موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

قلب إيطاليا النابض

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أذكر جيداً أنني فكرت وقتها أن أخصص للرجل جانباً من اهتمامي. كنا قد قدرنا أن في أوروبا اتجاهاً ينمو بسرعة ونظام في كافة أنحائها يجسد كثيراً من المعاني التي تضمنتها العبارات التي استخدمها برلسكوني. وشعرنا في حينها بأن برلسكوني لما يتمتع به من عفوية أقرب ما تكون إلى التهور سيكون له دور في قيادة هذا الاتجاه وتوجيهه نحو أهداف عنصرية محددة مثل منع تركيا من الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي والتعامل بقسوة مع قضية الهجرة من إفريقيا ومع المهاجرين من شتى الأنحاء، وهو بالضبط ما حدث خلال سنوات حكمه وبخاصة حين تعامل مع المهاجرين الغجر وتشجيعه تشكيل فرق في تيارات اليمين الإيطالي لمطاردة المهاجرين من مصر وبقية شمال إفريقيا.

وقد أثبتت التطورات أننا لم نبالغ في توقعاتنا عن برلسكوني. فقد فرض نفسه على الساحة السياسية الأوروبية كرمز لجيل جديد من السياسيين في القارة الأوروبية وفي أقاليم أخرى، جاء يرمز إلى عصر اختلطت فيه قيم السياسة والحكم وإدارة شؤون الدولة بقيم نوع من القطاع الخاص. ولكنه نوع خاص جداً ظهر لفترة في الولايات المتحدة عرفت بعصر “بارونات المال”، حين كانت الوحشية والاستخفاف بمصالح غالبية الشعب وإهمال أهداف الوطن والأمة غالبة في تصرفات طبقة من رجال الأعمال هيمنت اقتصادياً وسياسياً. وبالفعل استطاع برلسكوني من خلال شبكة مصالح تجارية وسياسية أن “يستولي” على نصيب كبير في قطاع الإعلام، وبخاصة التلفزيون، وأن يجند عدداً وفيراً من المثقفين والمشاهير نساءً ورجالاً يرشحهم لمقاعد في البرلمان ووزراء ومستشارين. وبفضل هؤلاء استطاع أن يشرع ترسانة قوانين “خاصة”، تحمي مصالح شركاته ومصالحه الشخصية وتحصنه ضد رجال الادعاء العام.

دافعت عنه وعن نهجه في الحكم جيوش الإعلاميين الذين يعملون في إمبراطوريته الإعلامية وركزت دفاعها على أنه حقق لإيطاليا استقراراً سياسياً لم تعرف مثله منذ نهاية الحرب العالمية الثانية. وهذا صحيح. إذ إن الحكومات التي يشكلها تقضي في الحكم سنوات بينما تعودت السياسة الإيطالية على امتداد عقود على حكومات تتبدل مرات خلال العام الواحد. يقولون أيضاً إن هذا الاستقرار ضروري لرفع معدل النمو الاقتصادي وضخ الثقة في شرايين الحياة الاقتصادية الإيطالية التي تتعرض مثل غيرها من الاقتصادات الرأسمالية، لضغوط كساد هائل والتأثير المخرب لمزاج التشاؤم السائد.

* * *

يرد المعارضون بأن إيطاليا حققت ما كان يعرف بالمعجزة الإيطالية في عقد الستينات عندما كانت الحكومات لا تستقر في الحكم أكثر من أسابيع أو شهور معدودة. ولم تعرف إيطاليا خلال الستين عاماً الماضية حالات انهيار أو فوضى أو انقلاب دستوري خطير رغم عدم استقرار الحكومات، بينما شهدت فرنسا الأكثر استقراراً أعمال فوضى متكررة وتغيرات دستورية جذرية وكذلك البرتغال وإسبانيا واليونان.

يردون أيضاً بأن استقرار الحكم في إيطاليا في عهود برلسكوني لم يحقق الإصلاح السياسي الاقتصادي الذي وعدت به، بدليل أن إيطاليا لاتزال مهددة بأن يحدث فيها بين لحظة وأخرى ما حدث في اليونان وإيرلندا وإسبانيا في الشهور القليلة الماضية، وبدليل أن سمعة مؤسساتها السياسية والقضائية لا تحظى باحترام كبير في الأوساط السياسية الأوروبية وفي خارج أوروبا. ومن ناحية أخرى، يرد المعارضون في تيارات الوسط واليسار، ولعله الرد الأهم على مسألة مزايا هذا النوع من استقرار الحكم في إيطاليا، فيقولون إن هذا الاستقرار في ظل الهيمنة على وسائل الإعلام وشيوع ظاهرة الفساد أدى إلى تراكم مشكلات اجتماعية واقتصادية تعذر إيجاد حلول لها. والواقع، كما يراه هذا القطاع من المعارضين، هو أن حكومات برلسكوني استغلت هذا الاستقرار الشكلي لتمنع فتح نقاش علني حول مشكلات تراكمت، مع استمرار الإصرار على أن مناقشتها ومحاولة تسويتها ومعالجتها يهدد الاستقرار. المهم أن كثيراً من المعلقين السياسيين في إيطاليا وعدداً من أساتذة السياسة الأوروبيين، يعتقدون أن برلسكوني نجح في تحميل “المستقبل” والأجيال القادمة من الإيطاليين الثمن الباهظ الذي سيدفعونه لحل المشكلات التي يرفض برلسكوني التعامل معها بذريعة الخوف على الاستقرار، الأمر الذي يهدد باندلاع انتفاضة شبابية ونقابية في أي وقت.

* * *

من بين الاتهامات الموجهة إلى برلسكوني الاتهام بأنه يعيش في عالمه الخاص، عالم يهيمن عليه الجنس والفساد. يتحدث خصومه عن الليالي الحمراء التي يقيمها رئيس الوزراء في قصره بضاحية من ضواحي ميلانو، وقصر آخر على الساحل في سردينيا وقصور أخرى متناثرة. صارت هذه الليالي وما يحدث فيها مادة صحافية تتنافس على أسبقية نشر صور الساهرين والساهرات فيها أغلب الصحف التي لا يملكها برلسكوني، وهي الصحف التي قرأنا فيها عن “البونجا بونجا”، وهو نوع من السهرات يمارس فيه المدعوون طقوساً يضع لمساتها وقواعدها صاحب الدعوة ويشرف بنفسه على تنفيذها.

وقد خرجت من هذه السهرات روايات تشهد بالصور والأرقام عن حالة تردٍ أخلاقي مذهل. قرأنا عن طبيبة الأسنان من أم بريطانية وأب إيطالي التي عالجت برلسكوني عندما تعمد أحد الشبان إصابته إصابة شديدة في وجهه خلال مظاهرة احتجاج قامت ضده. وإذا بنا نعرف بعدها أن الطبيبة درست الرقص وتمارسه احترافاً كل ليلة في إحدى الحانات، وتتولى من هناك تزويد حفلات بعض القادة السياسيين باحتياجاتها الترفيهية. ولم تخف صحف المعارضة غضبها حين اختار برلسكوني هذه الطبيبة الراقصة لتترشح عن حزبه في إحدى الدوائر الإقليمية.

* * *

نسمع من كل القادة السياسيين عبارة: “أنا أدرى بشعبي ورغباته، أعرف ما يريد وأعمل وفق ما يريد”. وعندما نرى الشعب في دولة متقدمة مثل إيطاليا منشغلاً بهذه القصص أكثر من انشغاله بتراكم مشكلات الاقتصاد والفجوات الاجتماعية وتدني الإنتاجية والتعليم، ونسمع رئيس الوزراء يقول تعليقاً على انتقادات لسلوكياته وتصرفاته غير المألوفة: “أنا قلب إيطاليا النابض”، وبعدها ينجح في الانتخابات وتستقر حكومته لفترة غير عادية، نكاد نصدق القول الشائع: “هكذا شعب لا يناسبه إلا هكذا زعيم”.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

تحديث مجلس التعاون الخليجى

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 8 ديسمبر 2017

    أما وأن مجلس القمة لدول مجلس التعاون الخليجى قد انعقد فى الكويت، فإن من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25235
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع59578
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر387920
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47900613