موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

مشكلات في وجه الاتحاد الأوروبي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

خلافًا لما درجنا على اعتقاده - منذ فترة طويلة- في الوطن العربي، لم يكن الرهان الوحدوي الأوروبي سهلاً لعدّة أسباب تتصل بعامل المنافسة الدولية، كما بعوامل الممانعة الداخلية لسيرورة التوحيد الإقليمي. ولعلنا نُجمل تلك الأسباب في ثلاثة رئيسة:

 

أولها: ان مشروع أوروبا الموحَّدة - في نسيجها الاقتصادي ونظامها المالي والنقدي- لم يَحْظَ بإجماع سائر القوى الاجتماعية والسياسية والاقتصادية داخل كل بلدٍ من بلدانها؛ إذ لقي اعتراضًا وممانعة من طَيْفٍ متنوع من القوى نَظَر بكبيرِ ريبةٍ وتوجُّسٍ لمشروع الوحدة الاقتصادية ذاك، وعبَّر عن مخاوفه من أن تتحول الوحدة تلك إلى ابتلاع كامل للكيانات المستقلة، أو استتباع بعضٍ منها لبعضٍ آخر، أو مناسبة لتدمير مصالح اقتصادية لا تجد في الوحدة إطارًا للتعبير عن نفسها. ولقد مثلت هذا الموقف القوى الاقتصادية الرأسمالية المحافظة في المجتمعات الأوروبية، المرتبطة شديد الارتباط بسوقها القومي وأسواقها الخارجية التقليدية التابعة؛ مثلما مَثَّلَتْهُ القوى السياسية اليمينية واليمينية المتطرفة، المتشبثة بصيغة الدولة القومية، والحريصة على استقلالها الاقتصادي وسيادتها السياسية.

وثانيها: ان بعض دول أوروبا ناهضَ مشروع الوحدة ذاك، ولم يَكْتَفِ بمجرّد رفض الانخراط في سيرورته، أو حتى فرض شروطه في المفاوضات الأوروبية البَيْنيّة التي أَفْضَتْ إليه، بل زاد على ذلك كله بمعالنَتِه الاعتراض، وخوض حملات التشهير ضده. ويتعلق الأمر في هذا - على نحو خاص- بموقف بريطانيا من المشروع، وسعيها - مع أطراف أخرى- إلى إجهاضه. ولم يكن الحامل على ذلك الموقف حرص بريطانيا على حماية استقلالها الكياني والاقتصادي حيال مشروع إقليمي يفرض بعض القيود على ذلك الاستقلال، بل كان ممَّا حَمَل عليه أن بريطانيا تطلعت إلى النهوض بدور «عالمي» في أوروبا لا يكون فيه القرار أوروبيًا!

أما ثالثها: فهو أن المنافسة الاقتصادية الأوروبية - حتى في حال الوحدة- ليست سهلة مع القوى الاقتصادية والتكنولوجية العظمى (الولايات المتحدة الأمريكية، الصين، واليابان)، ذلك أن الاقتصاد القومي الأمريكي - وبمعزل عن شراكته الإقليمية مع كندا والمكسيك - متفوق على الاقتصاد الأوروبي برمَّته: أعني في صيغة «الاتحاد الأوروبي»! كما أن اقتصاد اليابان لوحدها - ودون شراكتها مع محيطها الآسيوي- ينافس اقتصاد كل دول «الاتحاد الأوروبي» ويكاد يقترب من رقم الإنتاج الإجمالي فيه، وإن فاقَه كثيرًا في معدَّل النّموّ! وعليه، فإن مشروع الوحدة الاقتصادية الأوروبية - حتى في أفضل صيغ التعبير عنه- يبدو متواضعًا جدًّا في معركة المنافسة الاقتصادية على الصعيد العالمي مع القوى والتكتلات الاقليمية الكبرى!

،،، ولعلَّه من قبيل الخطأ أو سوء التقدير اعتبار هذه العوامل الكابحة والسلبية غير ذات تأثير في السيرورة التوحيدية للمجال الأوروبي. فحين نستعرض سياق اعتراضاتها، نقف - بالدليل المادي- على مقدار ما كانت تستطيع أن تقوم به من دور ضد مشروع «الاتحاد»، مثلما سَنَتَبَيَّن مقدار ما تستطيع القيام به - مستقبلاً- ضد هذا المشروع: إذ ليس تفصيلاً سياسيًا عاديًا ما قامت به القوى المناوئة للوحدة - داخل كل بلدٍ أوروبي- ضدَّ مشروع «الاتحاد». نعم، لقد أجيزَ المشروع بالوسائل الدستورية والقانونية: الاتفاقات المصادَق عليها من طرف البرلمانات القومية الأوروبية، ومن طرف «البرلمان الأوروبي» في ستراسبورغ، ثم الاستفتاءات التي أكَّدَتْ على الخيار الأوروبي داخل قسمٍ من دول «الاتحاد». ومع ذلك، فإن أحدًا لا يستطيع أن يتكهَّن بما يمكن أن يُسفر عنه المشهد السياسي القادم في أوروبا في حال تراجع الاشتراكيين (وهم الذين صنعوا مشروع أوروبا الموحدة)، وصعود القوى اليمينية والقومية المتطرفة المعادية للاندماج الاقليمي. ثم ليس تفصيلاً عاديًا ما قامت به بريطانيا تجاه مشروع الاتحاد ذاك؛ إذ انه يعبّر - في جانبٍ من جوانبه- عن فيتو أنجلوساكسوني «غير معلن»، على المشروع ذاك. وهو فيتو لم يعبّر عن نفسه - فحسب- من خلال ترجيح بريطانيا لولائها الثقافي واللغوي والديني على ولائها الإقليمي للمجال الأوروبي الذي تنتمي إليه، أو من خلال انتداب نفيها للقيام بدور معادٍ للوحدة الأوروبية نيابة عن الولايات المتحدة...، بل عبَّر عن نفسه من خلال سياسات أمريكية صريحة الجهر باعتراضها على مشروع «الاتحاد الأوروبي»، من حيث هو - في حسبانها- غنيمة من غنائم ما بعد الحرب الباردة.

ليس سرًّا - هنا- القول إن وحدة ألمانيا كانت أُولى تلك الغنائم. ارتضتها الولايات المتحدة حين كانت في أتون السَّعي إلى مصادرة النفوذ السوفييتي في أوروبا الشرقية؛ غير أن انهيار «المنظومة الاشتراكية» ثم الاتحاد السوفييتي جَعَلَ من ذلك الغُنْم مكسبًا ثقيلاً، لأنه صبَّ في رصيد المشروع الأوروبي: الذي ظلت وحدتُه متوقفة على وحدة ألمانيا (= قطبُه الأساس). وعليه، لا شيء يضمن أن يجرّب الأمريكيون كل الوسائل لإفشال «الاتحاد الأوروبي» أو احتوائه!

 

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

كوريا تداعب خيارها المستحيل

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    إذا كانت الحروب الهائلة التي شهدها العالم، قد فجرتها أحداث صغيرة جداً كان يمكن ...

عودة إلى سيناء

عبدالله السناوي

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    أثناء حرب الاستنزاف دعت قوات الاحتلال «الإسرائيلي» شيوخ قبائل سيناء إلى مؤتمر في «الحسنة» ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23960
mod_vvisit_counterالبارحة47554
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع159046
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر951647
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50928298
حاليا يتواجد 4663 زوار  على الموقع