موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
جيش الإحتلال يقتل فلسطينياً بعد محاولة طعنه جنوداً قرب الخليل ::التجــديد العــربي:: جيش الاحتلال يغلق المسجد الأقصى إثر مواجهات مع فلسطينيين ::التجــديد العــربي:: مصر: استشهاد 3 جنود ومقتل 46 إرهابياً في شمال سيناء ::التجــديد العــربي:: ترجيح توصل «أوبك» وحلفائها إلى اتفاق خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: مظاهرات الجزائر: احتجاجات واسعة رغم انسحاب عبد العزيز بوتفليقة من سباق الرئاسة ::التجــديد العــربي:: مخترع الشبكة العنكبوتية العالمية تيم برنرزـ لي يخشى على مستقبل اختراعه ::التجــديد العــربي:: روسيا تنشر صواريخ "أس-400" قرب سان بطرسبورغ ::التجــديد العــربي:: رئيس وزراء الجزائر الجديد يتعهد بالاستجابة لمطالب الجزائريين ::التجــديد العــربي:: سهم بوينغ يهوي الى لاذنى مستوى بعد تحطم ثاني طائرة من الطراز 737 ماكس 8 في فترة 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: بريكست: خلاف جديد بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي حول اتفاق الخروج ::التجــديد العــربي:: فنانون من فلسطين ومصر والجزائر ولبنان يفوزون بـ "جائزة محمود كحيل 2018" ::التجــديد العــربي:: مركز الملك عبدالله يشارك في تنظيم ندوة دولية عن المخطوطات ::التجــديد العــربي:: فقدان الوزن "يشفي" من مرض مزمن ::التجــديد العــربي:: عراض غير واضحة لارتفاع ضغط الدم ::التجــديد العــربي:: قبيل مواجهة أتلتيكو مدريد المصيرية.. رونالدو يستبعد العودة للريال ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا.. مواجهة مفتوحة بين بايرن وليفربول ::التجــديد العــربي:: فيلم "جوسكا لا غارد" (حتى الحضانة) للمخرج كزافييه لوغران حول العنف الزوجي الفائز الأكبر في حفلة توزيع جوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية للعام 2019 ::التجــديد العــربي:: عائدات السياحة التونسية تقفز 40 في المئة خلال 2018 ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يغادر إلى مصر في زيارة رسمية و ينيب ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب ::التجــديد العــربي:: العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى ::التجــديد العــربي::

استنفار تصفوي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يبشِّر جون كيري، إينما حل، باقتراب موعد ميلاد اتفاق اطاره لتصفية القضية الفلسطينية، ويشيع إينما وصل، ومن خلال من يلتقيهم، وآخرها على هوامش ملتقى دافوس، أنه عاقد العزم على تقديمه وخلال اسابيع معدودة.

ووفق التسريبات المدروسة، وبالونات الإختبار الموجَّهة، والقنابل الدخانية الإعتراضية التمويهية، والتي تسهم في اطلاقها كافة اطراف البازار التصفوي، الأميركية والصهيونية والأوسلوية، وكل لأسبابه، فلعل كل ماتبقى حائلاً دون تصاعد دخان العم سام الأبيض ماهو إلا بقية من رتوش تتعلق بكيفية الإخراج ودواعي تسهيل عملية ابتلاع مولود السفاح التصفوي، أو مايدور الآن النقاش، مع بعض الخلافات، حول تفاصيله. وحيث تصف صحيفة "هآرتس" الصهيونية الحاوي الأميركي الجاهد لإخراج فيلمه التصفوي ﺑ"البلدوزر الذي لا ينوي التوقف"، فالمتضح حتى الآن أن ما يستهدفه هذا البلدوزر، أو ما سينقشع عنه غبار غامض اطاره المنتظر، هو لا يخرج، حسب الصحيفة، عن ما "يحدد المبادئ الأساسية لحل القضايا الجوهرية، والتي وفقاً له سوف تستمر المفاوضات" بين الصهاينة والأوسلويين الفلسطينيين. ثوابت هذه المبادئ الكيروية هى ما يدور حولها راهناً جدل صهيوني حامي الوطيس، وتتربع على رأس قائمتها "يهودية الدولة". يليها التعاون الأمني، أو مسألة بقاء المحتلين في الأغوار، أم تحوله إلى مهمة ثلاثية أميركية صهيونية فلسطينية، أم اطلسية وفقما يقترحه رئيس السلطة. كما وإن من مسلمات اطار كيري بقاء ما تعرف بالكتل الإستعمارية التهويدية الكبرى، وبذا فهي خارج ما يدور راهناً من جدل داخلي صهيوني يتركز حول رفض ترك الصغرى أو الهامشية تحت السيادة الفلسطينية. ثم يأتي تبادل الأراضي، أو ما يعني أن يتاح للصهاينة التخلص من فلسطينييي المثلث... الأمر الذي يضعنا أمام ما ستتكشف عنه حصيلة الاعيب الحاوي كيري، أي دويلة مسخ، منزوعة السلاح، يحرَّم عليها عقد المعاهدات مع من يعتبرهم الصهاينة اعداءً لهم، وإذ هي بلا اجواء، فحدودها تحت اشراف المحتلين. اما مسألة القدس فباتت بالنسبة للصهاينة خارج التفاوض، باستثناء مسألة بحث كيفية ادارة المزارات المقدسة. كما واستعيض عن حق العودة بتوطين اللاجئين حيث هم، أو اخذهم إلى مهاجر جديدة، مع بحث مسألة تعويضهم، والسماح لقلة منهم بالعودة إلى "أوسلوستان"، وأقل من القلة ومن فئة ارذل العمر العودة إلى المحتل في العام 1948... والسؤال هنا هو، ما الذي لا يجعل من عملية اخراج كيري لفيلمه التصفوي وعرضه اكثر من واردة، أو لا يسهِّل عليه عملية فرضة؟! هل في الراهن العربي ما يحول دون ذلك؟!

 

إنه إلى جانب بادي الإندلاق التسووي الأوسلوي المتدثر بتغطية من أغلب النظام العربي الرسمي، فالمشهد العربي برمته لا يبشر بخير في مثل هذه المرحلة الأشد بلاءً وخطورةً في تاريخ الأمة. العراق يتمزق، وليبيا تتقطع، وسورية تُذبح، واليمن ينزف، ومصر غرقى في لجة من ازماتها المستعصية الأخطر. ويزيد من كارثية المرحلة التي تعيشها هذه الأمة أن سموم رياح الفتن الطائفية الخبيثة تُنفث في اطنابها، وعليه، فلا أفضل منها مرحلةً مناسبةً لأعدائها للإجهاز على قضيتها المركزية في فلسطين، لاسيما وأن الأوسلويين في سبيلهم للتخلي عن ما تبقى لديهم من ورقة التوت، وفصائل المقاومة الفلسطينية تغفو اسيرةً لعجزها وادمان قلة حولها القاتلة... لا يبشِّر بخير أن كافة اطراف التصفية هى راهنا تشهد حالة من الاستنفار التصفوي لاقتناص فرصتها السانحة، استنفار تعكسه استماتات في محاولة تحسين الشروط، وتفضحه التصريحات، إما المتناقضة بحساب، أو المتراوحة ما بين البالونات الاختبارية والتمويهية والإستهلاكية.

الإستنفار الصهيوني يتجلى في راهن الجدل والتراشق بشأن احتمالات وجوب التخلي عن بعض المستعمرات الهامشية حتى مع بقاء يهودها، أو قول تسبي ليفني رئيسة وفدهم المفاوض مع الأوسلويين إن "معظم الإسرائيليين موجودون في الكتل (تعني المستعمرات الكبرى التي ستضم للكيان الغاصب)، وهم سيبقون في بيوتهم، بالنسبة للباقين (أي في المستعمرات الهامشية) سيتعين علينا أن ندير حواراً" بشأنهم. وهو جدل وتراشق وصل لدرجة حدت بالوزير نفتالي بينيت، زعيم حزب "البيت اليهودي" للتحذير من "إن كل من يعتقد أنه يمكن لليهود العيش تحت سيادة ابومازن يضعضع الأسس التي اقيمت عليها دولة اسرائيل ويضع علامة استفهام على وجودنا حتى في تل ابيب"! أما عربياً، فتكفي الإشارة إلى ما يعم الأردن هذه الأيام من أحاديث التحضيرات لمرحلة ما بعد اتفاق اطار كيري والدور الأردني فيها، وصولاً إلى حسابات التعويضات، وحكايات التوطين، ونبش تليد الخيار الأردني، وكذا الإتحاد الكونفدرالي مع منتج كيري، فبينولكس بيرز الثلاثي الشهير، بل وهناك من الأنباء التي تواردت عن تشكيل ادارة في الديوان الملكي مهمتها ملف اللاجئين! وفلسطينياً، تكفي الإحالة إلى قول رئيس السلطة، إبان مشاركته عبر الفيديو في المؤتمر السنوي ﻠ"معهد الدراسات الأمنية" في تل ابيب، وكردٍ منه على تشكيك ليعلون في نواياه السلمية، إن ما ستسفر عنه المفاوضات من حل "سيأتي لاسرائيل باعتراف 57 دولة عربية واسلامية، اعتراف واضح وصريح وديبلوماسي بين هذه الدول واسرائيل". وفيما يتعلق بأمن الكيان، قال بأن قوات السلطة هى "مكرَسة لآداء واجبها لمنع تهريب السلاح ومنع استخدامه... وإنه ليس سراً أن هذا يحدث بالتعاون الكامل مع اجهزة الأمن الإسرائيلية والأميركية"!!

... الأمة مغيَّبة، وقضيتها على مرمى حجر من التصفية، ورغم هول الوقع وفداحة معيقاته، فهل لنا سوى انتظار تلكم اللحظة التي سوف يقول فيها شعب الشهداء والإنتفاضات المتلاحقة كلمته التي لم يقلها بعد؟؟!!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مظاهرات الجزائر: احتجاجات واسعة رغم انسحاب عبد العزيز بوتفليقة من سباق الرئاسة

News image

تظاهر آلاف المحتجين في شوارع الجزائر مطالبين باستقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في الحال.وكان بوت...

مخترع الشبكة العنكبوتية العالمية تيم برنرزـ لي يخشى على مستقبل اختراعه

News image

طالب سير تيم برنرزـ لي، مخترع الإنترنت، باتخاذ إجراء دولي يحول دون "انزلاقها (شبكة الإ...

روسيا تنشر صواريخ "أس-400" قرب سان بطرسبورغ

News image

أعلنت روسيا اليوم الثلثاء أنها نشرت منظومتها الجديدة للدفاع الجوي المضادة للصواريخ "أس-400" في منط...

رئيس وزراء الجزائر الجديد يتعهد بالاستجابة لمطالب الجزائريين

News image

أكد رئيس الوزراء الجزائري الجديد نورالدين بدوي، أن "الوقت والثقة ضروريان لتجسيد كل الطموحات الت...

بريكست: خلاف جديد بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي حول اتفاق الخروج

News image

رفضت بريطانيا عرضا أوروبيا جديدا للخروج من الاتحاد الأوروبي، ووصفته بانه إعادة فرض أطروحات قدي...

العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى

News image

تشهد العلاقات السعودية الصينية تطوراً متواصلاً تمتد جذورها لقرابة "80" عاماً، وذلك يعود لحنكة الق...

الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات

News image

أعرب الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية السفير خالد الهباس، عن تطل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل الانتفاضة قادمة إلى الولايات المتحدة؟

د. زياد حافظ

| الثلاثاء, 19 مارس 2019

    أفرزت الانتخابات النصفية في الكونغرس الأميركي توجّهات جديدة لدى عدد من النوّاب الجدد تهدّد ...

الفدائي الاستثنائي والعملية التي هزت اركان الكيان..!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 19 مارس 2019

    العنوان اعلاه ليس فيه مبالغة او عرضا استهلاكيا، فبالاعترافات الاسرائيلية على مختلف المستويات السياسية ...

الاهمال والفساد وأثرهما على الاقتصاد

د. عادل عامر | الثلاثاء, 19 مارس 2019

    أن الإهمال والفساد وجهان لعملة واحده ولكن ما شهدناه ورصدناه شيء لا يصدق وتغول ...

فصائل السلام* الفلسطينيه صفحات مغموره من التاريخ الفلسطينى!

د. سليم نزال

| الثلاثاء, 19 مارس 2019

    من المؤسف انه قلما نرى الاشارة الى هذه النشاطات التى لعبت دورا ما فى ...

ما هو المطلوب من الحكومة الجديدة؟

معتصم حمادة

| الثلاثاء, 19 مارس 2019

    لم يؤخذ بالرأي الداعي إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية، لمرحلة انتقالية، تعمل على تنظيم ...

ماذا يحدث في قطاع غزة ؟!

شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 19 مارس 2019

    ما من شك أن الحراك الشعبي الفلسطيني في قطاع غزة ، والقمع العنيف المرفوض ...

الجزائر والجزائريون.. محاولة للفهم

عبدالله السناوي

| الاثنين, 18 مارس 2019

  «الحمد لله الذي أعطانا هذه الفرصة لنرى الأماني وقد تحققت.. الحمد لله فقد كنا ...

أخلاقيات السياسة

د. قيس النوري

| الاثنين, 18 مارس 2019

    السياسة والأخلاق كمفاهيم وممارسة ماذا تعني؟ لا نريد هنا مناقشة إشكالية العلاقة بين مفهومي ...

العنصريون المعاصرون: دواعش إسلامويون ضدّ المتديّنين المختلفين ووحوش بيض ضدّ الملوّنين والمسلمين...

د. عصام نعمان

| الاثنين, 18 مارس 2019

    مجزرة «كرايست تشيرش» النيوزيلندية إعلان مدوٍّ بعودة العنصريين والعنصرية إلى صدارة الأحداث. لكن بطل ...

دماء الخوف وقِلاع الهوية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 مارس 2019

    لم تكن مجزرة المسجدين في نيوزلندا يوم الجمعة الماضي على فظاعتها مجرد جريمة إرهابية ...

ثمن سياسي تدفعه أمريكا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 مارس 2019

    يسلّم السياسيون والمحللون الأمريكيّون، والغربيون عموماً، بأنّ انتخاب دونالد ترامب، رئيساً للولايات المتحدة ، ...

أزمة غزة الكارثية مركبة وجوهرها سياسي

راسم عبيدات | الأحد, 17 مارس 2019

    بعيداً عن الإستثمار والإستخدام والشيطنة لما يجري في قطاع غزة من حراك شعبي يرفع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32174
mod_vvisit_counterالبارحة30708
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع91706
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي253214
mod_vvisit_counterهذا الشهر671996
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66102077
حاليا يتواجد 2941 زوار  على الموقع