موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

غزة إذ تكسر الصمت..

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لم يبق أمامنا إلا الأيام التي تفصلنا عنى نهاية شهرنا هذا لكي نشهد نهاية مهلة التسعة اشهر التي رصدتها الرعاية الأميركية لحصاد المفاوضات الجارية بين الصهاينة والأوسلويين الفلسطينيين.

وكل يوم تقترب فيه هذه النهاية الموعودة يشهد تصعيداً شبه يومي لتصريحات نتنياهو المشددة على ثوابته المعروفة وتصوره لما يتوجب أن تفضي إليه هذه المفاوضات، أو بعبارة أدق لوظيفتها أو الغرض منها صهيونياً. كما وأن هذا الأمر لا يخلو من تلازم ما مع متوالي الإيحاءات شبه المستمرة من قبل كيري باقتراب أيام تقديمه لورقته المنتظرة رسمياً أو اعلانها. بعد عودته من زيارته الأخيرة للبيت الأبيض وحضورة للمؤتمر السنوي ل"ايباك" وخطابه وما جاء فيه، بدا وكأنما كل هم نتنياهو هو وضع حد لما رافق سيول التسريبات المتعلقة بالورقة الكيريوية من لغط وجدل أو توظيف لأوهام ساهمت فيه الأطراف الثلاثة المعنية بالمفاوضات وكل من موقعه ووفق حساباته، ذلك عندما طمأن من هم الى يمينه ويساره من صهاينة الكيان بأن كل ما في أمر هذه الورقة أنها ليست سوى "وثيقة اميركية تحتوي اقتراحات للمفاوضات يمكن للطرفين التعليق عليها، وهى ليست وثيقة اسرائيلية، وبالتأكيد يمكن أن تظهر فيها أمور لاتقبلها اسرائيل وستتحفظ عليها، ولكن هذه الورقة، إذا كانت ستقدم فعلاً، هى برنامج نقاش لإعادة فتح المفاوضات، المتوقع أن تستمرعاماً إذا وافق الفلسطينيون في نهاية المطاف على دخول المفاوضات". كان هذا بعد عودته، والطريف أنه قبيل وصوله إلى هناك قد سبقته تصريحات لأوباما، في مقابلة صحفية قيل أنها قد وقتت بعمد، تخللتها تحذيراته من كارثة ديموغرافية وعزلة دولية سيواجهما الكيان الصهيوني إذا استمر في تشدده التفاوضي، وحتى وصفه للتوسع التهويدي في مستعمرات الضفة ﺑ"البناء العدواني". هذه التصريحات دخلت اعلامياً لأيام معدودة بازار المماحكات السياسية الداخلية في الكيان الصهيوني لكنها سرعان ما طواها النسيان، أي أنها لم تؤخذ فعلاً على محمل الجد، باعتبار أن الصهاينة، ونتنياهو تحديداً قد سمعوا بمثلها من صاحبها سابقا وحتى من اسلافه، واسهم في هذه اللامبالاة تبدُّل لهجة اوباما السريعة بعيد وصول زائره، وتوضيحات وتوكيدات كيري في مؤتمر "ايباك". ختمها نتنياهو بعد عودته غانماً لاغارماً من واشنطن، وليلحق به دعماً فورياً هو 429 مليون دولار اسهاما اميركياً في "القبة الحديدية"، هذه التي اخترقتها فيما بعد عشرات الصواريخ المقاومة المنطلقة من غزة ولم تنجح في اعتراض إلا ثلاثاً منها... ختمها بتطمينه صهاينته، "إنني اتمسَّك بالمواقف التي أؤمن بها بحزم واصرار، لن يفيد أي ضغط" في ثنيي عنها... والآن ما هو آخر حديث الثوابت النتنياهوية التي تعيدها وتؤكِّد عليها تصريحاته الأخيرة؟!

 

لا يكتفي نتنياهو بما بات من الثابت أن ورقة كيري قد منحته له سلفاً، وعلى رأسه ما يعرف بيهودية الكيان الغاصب، أي انتزاع تسليم الأوسلويين له بحقه المزعوم في اغتصاب فلسطين وقبولهم روايته لهذا الإغتصاب، وتخليهم عن الحق التاريخي للعرب الفلسطينيين في كامل فلسطينهم التاريخية المغتصبة، وصريح التخلي، والذي تم مواربة حتى اللحظة، عن حق العودة للاجئين، أو جوهر القضية الفلسطينية، وحتى نص الورقة على تعويض اليهود العرب الذين التحقوا بالكيان الإستعماري الغاصب، بل هو يريد من الأوسلويين أن يبصموا له بالعشرة على نهاية الصراع واعطائه كافة الضمانات على ذلك، وتخليهم عن كل مايسمونه ب"قضايا الوضع النهائي"، وفي المقدمة القدس، وحدود "اوسلوستان"، ومستعمراته في الضفة، وبقاء جيش الإحتلال إلى مارحم ربي في الأغوار، ومواظبتهم على القيام بدورهم المرسوم في حفظ أمن الكيان الإستعماري المحتل وقمع المقاومة وملاحقة المناضلين، وكل ما عكسته توكيداته وتعهُّداته التي اطلقها في اجتماع " الليكود" الآخير وقبله، ومنها: "لن اطرح أي اتفاق على الإستفتاء من دون الغاء مايسمى بحق العودة، واعتراف فلسطيني بيهودية الدولة". أما بخصوص القدس فإن "هذه المدينة ليس فقط انها لن تقسَّم بل إنها ستبقى موحَّدة تحت السيادة الإسرائيلية". أما فيما يتعلق بالتهويد والمستعمرات فأول ماكان منه بعد عودته من رحلته الأميركية وكرد منه على ما دارحول تحذيرات اوباما المشار اليها قوله، "نحن لسنا ملزمين بالقبول بالموقف الأميركي التقليدي بشأن المستوطنات"... خلاصة الأمر إن كل ما يريده الصهاينة من المفاوضات، أو من ورقة كيري، والذي لايبدو أنهم لن ينالونه، هوأستمرار المفاوضات حتى تصفية القضية، ومشكلة كيري هو كيفية إخراج عملية توقيع طرفيها عليها، او تسهيل عملية ابتلاع الأوسلويين وعربان التسوية لها وتبليعها للأمة في هذه المرحلة المصيرية الأخطر والأسوأ التي تمر بها.

... ولايكتفي نتنياهو بإعلان ثوابته والتعهُّد بتنفيذهها بل هو يقوم يومياً بتطبيقها على ارض الواقع، قبل المفاوضات وبالتوازي معها، وبكيري ومن دونه، وبغض النظر عن نجاح مهمته أو فشلها... يطبِّقها تهويداً زاحفاً على مدار الساعة، وقتلاً متواصلاً واعتقالات ومطاردات وغارات دموية مستمرة ولاتتوقف، بالتوازي مع هدم للبيوت وتشريد لأهلها، وقائم الإنتهاكات شبه اليومية للأقصى تمهيداً لهدمه وبناء هيكله الثالث المزعوم مكانه... من هنا تأتي أهمية عملية "كسر الصمت"، التي أمطرت فيها غزة المستعمرات الصهيونية بوابل من صواريخ مقاومتها... غزة الصامدة الرافضة للخنوع والموت في مواجه الحصار العربي الصهيوني، وعملية مقاومي "سرايا القدس"، التي إن كان لها مابعدها، فهو وحده الكفيل بتأبين ورقة كيري ودفن نهج "المفاوضات حياة"، وكسر ثوابت نتنياهو... وربما لهذا ثمة جنوح صهيوني راهن إلى التهدأة!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم33745
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع252515
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر580857
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48093550