؤال محرجاً، ولكننا بكل تأكيد ما زلنا بحاجة إلى ضوء كاشف ونقد ناشف!

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46995
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع81338
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر409680
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47922373