موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

اوكراينا... تهدئة مؤقتة أم خيارات مؤجلة؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لوهلة، بدا وكأنما الأزمة الأوكرانية تبلغ ذروتها. يفر رئيس الجمهورية من عاصمته مدحوراً، وتعود زعيمة المعارضة من سجنها إلى ميدان الاستقلال معلنةً انتصارها. وهى وإن كانت المعركة التي لازالت تحبو في بداياتها، إلا أن الغرب بدا، ولوهلة ايضاً، المزهو بما يعده انتصاره الأوكراني.

ومابدا حتى الآن دفع كل من تابعه إلى طرح سؤال لعله الموضوعي بالنسبة لمعروف المواقف والستراتيجيات الجيوسياسية الروسية وهو التالي: وماذا عن الرد الروسي؟ ذلك لأن من مسلمات الحالة الأوكرانية بالذات أن الروس لا يمتلكون ترف التسليم بالهزيمة، أو هم لن يحتملوا انتصاراً غربياً عليهم فيها، وهذا لأسباب كنا قد عددناها في مقال سابق، تبدأ بالتاريخي وتنتهي بأمنهم، هذا الذي يتهدده وصول الناتو إلى ضواحيهم التي يرنو اليها النزوع الأوروبي للتوسع شرقاً. هنا مامن مزاح لديهم، لكنما وفجأة، بدا وكأنما هناك في مدلهم راهن الأزمة ثمة بارق من جنوح إلى التهدأة من قبل كلا الطرفين، الروسي والغربي معاً، حيث هناك ما بات يوحي بتلمس ما لحلول تهدوية مؤقتة، ونشدد على مؤقتة، أولنقل بما يتفق مع المأثور اللبناني الشهير "اللا غالب واللا مغلوب". وهنا يداهمنا سؤال آخر هو، ولماذا؟

 

الجواب والسريع هنا هو، لأن التمادي الغربي في اوكراينا والرد الروسي عليه لا يعني سوى ثلاث احتمالات ودفعة واحدة، انهيار اقتصادي محقق في بلد اقتصاده اصلاً على شفا حفرة من الانهيار الكارثي، واندلاع حرب اهلية لا تبقي ولا تذر، وانقسام البلد المحتوم إلى بلدين، بل حتى الى شعبين، هما جاهزان تاريخيا لمثلة، أي، شرق وجنوب، هو تاريخياً موال لروسيا وبعضه روس ومنه الناطقون بالروسية، وغرب موال، وتاريخيا أيضاً، للغرب تواق للالتحاق به. الأمر الذي يعني أن الأول، والذي تتركز فيه جل الصناعات الأوكرانية والمرتبطة بروسيا، سيعود تلقائياً ومرحباً به إلى الحضن الروسي، والثاني ذو النزوع الغربوي سيغدو ناتوياً قطعاً ومعاد لروسيا.. يعني تقسيم البلد على اثنين لا محالة، وهو الأمر الذي من المفترض أنه يتنافى مع مصلحة كل من الطرفين الروسي والغربي، ناهيك عن الأوكراني، وعليه، فهما لا يريدانه، لكن مع بقائه خياراً أخيراً إن عزت الحلول المقبولة، وبالتالي، فهما مضطران، ولو مناورةً، للجنوح للتهدأة، او حتى التظاهر به، بالرغم من أن بوتن في أكثر من اشارة لافتة كلف وزير دفاعه "باجراء متكامل لجهوزية القوات المسلحة في الدائرتين العسكريتين الغربية والمركزية"، كما لا يمكن تجاهل التطورات الأخيرة في القرم، والتي 60% من قاطنيها روساً، وصولاً إلى ما سمعناه من كيري محذراً بإن أي تدخُّل محتمل سوف يشكِّل "خطأً فادحاً"، لكن مع تكراره التأكيد على عدم وجوب العودة إلى مناخات الحرب الباردة... لماذا التهدأة؟

لأن تقسيم اوكراينا سوف يعني للروس انضمام غربها المحتوم للإتحاد الأوروبي وللناتو. إما بالنسبة للغرب، فبالإضافة إلى رجوع شرقها وجنوبها وشبه جزيرة القرم إلى الحضن الروسي، فإن أوكرانياه في الغرب المنقسمة عن شرقها سوف لن تكون أكثر من مشروع دولة فاشلة، لتعرضها للمقاطعة الاقتصادية الروسية أولاً، ولأنها سوف تنوء تحت بلوى اشتراطات البنك الدولي ثانياً، وبالتالي فلسوف تكون العبىء والعالة عليه، وهذا ما يصعب عليه تحمله في مرحلة تراجعت فيها هيبته ووهنت قدرته ولهثت اقتصادياته المكابدة لأزماتها. والغرب يعلم أن لدى الروس اوراقهم التي يستطيعون متى شاءوا لعبها في الساحة الأوكرانية، ويدرك بأنه يسهل عليهم إن اضطروا اشارة البدء بتقسيمها. كما بقدرتهم ولا ما يمنعهم إن قرروا استعادة القرم ذا الحكم الذاتي الذي ضم إلى جمهورية اوكراينا السوفيتية في عهد الرئيس السوفيتي الأوكراني نيكيتا خروتشوف.

ماتقدم، هو وراء بادي محاولات كتم الغضب روسياً، وقول لافروف إنه من "الخطير اجبار اوكراينا على الإختيار"، وتأكيدات اشتون، في نفاق مكشوف لكنه يفضح ما يضعه الغرب في حسبانه ويتخوف منه، "على اهمية العلاقات القوية بين اوكراينا وروسيا، واهمية الحفاظ على تلك العلاقات". وشبيه هذا كان في مطالبة فابيوس بأن "لاتوضع روسيا في كفة والاتحاد الأوروبي في كفة أخرى"، وتحذيره، في شارة منه إلى العبىء الأوكراني الذي لا يخفي الأوروبيون خشيتهم منه، من أن سحب الدعم الروسي لأوكرانيا "بالغ الخطورة"، ويتضح ما يرمي إليه فابيوس أكثر عندما يقول "إن الإتحاد لايمكنه أن يتحرك لدعمها إلا إذا اقدم الصندوق الدولي على مساعدتها"، ودونما أن ينسى أن يضيف، بأن "هذا يتطلب منها إصلاحات لن تكون سهلة"، أو ما سيجلبه من غضب شعبي سيصب في صالح الروس...

احتمالات الجنوح إلى التهدئة المؤقتة في اوكراينا، أو تأجيل الخيارات الأخرى، دفع البعض إلى التساؤل عما إذا كان هناك ما من شأنه أن يشي بنوع من صفقة ما قد تتم بين الطرفين تراعي واقع ما كنا بيَّناه فيما تقدم، ومن شأنها، مثلاً، أن تدفع الروس للتخلي عن رجلهم الضعيف واللاجىء الآن للقرم يانكوفيتش، وبالتالي، يأتي التساؤل عن موقع تيموشينكا في متخيل المعادلة المتوافق عليها لحفظ توازنات المصالح الروسية والغربية في أوكراينا التهدئة المؤقتة هذه؟!

... في راهن التعقيدات الأوكرانية قد يكون مثل هذا محتملاً، مثله مثل التدخُّل الروسي المباشر، والأيام القادمة وحدها الكفيلة بترجيح احدهما...

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32737
mod_vvisit_counterالبارحة40729
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع225073
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي243246
mod_vvisit_counterهذا الشهر692086
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45754474
حاليا يتواجد 3449 زوار  على الموقع