موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

من أين ظهر هذا التنين؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

هذا هو العالم العربي الذي منذ أن يستيقظ فيه الإنسان وحتى يأوي إلى فراشه ليلاً يسمع أخبار المفخخات وأنباء التفجيرات وحكايات عن قطع الرؤوس، وقبل ذلك تجتاحه سيول وأمطار من أفكار وفتاوى تحمل معها أنواع التأثيم والتجريم والتحريم وغيرها، بالتحريض على القتل أو تشريعه!.

 

كل ذلك يتم باسم الدين، أحقاً هذا هو الإسلام، أم محاولة لمصاصي الدماء وحاملي السيوف وواضعي الأحزمة الناسفة والانتحاريين، للعودة بنا إلى ما قبل التاريخ، خصوصاً حينما يواجه التخلف صدمة الحضارة ومأزق انفجار الثورة العلمية- التقنية، التي شهدت في مرحلتها الأخيرة تطوّراً هائلاً في عالم المواصلات والاتصالات، وطفرة رقمية لها لما يعرف بالديجيتل، ناهيكم عن تكنولوجيا المعلومات والإعلام التي تتطور بسرعة خاطفة.

لماذا يُراد إفراغ الإسلام وهو دين سماحة واعتدال وتواصٍ وتآزر ورحمة ومودة وتكريم للإنسان، من محتواه وتحويله إلى مجرد تعاويذ أو أدعية أو خزعبلات تقصف العقول، وتحاول ضخ الأدمغة بالأفكار التي تزرع الكراهية والحقد وتشجع على العنف والارهاب، ولعلّ لا همّ لبعض القوى المتأسلمة سوى العودة إلى القرون الوسطى، بل إلى عهود الجاهلية السوداء بذرائع مختلفة، من قندهار إلى بغداد.

لماذا إذاً يضرب لبنان كل أسبوع أو اسبوعين، بتفجير هنا وآخر هناك، ولماذا يستمر القتل والنزوح والهجرة واللجوء من سوريا، ويستمر مسلسل العنف في العراق، ابتداءً من بغداد ووصولاً إلى الموصل، مروراً بالفلوجة والرمادي وصلاح الدين وتعريجاً على كركوك وتوزخورماتو وديالى، إذ لا يمرّ يوم الاّ وتزداد خارطة الدم اتساعاً وقتامة، وهكذا هو الحال في مصر التي أخذت التفجيرات تنتقل من سيناء إلى وسط القاهرة ومن السويس إلى الاسكندرية، على الرغم من محاولة إسدال صفحة جديدة على التطور السياسي في البلاد بالاستفتاء على الدستور الجديد، وشهدت ليبيا تفجيرات واختطاف دبلوماسيين واحتجاز رئيس الوزراء وقتل عسكريين وضباط ومسؤولين أمنيين، هم من يحمي المواطن، فكيف إذا كانوا هم أنفسهم غير محميين؟ كما ارتفعت وتيرة العنف في اليمن التي كان آخرها مقتل ممثل الحوثيين في مؤتمر الحوار الوطني الدكتور أحمد شرف الدين، وعشية التوقيع على وثيقة الحوار التاريخية التي ستعيد تأسيس اليمن كدولة اتحادية وعلى أساس توافق وطني سلمي، بنجاح المبادرة الخليجية.

وفي تونس وعلى الرغم من النجاح الذي تحقق بإعداد دستور عصري لدولة مدنية وعلى أساس توافق وطني، فإن يد الاغتيال السياسي لا تزال ممدودة والعبث بأمن البلاد مستمر، باستهداف معارضين وقيادات مدنية أو ضباط ورجال شرطة وغيرهم ممن هم مكلّفون بحماية الأمن.

أما في سوريا فإن العنف ضرب البلاد في الصميم ويستمر مسلسل الموت ومشهد الضحايا، قتلى ونازحين ولاجئين ومحاصرين، والكل يدفع الثمن. وعلى الرغم من انعقاد جنيف 1 والاتفاق على مشروع لنقل السلطة وتشكيل هيئة انتقالية ومن ثم جنيف 2، فإن الحلّ لا يزال مستعصياً، وليس هناك في الأفق من إمكانية لتسوية تاريخية، خصوصاً وقد بدت المسألة السورية وكأنها مصارعة على الطريقة الرومانية التي لن تنتهي الاّ بوصول الطرفين إلى حافة الموت، بعد إرهاق وإعياء وانسحاق.

وغالباً ما يتم السؤال لماذا في البلدان العربية وبعض البلدان الإسلامية يتم كل ذلك؟ ولمصلحة من؟ ومن هي القوى التي بإمكانها القيام بذات الدور في جميع هذه البلدان، وبنفس الأساليب أحياناً؟ وهل بمقدور تنظيم مثل القاعدة أو "داعش" أو غيرهما من الجماعات الارهابية القيام بكل ذلك دون أن تخضع للردع الحقيقي، وليس لمطاردات بعضها يبدو وكأنه أقرب إلى فيلم يظهر فيه "البطل" ويختفي ليظهر فجأة في مكان آخر، وهكذا تنتقل هذه المجموعات الإرهابية من مكان إلى آخر.

الجهة ذاتها التي تضرب في القاهرة وفي كراتشي ونيودلهي، مثلما في سامراء أو الفلوجة أو تلعفر أو البصرة أو الحلة، وهي ذاتها التي تصل إلى فولغوغراد، وهي ذاتها التي تنتقل إلى حلب وإلى صحراء الأنبار مثلما تتحرك من المغرب العربي وإليه، ومعها كل هذا السلاح وأنواع من جواز السفر وكميات لا حدود لها من النقود، وتسير مثل الوباء دون أن توقفه حدود أو مخافر.

وقد أصبح كل ما يقوم به الارهاب الدولي، يتخذ من تنظيم القاعدة مرجعية أو غطاءً، حتى وإن كان في هيكلية أخرى واسماً آخر، بتنسيق أو دون تنسيق، لكن من المهم توظيف ذلك لخلق نوع من الكاريزما الإرهابية على العمل الذي تقوم به، وهو ما كان معتمداً من جانب تنظيم القاعدة الأول الذي أسسه أسامة بن لادن، وليس بمعزل عن معرفة تفاصيل ذلك من جانب الأجهزة الاستخبارية الأمريكية أيام محاربة الشيوعية في أفغانستان، ومواجهة الاحتلال السوفييتي، حيث أخذت الخيوط تتشابك اليوم لدرجة الاندغام.

إنه نوع من الكوندومينيوم السرّي المتصل بين عواصم متباعدة وبظروف تاريخية مختلفة، فكيف تمرّ قوافل الارهابيين دون اعتراض، وتدخل هذا البلد أو ذاك وكأنها فاتحة أو ذاهبة إلى نزهة، لاسيّما باستمرار غسل الأدمغة والعقول وحشوها بكل ما له علاقة بالتعصب والتطرف والغلو، وإلغاء الآخر أو استئصاله أو تهميشه، بمن فيهم بعض من عاش في الغرب، وبعضهم ولد فيه؟ ثم كيف يتم نقل الأسلحة وتدويرها من وإلى تونس وموريتانيا والجزائر والمغرب وليبيا ومصر ولبنان وسوريا والعراق واليمن وأفغانستان وباكستان، دون أن ننسى مالي وتشاد والصومال، وكذلك بعض دول الخليج؟.

لعلّها خارطة واسعة لحركة تتخذ من الإسلام "عنواناً" حتى وإن جاءت بصيغ وأسماء مختلفة، بعيداً عن قيم الإسلام ومثله العليا، فلا يمكن لغاية شريفة اتباع وسيلة غير شريفة، سواء ارتدت عباءة الإسلام السياسي أو اختفت وراء شعاراته حتى وإن كانت تفسيراتها إلى عصور الظلام.

******

drshaban21@hotmail.com

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27818
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع236556
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر728112
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45790500
حاليا يتواجد 3452 زوار  على الموقع