موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

عاصفتان وربّان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تتضارب الأخبار والتسريبات حول زيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، المتوقعة قبل نهاية فبراير/ شباط الجاري، إلى فلسطين المحتلة . بعضها يفيد أن كيري سيصل حاملاً معه "اتفاق إطار" مكتوباً،

سوف يعرضه على الطرفين المتفاوضين الفلسطيني و"الإسرائيلي"، مع نية تحميل الطرف الذي يرفضه مسؤولية إفشال جهوده، ومن ثم مسؤولية إفشال "حل الدولتين"، في وقت يعلن فيه ورئيسه تبنيهما للمطلب "الإسرائيلي" الخاص ب"يهودية دولة "إسرائيل"" الكفيل بفرط عقد المفاوضات! وبعض تلك الأخبار والتسريبات يفيد أن الوزير الأمريكي لن يحمل معه شيئاً مكتوباً، ولن يعرض على أحد "اتفاق إطار"، بل سيعمل على تحقيق "اتفاق" بتمديد المفاوضات وحسب . وفي هذا الأمر الأخير، هناك من يقول بتمديدها لستة أشهر، ومن يقول لسنة أخرى، ومن يقول بإبقائها مفتوحة من دون تحديد .

وفي الأشهر الثمانية التي توشك أن تنقضي بوصوله طرحت على الطاولة، بشكل أو آخر، كل "قضايا الحل النهائي"، إضافة إلى "قضايا" لم تكن أصلاً مدرجة على الجدول، ومن دون التوصل إلى اتفاق على أي منها، كما أفادت تصريحات وتسريبات الطرفين . لكن المستفاد من ذلك كله، كان يتمثل في معرفة مواقف كل من الطرفين المعلنة إزاء تلك القضايا، ومطالبه فيها . ويلاحظ هنا أن المواقف والمطالب "الإسرائيلية" ظلت ثابتة، بل ازدادت تشدداً، فيما تراجعت المواقف والمطالب الفلسطينية .

أما المتغير الرئيسي الذي برز منذ استؤنفت المفاوضات في يوليو/ تموز ،2013 فكان ازدياد الممارسات "الإسرائيلية" التي تتنافى مع ما قيل إنه الهدف من هذه المفاوضات، ونعني بذلك تسارع البناء في المستوطنات، واتساع إجراءات مصادرة الأراضي، وهدم منازل الفلسطينيين، خصوصاً في القدس الشرقية، وازدياد حالات انتهاكات واقتحام الأقصى وتدنيسه، وكذلك ازدياد المواجهات والاعتقالات وقمع المسيرات السلمية للفلسطينيين .

وفي الشهر الأخير من هذه المفاوضات، ومع بدء العام الجديد، أثارت حكومة نتنياهو، وبمبادرات من نتنياهو نفسه، عاصفتين شديدتين: الأولى، ضد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، والثانية ضد الرئيس محمود عباس . ومع اختلاف موقع كل من الرجلين وأهميته ودوره في المفاوضات الجارية، إلا أن الهدف "الإسرائيلي" من استهدافهما كان واحداً، وهو ابتزاز الرجلين . لقد كان المطلوب من كيري أن يخضع للمطالب "الإسرائيلية" بشكل كامل، ليأتي "إطار الاتفاق" المنتظر متضمناً كل تلك المطالب، أو لصرف النظر عنه، والإبقاء على "الوضع القائم"، وفي الوقت نفسه، كان المطلوب من محمود عباس أن يتخلى عما يزال يعلن التمسك به .

وفي ما يخص الحملة على كيري والاتهامات الموجهة إليه، فقد جاءت بسبب تصريحين له أشار و"نبه" "الإسرائيليين" فيهما إلى أن انهيار المفاوضات قد يحمل معه احتمالات العزلة والمقاطعة، وما يترتب عليهما من نتائج تجعل من الازدهار الاقتصادي الذي يعيشون في ظله وهماً، إضافة إلى أنه يوفر شروط اندلاع انتفاضة ثالثة في الضفة الغربية . وقد اعتبر "الإسرائيليون" ذلك "تحريضاً" ضدهم، وتشجيعاً للفلسطينيين على التمسك بمواقفهم . لكن عدداً من الوزراء وكتاب الأعمدة تصدوا للدفاع عن كيري، في مقدمتهم وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان، ووزيرة العدل رئيسة الوفد "الإسرائيلي" في المفاوضات تسيبي ليفني، وانتهى الأمر بأن عاد نتنياهو وطلب وقف الهجوم وعدم التعرض لكيري، بعد أن ادى الهجوم أغراضه! وقد أشادت الخارجية الأمريكية بشكل خاص بموقف وتصريحات ليبرمان! ومن جانبه، أكد كيري أن الهجوم الذي تعرض له لن يؤثر فيه، ولن يثنيه عن مواصلة جهوده .

ويستوقف المراقب، أحياناً، أمر يتعلق بالسهولة التي يقع فيها البعض في فخ "توزيع الأدوار" بين الحكومات "الإسرائيلية" والإدارات الأمريكية، وتصديق أن الاختلاف في الرأي بينها يمكن أن يفسد للود قضية! والحقيقة أنه مهما ظهر الجانبان مختلفين حول قضية ما، لا يتحول الاختلاف إلى "خلاف" غير قابل للتجاوز، وليظل الجانب "الإسرائيلي" هو المستفيد الأول . ويصدق ذلك على الموقف من القضية الفلسطينية، كما يصدق على الموقف من الملف النووي الإيراني .

قد يوجد من يرى هذا الزعم مبالغة و"تبسيطاً" للأمور، ويرى أن الولايات المتحدة تخدم في النهاية مصالحها، وأن "إسرائيل" مجبرة على الخضوع لها في نهاية الأمر . وفي هذه القول كثير من الصحة، لكنه لا يتنافى مع الفرضية الأساسية . صحيح أن الولايات المتحدة تدافع في نهاية المطاف عن مصالحها، ولكن "إسرائيل" بالتعريف الأمريكي مصلحة من المصالح الأمريكية، وهي المصلحة الأولى لها في المنطقة، وتأتي قبل النفط! ولذلك يمكن ملاحظة أنه بالرغم من كل الاختلافات بين أوباما ونتنياهو وإدارتيهما، يقر "الإسرائيليون" بأن أوباما كان الرئيس الأمريكي الأكثر خدمة لهم . ونرى كيف أن كيري، بالرغم من كل الهجوم الذي تعرض له من نتنياهو وحكومته وائتلافه، انتهى ليتبنى كل المطالب "الإسرائيلية" في المفاوضات مع الفلسطينيين . وكل ما تحققه هذه الألاعيب، أن تبدو الإدارة الأمريكية في نظر الفلسطينيين والعرب "غير منحازة ل"إسرائيل""، وأن يبدو كيري "وسيطاً نزيهاً"، لتظل واشنطن تمسك بخيوط اللعبة لمصلحة "إسرائيل" .

وفي الوقت الذي يبدو فيه أن "إسرائيل" وحكومتها ورئيس وزرائها واللوبي الصهيوني التابع لها، هم الذين يتحكمون في الإدارات الأمريكية والسياسة الأمريكية المتعلقة بالدولة العبرية، تحصل الإدارات الأمريكية على صك البراءة من العرب والفلسطينين، وتظل واشنطن قبلتهم ومحل رهاناتهم الخاسرة! والآن، حيث يبدو بنيامين نتنياهو مثيراً للعواصف في وجه السفينة الأمريكية، يكون الربان طول الوقت ساكناً في البيت الأبيض الأمريكي .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

العراق ومؤتمر إعادة الإعمار

د. فاضل البدراني

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    ثمانية شهور من التسويق الإعلامي رافقت مسيرة الحديث عن مؤتمر الكويت للدول المانحة لإعادة ...

الإرهاب الجديد والشر المبتذل

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    في تحقيق بحثي مطول حول الإرهاب الجديد، خلصت مجلة New Scientist البريطانية (بتاريخ 6 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2812
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90344
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر882945
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50859596
حاليا يتواجد 2484 زوار  على الموقع